الأحد 19 مايو 2024 الموافق 11 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
أخبار

جهود وزارة الهجرة في ملف التواصل مع المصريين بالخارج على مدار 9 سنوات

الأحد 07/أبريل/2024 - 09:56 م
وزيرة الهجرة
وزيرة الهجرة

المصريون المقيمون بالخارج كانوا ومازالوا على رأس أولويات القيادة السياسية، ومع بدء ولاية رئاسية جديدة لفخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، تستعرض وزارة الهجرة استراتيجية عملها بصدد ملف التواصل مع المصريين بالخارج، وفيما يلي أشكال التواصل المتعددة مع المصريين في الخارج على مدار 9 سنوات:

 

1- مبادرة "ساعة مع الوزيرة"
منذ بدء المبادرة في أغسطس ٢٠٢٢، تم عقد اجتماعات افتراضية مع أكثر من ١٠٠ جالية مصرية على مستوى العالم بهدف فتح قنوات اتصال مباشرة مع الجاليات المصرية للتعريف بالامتيازات والتيسيرات والمحفزات التي تقدمها الدولة المصرية لأبنائها، والوقوف على أهم المشكلات والتحديات التي تواجه المصريين في كل دولة، والتعاون مع البعثات المصرية الدبلوماسية بالخارج، لتعزيز التواصل مع الجاليات المصرية وحل المعوقات التي تواجهها، حيث تم التواصل مع الجاليات في حوالي ١٠٠ دولة حول العالم، كان الكثير منها لأول مرة.

2- التواصل من خلال المجموعات على الواتس اب:

مشاركة السيدة السفيرة وزيرة الهجرة في عدد كبير من مجموعات الواتس آب الخاصة بالمصريين بالخارج في مختلف دول العالم، والمقسمة بالجاليات في بعضها وفي البعض الاخر بالاختصاص او مسار الاهتمام او المبادرة او المهنة او التحدي او مجموعات الطوارئ في النزاعات او الفئات، للتفاعل مع المصريين بالخارج بشكل مباشر دون حواجز، والتعرف على أوضاع الجالية المصرية، وحل المشكلات التي يوجهونها، بما فيها المجموعات القطاعية أو صاحبة المصلحة أو التحدي الواحد أو ذات المهنة الواحدة.

3- التواصل من خلال صفحات الوزارة على وسائل التواصل الاجتماعي التفاعلية

­ التواجد الفعلي للسفيرة وزيرة الهجرة وأعضاء الوزارة على جميع وسائل التواصل الاجتماعي وأوساط المصريين بالخارج والتفاعل معهم بشكل مباشر عند الاحتياج والنجاح في الوصول إلى كافة الاستغاثات وحل ما وصلنا من مشكلات من خلال هذه الآليات، وإنقاذ أرواح مصريين في أفريقيا وأسيا وأوروبا وغيرها من قارات ودول عند الحاجة والاستغاثة ببلادهم.
­ تدشين صفحات تفاعلية لوزارة الهجرة على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة حتى يمكن نشر كل الخدمات التي تقدمها الدولة عليها والتفاعل مع المصريين عند الاحتياج أو الحاجة لذلك.
- إنشاء (52) منتدى ومنصة تفاعلية حققت مشاركة لعدد (80) مليون مشاهد ومتابع.

4 - الزيارات الخارجية الفعلية، والتي تستهدف تعزيز التواصل مع المصريين بالخارج ومقابلة النظراء من مسئولين لتسهيل المزيد مما يواجهونه من تحديات وعلى رأسها:
* المملكة العربية السعودية - نوفمبر 2022، ومن أهم نتائجها:
­ تشكيل آلية عمل مشتركة من وزارة الهجرة ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية والسفارتين والمكتب العمإلى  بالبلدين لوضع آلية تواصل مباشر لحل أية مشكلات تواجه الجالية المصرية في السعودية أو الجالية السعودية في مصر.
­ إطلاق حملة توعية موسعة باسم "اعرف حقك واطمن" تستهدف المصريين المغادرين للعمل والمقيمين بالمملكة العربية السعودية لتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم وفقا لقانون العمل بالمملكة.


