الخميس 18 يوليو 2024 الموافق 12 محرم 1446
رئيس التحرير
حازم عادل
سياسة

ناجي الشهابي يعلن مشاركة حزبه في الحوار الوطني ويدعم مواقف مصرية ضد تصفية القضية الفلسطينية"

رئيس حزب الجيل الديمقراطي يستعرض أبرز القضايا الداخلية والخارجية في اجتماع مجلس أمناء الحوار الوطني"

الإثنين 03/يونيو/2024 - 01:01 م

رحب ناجي الشهابي رئيس حزب الجيل الديمقراطي باستئناف مجلس أمناء الحوار الوطني اجتماعاته، لمناقشة أبرز القضايا الداخلية والخارجية وخاصة القضايا المؤثرة على الأمن القومي للبلاد والتي تمثلها القضية الفلسطينية. مؤكدًا أن حزب الجيل سيشارك في الحوار الوطني في هذه المرحلة الدقيقة التي يتعرض لها الوطن والدولة لتحديات خطيرة، لافتًا بأن حزبه داعم ومساند للمواقف المصرية القوية التي استطاعت من خلال رؤية متكاملة مواجهة مخططات تصفية القضية الفلسطينية، مضيفًا أن مواقف مصر والقيادة السياسية كشفت كل الأهداف الخبيثة والشيطانية لجيش الاحتلال الإسرائيلي التي كان يستهدف تهجير الفلسطينيين قسرًا تحت تأثير الغارات والصواريخ الإسرائيلية.

وشدد الشهابي على أهمية مناقشة قضايا الأمن القومي في الحوار الوطني لنؤكد للعالم ولأصحاب المخططات العدائية تكاتف أحزاب مصر وقوتها الفاعلة خلف الدولة المصرية وقيادتنا السياسية، في سعيها الدائم لإنقاذ أرواح ودماء أهلنا في قطاع غزة من خلال استضافتها للمفاوضات بين حكومة الاحتلال الإسرائيلي وحركة حماس والتي تحضرها الولايات المتحدة الأمريكية وقطر.

وأكد رئيس حزب الجيل دعمه الكامل لرؤية الدولة المصرية الرافضة للتهجير وتصفية القضية الفلسطينية، والداعية إلى إقامة دولة فلسطين على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد الشهابي أهمية مناقشة الحوار الوطني تحويل الدعم العيني إلى نقدي، مطالبا الحكومة بعدم اتخاذ أي قرارات حول هذه القضية انتظارًا لما يقرره الحوار الوطني بشأنها.

وأكد رئيس حزب الجيل انضمامه حزبه إلى الالتماس الذي قرر مجلس أمناء الحوار الوطني تقديمه إلى الجهات القضائية المختصة بشأن الإفراج عن المحبوسين احتياطيًا من النشطاء الذين انخرطوا في بعض الأنشطة التي تتعلق بدعم شعبنا الفلسطيني الصامد ببطولة وببسالة في مواجهة الحرب الوحشية التي يشنها جيش الاحتلال الإسرائيلي ضده.

واتفق الشهابي مع بيان مجلس الأمناء بأن قرار الإفراج سيزيد من التلاحم بين الشعب والحكومة في حماية الأمن القومي بمفهومه الشامل، وشدد رئيس حزب الجيل على ضرورة احترام الجميع للقانون بشكل صارم في تلك المرحلة الدقيقة التي يمر بها الوطن والتي يواجه فيها تحديات ضخمة تؤثر في الأمن القومي للبلاد.