الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

محافظ القليوبية يتفقد منافذ تجارية لمتابعة مبادرة تخفيض أسعار السلع الأساسية بمدينة الخانكة

الثلاثاء 24/أكتوبر/2023 - 12:15 م
صورة من الجولة التفقدية
صورة من الجولة التفقدية

أجرى عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية يرافقه الأستاذ عيد عبد الله وكيل وزارة التموين والأستاذ مجدي نجاح رئيس مدينة الخانكة جولة تفقدية بعدد من المنافذ والسلاسل التجارية بنطاق مدينة الخانكة لمتابعة تنفيذ « مبادرة تخفيض أسعار السلع الأساسية والإستراتيجية »، والتي أعلن عنها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وذلك بالتعاون مع الاتحاد العام للغرف التجارية واتحاد الصناعات.


وتابع محافظ القليوبية، خلال المرور على سلاسل تجارية وسوبر ماركت بمدينة الخانكة توافر كافة السلع الغذائية التي تشملها المبادرة للتأكد من تلبية كافة احتياجات المواطنين، كما استفسر عن أسعار المنتجات الغذائية واللحوم والخضروات ونسب تخفيضها عن مثيلاتها بالأسواق .


وأشار المحافظ إلى أن المبادرة تشمل تخفيض أسعار (7) سلع أساسية بنسب تتراوح ما بين 15 إلى 25% وهي «السكر، الزيت، العدس، الفول، الألبان، الجبن، المكرونة، الأرز»، بالإضافة إلى خفض 15% على الدواجن الحية والمجمدة والبيض، مؤكدًا أن الدولة بكافة أجهزتها تسعى إلى الحفاظ على استقرار وتوافر السلع للمواطنين وعدم السماح بالمغالاة في الأسعار تحقيقًا للصالح العام .
 

وخلال تفقده، كلف المحافظ رؤساء الوحدات المحلية بالتوسع في إقامة المعارض والشوادر لبيع السلع الغذائية بأسعار مخفضة، وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص، فضلا عن استمرار المرور الميداني على كافة المحال والمعارض القائمة للتأكد من وجود العروض والخصومات على أسعار السلع، وكذا التنسيق مع الإدارات التموينية بالتشديد على كافة التجار وأصحاب السلاسل التجارية بضرورة الإعلان عن أسعار السلع بشكل واضح لتعريف المواطنين بأسعار السلع.
 

ووجه محافظ القليوبية، وكيل وزارة التموين، بتكثيف الحملات التموينية للتأكد من التزام التجار بالأسعار المعلنة ومراقبة عملية تداول السلع بالأسواق وضبط منظومة الأسعار، مع اتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين ومحتكري السلع الغذائية حفاظاً على حقوق ومصالح المواطنين، مثمناً مبادرة تخفيض الأسعار والتي تستهدف تحقيق التوازن والإستقرار بالأسواق وتعزيز الحماية الاجتماعية لمحدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجاً والتخفيف من آثار التداعيات السلبية لارتفاع الأسعار