- الوصول إلى  اهم التحديات التي تواجه مبادرة السيارات، ما أدى إلى  العمل على تذليلها.


- افتتاح معرض عقاري مصري في السعودية حقق مبيعات غير مسبوقة بالنسبة للاستثمار في العقار المصري من المملكة.
* الإمارات العربية المتحدة - ديسمبر 2022، ومن أهم نتائجها:
­ تشكيل آلية عمل مشتركة من وزارة الهجرة ووزارة الموارد البشرية والتوطين الإماراتية، للتنسيق فيما يتعلق بمشكلات العمالة بدولة الإمارات، وتيسير إجراءات حل كافة المشكلات بين العمال وأصحاب العمل ومكاتب العمل.
­ التنسيق بين وزارة الهجرة والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ بالإمارات العربية المتحدة، وخلق نقطة اتصال مباشرة مع الهيئة للتواصل المستمر، والتدخل السريع إذا ما واجه المواطنين المصريين أي تحديات تتعلق بهذا الشأن.
- مقابلة البنوك المصرية العاملة في المملكة والمستثمرين المصريين للتعريف بمناخ الاستثمار والدعوة إلى  دخول السوق المصري والتعرف على اهم ما يواجهونه من تحديات لحله.


- الاجتماع بوزير الموارد البشرية ووزيرة التنمية المجتمعية.
-  على جائزة التميز الحكومي من احدي مؤسسات التنمية والسلام الإماراتية.

* ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية - مارس 2023
­ عقد لقاء مع (400) من أبناء الجالية المصرية، والاجتماع بـ (25) من أكبر رجال الاعمال المصريين الأمريكيين على مستوى العالم وتحفيزهم على الاستثمار في مصر، كذلك دعوة رجال الأعمال بمدينة إيرفين الأمريكية للاستثمار في مصر في مشروعات الطاقة النظيفة والمتجددة. كما تم عقد اجتماع مع نخبة من أبناء الجالية الأرمينية من المستثمرين ذوي الأصول المصرية، والالتقاء بعمدتي ارڤينج وأورانج كاونتي مقر تجمع المصريين لدعم تواجدهم ونشاطهم والتعامل مع ايه تحديات.
­ جمع تبرعات لمستشفى 57357 بلغت حوإلى  600 ألف دولار (النسبة الأكبر من التبرعات التي تم جمعها للمستشفي من المصريين بالخارج).

 

* العاصمة قبرص (نيقوسيا) - أغسطس 2023
­ تنظيم زيارة لدولة قبرص خلال الفترة من 22 إلى 24 أغسطس، 2023 بدعوة رسمية من الرئاسة القبرصية، في فاعليات المؤتمر العالمي للشتات، لتحقيق التقارب بين الشعوب وإظهار الوجه الحضاري والصورة الحقيقية للدولة المصرية.
­ تضمنت الزيارة عدد من اللقاءات والفعاليات، أبرزها لقاء مع وزير الداخلية القبرصي، وزير العمل القبرصي، للتشاور بشان المشاكل التي تتعرض لها الجالية المصرية في قبرص، وخصوصا العمالة غير المنتظمة والاتفاق على العديد من المعايير لتخطي تلك التحديات. جاري العمل على خلق آليات مشتركة لتذليلها. والمفوض السامي الأرميني، والمفوض الرئاسي القبرصي الجديد لشئون المغتربين، هذا بالإضافة للقاء موسع بالجالية المصرية ومعظمها عدا عدد قليل من الأفراد من العمالة المصرية، وكذا لقاء مع رموز الجالية القبرصية من أصول مصرية والتي تسعي لتشييد صرحاً مصرياً يعرف الجميع بمصر وبجذورها العريقة. اهم نتائجها، جاري دراسة اتفاق ثنائي لتصدير العمالة الموسمية مع قبرص.

