الخميس 13 يونيو 2024 الموافق 07 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
حوادث

الداخلية تنظم الملتقى الخامس لشباب وطلائع المناطق الحضارية الجديدة بالسويس

الأحد 09/يونيو/2024 - 05:36 م
الداخلية
الداخلية

نظمت وزارة الداخلية الملتقى الخامس لشباب وطلائع المناطق الحضارية الجديدة وإستضافتهم بمحافظة السويس.. يأتى ذلك إستمراراً لترسيخ قيم الولاء ومفاهيم الإنتماء وحب الوطن لديهم وتأكيداً على دور الدولة ومؤسساتها لبناء المناطق الحضارية الجديدة، والعمل على ترسيخ مفاهيم وقيم الوطنية لإعداد أجيال جديدة تفخر بإنتمائها للوطن.

 

وقد تضمن البرنامج الذى أعدته وزارة الداخلية لشباب وطلائع المناطق الحضارية الجديدة جولة تشمل معالم مدينة السويس المتنوعة وفى مقدمتها زيارة النصب التذكارى الذى يخلد ذكرى الشهداء.

 

وتم تنظيم زيارة لممشى أهل السويس والذى يعد أحد المقاصد الترفيهية لأهالى المدينة والذى أنشأته الدولة حديثاً فى إطار تطوير المدينة، كما شملت الجولة زيارة لكورنيش قناة السويس والتى تخللها مشاهدة الطلائع لإحدى النقاط التى عبر منها الجيش المصرى وقام بتدمير خط برليف فى إنتصار أكتوبر العظيم، كما قاموا بزيارة المتحف الأثرى بالسويس.

 

وحرصت وزارة الداخلية على إصطحاب الشباب إلى مبنى الهيئة الإقتصادية للعين السخنة، حيث تم تعريفهم بالإمكانات الإقتصادية التى تتمتع بها البلاد وقدرتها على جذب المزيد من الإستثمارات.. حيث تضمنت فعاليات الملتقى جولة للطلائع داخل منطقة السويس للتعاون الإقتصادى والتجارى المصرية الصينية " تيدا مصر " وهى نموذج مشترك بين البلدين فى جذب مزيد من الإستثمارات الأجنبية وتوطين الصناعات.. وقام الشباب بجولة داخل عدد من المصانع التى تجسد آليات توطين الصناعة ونقل التكنولوجيا التى تحرص عليها مصر.. وذلك لتعريف الأجيال بما تتمتع به مصر من إمكانات تصنيعية كبيرة ذات أهمية للإقتصاد الوطنى.

 

كما شملت الجولة زيارة لمنطقة مبنى موانىء دبى العالمية داخل ميناء العين السخنة، حيث قاموا بجولة داخل الميناء للتعرف على طبيعة عمله وأهميته الإقتصادية والذى يمثل إنعكاس للمناخ الجاذب للإستثمار الذى تنعم به مصر.

 

وقد تم على هامش الملتقى تنظيم محاضرات تثقيفية للشباب حول أهمية المشروعات القومية التى قاموا بزيارتها وتعريف الأجيال الجديدة بها وكيفية الحفاظ على هذة الإنجازات.


فى ختام الملتقى تم تنظيم حفلة ترفيهية للمشاركين فيه من شباب المناطق الحضارية الجديدة.

 

يأتى ذلك فى إطار حرص وزارة الداخلية على تفعيل المبادرات المجتمعية المختلفة فى ضوء إهتمام القيادة السياسية بهؤلاء الشباب والبراعم ، لجعلهم أكثر حرصاً وإصراراً على تحقيق أهدافهم وتطلعاتهم.. وتوفير حياة كريمة لهم.