الأحد 03 يوليو 2022 الموافق 04 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

ثوانى تحبس الأنفاس.. فيديو للحريق الهائل لمحطة توزيع بترول بالسعودية بعد استهدافها من الحوثيين

السبت 26/مارس/2022 - 01:09 ص
الهجوم على  المحطة
الهجوم على المحطة بالسعودية

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى بالسعودية فيديو للحريق الهائل الذى حدث فى إحدى محطات التوزيع للمنتجات البترولية بجدة بعد استهدافها من قبل ميليشيا الحوثي.

وأكد مصدر في وزارة الطاقة السعودية أن الهجمات التخريبية التي تشنها ميليشيات الحوثي ضد مواقع إنتاج النفط والغاز ومشتقاتهما في المملكة، لا تستهدف السعودية لوحدها فحسب، وإنما تسعى إلى زعزعة أمن واستقرار إمدادات الطاقة في العالم.

وشدد المصدر السعودي - في تصريحات أوردتها قناة الإخبارية السعودية - على ضرورة أن يعي المجتمع الدولي خطورة استمرار إيران في استمرارها تزويد المليشيات الحوثية الإرهابية بتقنيات الصواريخ البالستية والطائرات المتطورة دون طيار، التي تستهدف بها مواقع إنتاج النفط.

وأعرب عن إدانة المملكة الشديدة، لھذه الاعتداءات التخريبية، التي يمثل تكرار ارتكابها ضد المنشآت الحيوية والأعيان المدنية، في مناطق مختلفة من المملكة، انتهاكا لكل القوانين والأعراف الدولية.

وأدان البرلمان العربي بشدة استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية محطة توزيع المنتجات البترولية التابعة لشركة أرامكو بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، فضلا عن إطلاقها عدد من الصواريخ البالستية والطائرات المُسيرة باتجاه مباني مدنية ومنشآت للطاقة وتجاه عدة مناطق في المملكة، والتي تمّ اعتراضها وتدميرها بنجاح، مشيدا في الإطار ذاته بيقظة الدفاعات الجوية السعودية في الحفاظ على حياة الأبرياء والمدنيين والمنشآت الحيوية.

وأكد البرلمان العربي أن استمرار هجمات الحوثي تجاه المملكة العربية السعودية، واستهداف محطات توزيع المنتجات البترولية يُعد عملاً إرهابياً جباناً، يستهدف منشآت حيوية، والمساس بواحدة من أهم السلع الاستراتيجية للعالم، الأمر الذي يستوجب موقف دولي حازم للتصدي للأعمال الإرهابية ومحاسبة المخططين والداعمين والممولين والذين يقفون خلفها سواءاً كانوا أفراداً أو جماعات أو دولاً، خاصة بعد تصنيف جماعة الحوثي كمنظمة إرهابية ووقف إمدادها بالسلاح .

وعبر البرلمان العربي عن ثقته التامة في قدرة المملكة العربية السعودية على هزيمة الإرهاب ودحر الجماعات الإرهابية، مؤكداً تضامن البرلمان العربي التام مع المملكة العربية السعودية، ودعمها في تصديها بحزم لكل ما من شأنه تهديد أمنها واستقرارها والمساس بمصالحها، مثمنا جهود قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية لوقف خطورة هذه الهجمات على الأعيان والمدنيين.