 

* المملكة العربية السعودية - نوفمبر 2023
­ ضمن حملت "شارك بصوتك"، تم الإعداد لهذه الجولة من اللقاءات، مستهدفة حشد المصريين للنزول إلى  اللجان الانتخابية للاقتراع لاختيار القيادة السياسية التي ستقود سفينة الوطن في الفترة القادمة، حيث تم عقد لقاءات مع الجالية المصرية في كل من الرياض وجدة لحشد وتشجيع المصريين بالخارج على المشاركة بكثافة  في الانتخابات الرئاسية لممارسة حقهم الدستوري، كما تم عقد اجتماع افتراضي بحوالي١٦٠ من عمال مصر في المملكة لحضور المزيد من اقطاب الجالية والقنصلية في الرياض للتشجيع على النزول للانتخابات، هذا بالإضافة إلى لقاء كبار المستثمرين المصريين بالمملكة لتشجيعهم على ضخ المزيد من الاستثمارات المباشرة في مصر، والاستفادة من المحفزات الاستثمارية والتسهيلات التي توفرها لهم الدولة حاليا لجذب رؤوس أموال المصريين بالخارج بالإضافة لتشجيعهم على الانضمام والمشاركة في الشركة الاستثمارية للمصريين بالخارج للاستفادة من الإصلاحات التشريعية والبنية التحتية المتميزة في مصر. كما تم عقد تجتماع بالمستثمرين المصريين في المملكة لتحفيز الاستثمار في مصر.

* الإمارات العربية المتحدة - نوفمبر 2023
­ عقد لقاءات مع الجالية المصرية في دبي، والتي انضمت لها الجالية في أبوظبي، بالإضافة إلى لقاء بكبار المستثمرين المصريين بالإمارات لاستعراض آخر التطورات لتأسيس الشركة الاستثمارية للمصريين بالخارج، فضلا عن أبرز المحفزات الاستثمارية التي أتاحتها الدولة المصرية لتشجيع المستثمرين وجذب رؤوس الأموال، للاستفادة من الإصلاحات التشريعية والبنية التحتية المتميزة.


­ وهو ما أدى إلى  المزيد من الاتفاقات والأفكار لمشاركة المستثمرين المصرية في الشركة وفي سوق الاستثمار المصري. حضر بعضهم الي مصر عقب الزيارة لتدشين استثماراتهم بالفعل. وقد تخلل هذه الجولة لقاءا افتراضيا موسعا مع اقطاب الجاليات المصرية من ٣٠ دولة من القارة الاوروبية، وقد ضم الاجتماع السادة سفراء وقناصل مصر وممثليهم في اوروبا، بالإضافة إلى 200 مواطن مصري من أقطاب وممثلي الجاليات المصرية من فرنسا، ألمانيا، وايطاليا، وكرواتيا، وأوكرانيا، أذربيجان، وايرلندا، والبرتغال، وفنلندا، والمملكة المتحدة، ألبانيا، هولندا، ولوكسمبورج، وكرواتيا، وروسيا، السويد، الدانمارك، المجر، البوسنة والهرسك، مالطا، قبرص، صربيا، النمسا، وتركيا، وغيرهم ،وذلك بحضور المستشار أحمد بنداري، المدير التنفيذي للهيئة الوطنية للانتخابات، ضمن مبادرة «شارك بصوتك» لتحفيز المصريين بالخارج على المشاركة في الانتخابات والإجابة عن كل أسئلتهم واستفساراتهم خلال عملية اختيار من يمثلهم لرئاسة الجمهورية. علما بانه قد تم الاجتماع افتراضيا في اطار نفس المبادرة وقبل الجولة الفعليه بكل الجاليات لدول الخليج والولايات المتحدة وأستراليا لشحذ الهمم وتعظيم دعم وتشجيع الجاليات في الخروج للانتخاب.

* إيطاليا - نوفمبر 2023
­ شملت الجولة التي جأت لتحقيق نفس أهداف حملة "شارك بصوتك" للقاءات مع أقطاب وشباب الجالية المصرية بإيطاليا (روما - ميلانو) لحشد وتشجيع المصريين بالخارج على المشاركة بكثافة في الانتخابات الرئاسية لممارسة حقهم الدستوري، كما حرصت الوزيرة خلالها للقاء ماتيو بيانتيدوزي، وزير الداخلية الإيطالي، بتاريخ 27 نوفمبر 2023 بمقر وزارة الداخلية الإيطالية بالعاصمة روما، ردا على زيارة سيادته لها للاستقرار على شكل التعاون المشترك لإنشاء المركز المصري الإيطالي للهجرة النظامية. ليكون علي شاكلة المركز المصري الالماني للتدريب من اجل التوظيف. لبحث إنشاء وتدعيم قنوات شرعية للهجرة إلى إيطاليا، ومن ثم تعزيز التعاون الايجابي لمكافحة الهجرة غير الشرعية، من خلال إنشاء المركز المصري الإيطإلى  لتدريب وتأهيل العمالة المصرية للعمل بالسوق الايطإلى  والأوروبي. كما شهدت الجولة لقاءا ضخما بالجالية بالسفارة المصرية في روما وآخر في مدرسة نجيب محفوظ في ميلانو لدعم انشاء مدارس المسار المصري.

 

* فرنسا - نوفمبر 2023
­ شملت الزيارة لقاءات ضخمة مع أقطاب وشباب الجالية المصرية بفرنسا (باريس) لحشد وتشجيع المصريين بالخارج على المشاركة بكثافة في الانتخابات الرئاسية لممارسة حقهم الدستوري. وافتتاح الصرح الخاص "لبيت مصر" والذي تم تنظيم اول لقاء للجالية وافتتاح العمل به خلال زيارة الوزيرة. 


­ تم الاجتماع أيضًا خلال الزيارة التي استهدفت تشجيع المصريين على الحشد للانتخابات الرئاسية وتعريفهم بالمزيد من المحفزات التي تقدمها لهم الوزارة، الالتقاء كذلك بنخبة من رجال الأعمال والمستثمرين المصريين في فرنسا للترويج للاستثمار في مصر وما قدمته الدولة المصرية من محفزات وميزات استثمارية متنوعة في وقت تحتاج فيه الدولة لأبنائها، حيث نجحت الوزيرة في لقاءها بعدد من المستثمرين المصريين في السفارة المصرية في تذليل المزيد مما يواجهونه من تحديات أدت إلى تسجيل استثمارات ضخمة من المستثمرين بعد عودتها مباشرة في شكل حاسم يؤكد على الدور الهام لوزارة الهجرة في دعم تعريف المصريين في الخارج بالفرص الاستثمارية الضخمة في مصر. كما تم تفقد اللجنة الانتخابية لسفارتنا في باريس في اطار الأطمئنان علي سهولة سير العملية الانتخابية قبل بدء الانتخابات في اليوم اللاحق علي الزيارة.

 

6- التواصل مع المصريين بالخارج في الأزمات ومنطاق النزاعات: 
مركز وزارة الهجرة للحوار لشباب المصريين الدارسين بالخارج (MEDCE)
­ عقد سلسلة من الاجتماعات الافتراضية مع الطلبة وخصوصا العائدين من دول النزاعات، وتم تشكيل لجنة دائمة لحل مشكلاتهم، فضلا عن الدور المتميز الذي قام به سفرائنا الشباب من مركز "ميدسي" لإنقاذ المصريين في مناطق النزاعات.
- في حالات الطواريء، يتم تشكيل خلية أزمة فورًا مع الدول القائم بها النزاعات لحل المشاكل الخاصة بالجاليات المصرية فيها، مثلما حدث خلال أزمات السودان وروسيا وأوكرانيا، وكذلك في الكوارث الطبيعية مثل الزلازل في تركيا وسوريا والمغرب وإعصار "دانيال" في ليبيا.

 

5 – توحيد صفوف الجاليات المصرية بالخارج
- بدأت عملية التواصل مع الجاليات بشكل منظم في يوليو 2018، حيث نظمت الوزارة أول نسخة من مؤتمر المصريين بالخارج تحت شعار «في إجازتك بوطنك نشوفك ونسمعك» في 30 يوليو 2018، بحضور مسئولي الوزارات المختلفة والجهات الحكومية، حيث شهد المنتدى نقاشًا موسعًا لسماع أفكار وأطروحات المشاركين، والإعلان عن إجراءات مهمة بالتعاون مع الوزارات المعنية.


- في أغسطس 2021، عقدت وزارة الهجرة المؤتمر الثاني للمصريين بالخارج تحت مسمى "المؤتمر الثاني للكيانات المصرية بالخارج"، لمناقشة محاور يأتي في ‏طليعتها الخدمات الحكومية، والتي تم وضعها بناءً على الطلبات والشكاوى ‏والاستفسارات ‏التي ترد إلى وزارة الهجرة من خلال تواصلها مع المصريين بالخارج.


- في أغسطس 2022، افتتحت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة المؤتمر الثالث للمصريين بالخارج بالعاصمة الإدارية الجديدة، وكان ذلك بالتزامن مع بداية تولي سيادتها حقيبة وزارة الهجرة، حيث أدارت السيدة الوزيرة كافة الجلسات بنفسها، وبحضور ٣٤٦ مشاركا من ٤٥ كيانا من ٣٨ دولة حول العالم. وتضمن المؤتمر ٨ جلسات، من خلال ثلاثة محاور، الأولى تحت عنوان "المشروعات القومية وفرص الاستثمار العقاري في مصر"، والثانية تحت عنوان "خدمات الأحوال المدنية والتجنيد للمصريين بالخارج"، والثالثة تحت عنوان "تطوير التعليم وأول تأمين على المصريين بالخارج" وفد صدر عن المؤتمر الكثير من التوصيات التي تم تنفيذها جميعا في شكل مبادرات، وتقديم كشف حساب بشأنها خلال النسخة الرابعة.


- في ٣١ يوليو 2023، تم عقد النسخة الرابعة من مؤتمر المصريين في الخارج، بمشاركة نحو (1000) مصري بالخارج من أكثر من 56 دولة حول العام من بينهم ممثلين عن 66 رابطة / جالية مصرية بالخارج، إلى جانب مشاركة السادة وزراء المالية والتضامن الاجتماعي والتربية والتعليم والثقافة كمتحدثين رئيسيين بالإضافة الى كبار مسئولي 12 وزارة ومؤسسة وطنية اخري وبنك، بما في ذلك الخارجية والداخلية والدفاع، وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، وكبار الشخصيات العامة، والسادة الإعلاميين والصحفيين كضيوف للمؤتمر.


وتم خلال جلسات المؤتمر مناقشة عدد من المحاور الرئيسية (المحور الاقتصادي - المحور السياسي والتعليمي - المحور الاجتماعي والثقافي والخدمي)، وتم طرح كافة الأفكار والمقترحات واحتياجات المصريين بالخارج على الوزراء والمسئولين بشكل مباشر.


ونتج عن المؤتمر العديد من التوصيات التي تمثل خريطة عمل لوزارة الهجرة وأولية تعمل على تنفيذها، ومنها إعادة العمل بمبادرة سيارات المصريين بالخارج، ومبادرة تسوية الموقف التجنيدي للمصريين بالخارج، ومسابقة المبدع الصغير، والعمل على انشاء صندوق للطوارئ للمصريين بالخارج، العمل علي انشاء منصة للإجازات وغيرها الكثير من التوصيات التي تحولت إلى  خطط تنفيذية واستراتيجيات يتم تنفيذها حالياً أو يتم العمل على تنفيذها خلال الفترة المقبلة. 


وجدير بالذكر أن النسخة الرابعة من المؤتمر قد شهدت تقديم وزيرة الهجرة كشف حساب بتنفيذ جميع التوصيات الصادرة عن النسخة الثالثة من المؤتمر، والتي كان إدارة جلساته هو أول مهامها بعد حلف اليمين (وقد عقدت النسخة الثالثة من عنوان مؤتمر الكيانات) وقد استعرضت الوزيرة كل المحفزات المقدمة للمصريين في الخارج والتي كانت بتوصيات من النسخة الثالثة، بما فيها، مبادرة السيارات والإسكان والطيران والودائع والشهادات البنكية وشركة المصريين في الخارج ومبادرة التسوية التجنيدية وغيرها الكثير في مجالات التامين والبنوك والوثائق الثبوتية والتعليم (إلزامي وجامعي). 
 
6- التواصل مع المستثمرين المصريين بالخارج:
- في خلال زيارة السيدة السفيرة وزيرة الهجرة إلى ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، عقدت وزيرة الهجرة اجتماعا مع 25 من أكبر رجال الأعمال المصريين الأمريكيين وكذلك المصريين الأرمن لتحفيزهم على الاستثمار في مصر من خلال الحديث عن كل التسهيلات التي تقدمها الدولة المصرية من جذب الاستثمارات الخارجية.
­ في إطار زيارتها للسعودية والإمارات وإيطاليا وفرنسا مؤخرًا لتحفيز المصريين بالخارج على المشاركة في الانتخابات الرئاسية، حرصت السفيرة وزيرة الهجرة، على لقاء عدد من رجال الأعمال والمستثمرين المصريين بهذه الدول، حيث تناولت اللقاءات  أبرز المحفزات الاستثمارية التي تتيحها الدولة للمصريين بالخارج، ومشاريع الدولة الرابحة المتاحة للمستثمرين، وتفاصيل وثيقة سياسة ملكية الدولة للتخارج من الكثير من المشروعات لزيادة دور القطاع الخاص، واستعراض الكثير من التعديلات التشريعية واتخاذ العديد من القرارات لجذب المستثمرين، واتاحة الرخصة الذهبية للمستثمرين لتقدم تيسيرات غير مسبوقة لهم.


- نجحت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، في تذليل العقبات للعديدمن المستثمرين المصريين في الخارج ممن واجهوا تحديات في الدخول للأسواق المصرية، كان آخرهم، صامويل ماتياس، مهندس إلكترونيات ورجل أعمال مصري في فرنسا، والتي عرقلت تسجيل مشروعه في مصر، وذلك بعد التنسيق مع الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار، والمشروع عبارة عن مصنع مصري متخصص في مجال الإلكترونيات بالتعاون مع شركاء فرنسيين، واستثمارات هذا المصنع ستتجاوز 100 مليون يورو خلال عامين، وسيتم إنشاؤه في المنطقة الاقتصادية بقناة السويس وسيتخصص في مجال إعادة تدوير الهواتف الذكية لاستخدامها مرة أخرى.


- من أهم إنجازات وزارة الهجرة في هذا الملف، هو تسجيل "شركة المصريين في الخارج" في الهيئة العامة للاستثمار، وذلك بعد الاجتماع لعشرات المرات بالمستثمرين المصريين في الخارج افتراضيا وفعليا، والتواصل مع كافة الجهات المعنية في مصر بمجال الاستثمار وكان على رأسهم دولة رئيس الوزراء والبنك المركزي وهيئة الاستثمار والوزراء المعنيين على اختلافهم وهيئة الرقابة المالية والبورصة المصرية، حتى  تحقق هذا الإنجاز الكبير الذي يقوم المستثمرين العشرة الذين يشكلوا النواة المؤسسة للشركة برأس مال مليار دولار على مدى ١٠ سنوات، ومازالت وزارة الهجرة تروج للشركة ومشاركة كافة المصريين في الخارج بأسهم فيها حتى يتحقق لها الأهداف المرجوة من إنشائها.

-  إنشاء آلية داخل وزارة الهجرة لحل أي مشاكل أو تحديات تواجه المستثمرين المصريين بالخارج، بحيث تحولت الوزارة إلى بوابة لكل مستثمر مصري يريد الدخول إلى الأسواق المصرية.

- سلسلة من الاجتماعات الافتراضية مع المستثمرين ورجال الأعمال المصريين في الخارج بشكل دوري.

7- إطلاق حملة: "مستثمرون مصريون بالخارج يجيبون.. لماذا نستثمر في مصر؟"
­ تتضمن فيديوهات قصيرة تحمل رسائل طمأنة ودعم وثقة في الاقتصاد المصري حيث يقدم فيها رجال الأعمال من المصريين في الخارج ممن دخلوا للاستثمار في السوق المصري، وخبراؤنا المصريين بالخارج، عرضا مختصرا عن الاستثمار في مصر وما لمسوه بأنفسهم خلال رحلة الاستثمار في العديد من المشروعات لتكون رسالة من المستثمرين المصريين بالخارج إلى المصريين بالخارج والداخل.
­ العمل على تحفيز المستثمرين المصريين بالخارج على الاستثمار في مصر من خلال الاجتماعات المباشرة والافتراضية معهم للترويج للفرص الاستثمارية وشركة المصريين بالخارج للاستثماري، بما في ذلك الاجتماع الدوري للمستثمرين مع كبار المسئولين عن الاقتصاد والتجارة والاستثمار في مصر للحديث عن أبرز الفرص والمجالات والمحفزات التي تشجع على الاستثمار، حيث تم ترتيب اجتماعات للمستثمرين مع رئيس العيئة العامة للاستثمار، ممثلي البنك المركزي، معالي وزير قطاع الأعمال، رئيس هيئة الرقابة المالية والأمين العام للصندوق السيادي وغيرهم.

8- التواصل مع الأطباء المصريين بالخارج (استمارة تخدم بلدك ازاي):
- تنفيذًا لمطالب أساتذة الطب والأطباء المصريين في الخارج، بدعم المجال الصحي والطبي في مصر، لما لديهم من رغبة في رد الجميل ودعم وطنهم الذي يدينون له بما حققوه من نجاح، وطلبهم من وزارة الهجرة المشاركة بكافة الأشكال في دعم المجال الطبي والتدريب والمستلزمات الطبية في مصر، أطلقت الوزارة بالتعاون مع وزارة الصحة استمارة إلكترونية لتسجيل من يرغب من الأطباء المصريين بالخارج في دعم المنظومة الصحية في مصر وخصوصا الفئات الأكثر احتياجا وذلك على الرابط التالي:
https://docs.google.com/forms/d/e/1FAIpQLSeOImdhXULZv_MqDTH4FXwWRj1xzPSLUjta74uRua20UAr7nw/viewform?usp=sf_link  
- تعاونت وزارة الهجرة مع عدد من المؤسسات الطبية لدعم رغباتهم في تقديم المساعدة، بما في ذلك مؤسسات وزارة الصحة والمستشفيات الجامعية والمستشفيات التي تقدم أعلى خدمة طبية متخصصة بالمجال (مثل مستشفى أهل مصر ومستشفى بهية و٥٧٣٥٧ ومستشفى الناس) وكذلك مع مؤسسات المجتمع المدني التي تعمل في المحافظات الأكثر فقرا مثل "راعي مصر" و"صناع الخير" و"مصر بلا مرض" وغيرها من المؤسسات المتميزة المجتمع المدني .
- تشارك وزارة الهجرة في تنظيم مؤتمر العلماء والأطباء المصريين في كندا والولايات المتحدة الأمريكية والذي يعقد بشكل سنوي.

9- إطلاق حملة "شارك بصوتك" لتشجيع المصريين بالخارج على المشاركة بالانتخابات الرئاسية:
- حث المصريين بالخارج على القيام بدورهم الوطني والمشاركة في الانتخابات الرئاسية 2024، وذلك من خلال عقد عدة لقاءات عن بُعد مع أقطاب وأبناء الجاليات المصرية في السعودية والإمارات والكويت وقطر وعُمان والبحرين والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأستراليا ونيوزيلندا وغيرها، ولقاء افتراضيًا استمر لنحو 6 ساعات متواصلة، ضم السادة سفراء وقناصل مصر، ونخبة من رؤساء وممثلي الجاليات المصرية في نحو 30 دولة أوروبية، لتحفيز المصريين بالخارج على المشاركة واختيار من يمثلهم لرئاسة الجمهورية بشكل حضاري وديمقراطي، وذلك للتأكيد على أهمية الحفاظ على مكتسباتهم الدستورية والمشاركة في الانتخابات الرئاسية.
- قامت السيدة السفيرة وزيرة الهجرة بتسجيل عدة فيديوهات تجيب فيها على الأسئلة الشائعة الواردة من المصريين بالخارج بشأن آليات التصويت.
- قامت السيدة السفيرة وزيرة الهجرة بجولات مكوكية تضمنت الدول ذات الكثافة من المصريين بالخارج وعلى رأسها المملكة العربية السعودية التي يقيم بها أكبر جالية مصرية بالخارج، حيث التقت الجاليات المصرية في الرياض وجدة، بجانب زيارة الإمارات العربية المتحدة للقاء الجالية في دبي؛ كما تضمنت هذه الجولات أيضًا زيارة السيدة السفيرة وزيرة الهجرة لروما وميلانو في إيطاليا، وكذلك زيارة الجالية المصرية في فرنسا، لتحفيزهم على المشاركة بكثافة بالانتخابات الرئاسية.
- إطلاق غرفة عمليات وزارة الهجرة لمتابعة تصويت الجاليات المصرية بالخارج في الانتخابات الرئاسية 2024 وذلك بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للانتخابات، كما اجتمعت افتراضا بنحو ١٥٠ عامل من المملكة وشباب الدارسين وأقطاب الجاليات والسفراء المصريين من ٣٠ دولة أوروبية. وقد ترتب علي هذا الجهد ايضا الاستماع للمصريين في الخارج لتسهيل بعض التحديات الخاصة بالعملية الانتخابية الجاري دراسة حلول لها علي مستوي الدولة .

10- سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"
تعد مؤتمرات مصر تستطيع، واحدًا من اكبر المؤتمرات التي أطلقتها الوزارة، حيث استهدفت ربط الطيور المهاجرة بوطنهم الأم، والاستفادة من خبراء وعلماء المصريين في الخارج، بالإضافة إلى تبادل الخبرات المختلفة.


ونظمت الوزارة تحت رعاية فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، 6 نسخ لمؤتمر مصر تستطيع، بناء جسر للتواصل مع المصريين بالخارج بكل الكفاءة والخبرة المتنوعة لتعظيم المساهمة في عملية البناء والتنمية وفقا للرؤية المصرية 2030 وبناء الجمهورية الجديدة، وهي:
- مؤتمر "مصر تستطيع بعلمائها" الذي جاء تطبيقا لرؤية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى وإيمانه الشديد بأن مصر قادرة بعلمائها وشبابها على التقدم والنمو وتحقيق المعجزات شرط توفير المناخ الملائم لذلك.


- مؤتمر "مصر تستطيع بالتاء المربوطة" والذي استهدف تقديم الدعم للدور الرائد والجوهرى الذى تلعبه المرأة المصرية المهاجرة لتحسين صورة مصر فى الخارج، بالإضافة إلى إبراز دور الحكومة المصرية ممثلة فى وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين فى الخارج فى التواصل مع العقول المصرية المهاجرة وربطها بالوطن وتوفير مناخ استيعابى داخل مصر يسمح بالاستفادة من هذه الخبرات.


- مؤتمر "مصر تستطيع بأبناء النيل" والذي استهدف خلق منفذ ومناخ استيعابي للعقول المصرية المهاجرة في مجالات البحث العلمي والأكاديمي والاجتماعي في مجال التنمية العمرانية واستصلاح الأراضي الزراعية داخل مصر، فضلا عن الاستعانة بالعلماء والخبراء المصريين بالخارج، وبحث إمكانية تطبيق أبحاثهم في خطة التنمية المحلية وتطوير الريف المصري.


- مؤتمر "مصر تستطيع بالتعليم" الذي طرح عدد من الأفكار ومناقشة إمكانية تطبيقها؛ لدعم منظومة التعليم عن بُعد حرصا على سلامة أبنائنا الطلبة والدارسين.


- مؤتمر" مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية" الذي ناقش قضية جذب الاستثمارات كما تم تنظيم عدة زيارات للمستثمرين المصريين بالخارج والمشاركين في المؤتمر لعدد من المشروعات القومية


- مؤتمر "مصر تستطيع بالصناعة" الذي استهدف التركيز على القيمة المضافة المحلية للصناعة وتصديرها - تطبيق التحول الرقمي في قطاع الصناعة - توفير مظلة حماية مجتمعية - الاهتمام بالتعليم الفني