الأحد 26 مايو 2024 الموافق 18 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
منوعات ومرأة

4 خطوات في نمط الحياة الصحية.. سر جمال وجاذبية البشرة

الثلاثاء 20/فبراير/2024 - 04:26 م
صور ارشيفية
صور ارشيفية

قال مركز "الصحة" بألمانيا إن نمط الحياة الصحي يعد بمثابة مفتاح جمال البشرة؛ حيث إنه يساعد على تمتع البشرة ببنية قوية ومشدودة ومظهر وردي ينطق بالصحة والشباب والرقة والأنوثة.

 

تغذية صحية

 

وأوضح المركز أنه ينبغي لهذا الغرض اتباع نظام غذائي صحي، لا سيما النظام الغذائي لدول البحر الأبيض المتوسط، والذي يقوم على الخضروات والفواكه الطازجة ومنتجات الحبوب الكاملة والزيوت النباتية الصحية (كزيت الزيتون).

 

وينبغي أيضا الإقلال من السكر؛ نظرا لأن السكر له تأثير سلبي على ألياف الكولاجين، التي تعد مسؤولة عن المظهر المشدود للبشرة المفعم بالشباب والحيوية.

 

ومن المهم أيضا شرب السوائل على نحو كاف؛ حيث ينبغي شرب ما لا يقل عن 5ر1 إلى 2 لتر من السوائل يوميا، وذلك لإمداد البشرة بالرطوبة من الداخل.

 

الإقلاع عن التدخين

 

وإلى جانب التغذية الصحية، ينبغي أيضا الإقلاع عن التدخين؛ نظرا لأن التدخين يتسبب في تفكيك الكولاجين والإيلاستين المسؤولين عن مرونة البشرة، مما يُعجّل بشيخوخة البشرة ووقوعها فريسة للتجاعيد.

 

كما أن التدخين يعزز من العمليات الالتهابية بالجلد (مثل الاحمرار والبثور) ويؤخر تماثل الجروح للشفاء ويرفع خطر الإصابة بالأمراض الجلدية الخطيرة كسرطان الجلد.

 

الإقلاع عن الخمر

 

ومن المهم أيضا الإقلاع عن الخمر؛ نظرا لأن الخمر يتسبب في جفاف البشرة ويجعلها تبدو شاحبة ومترهلة، كما أنه يعزز من العمليات الالتهابية بالجلد، فضلا عن أنه يؤدي إلى تكبير حجم المسام.

 

قسط كاف من النوم

وبالإضافة إلى ذلك، ينبغي أيضا أخذ قسط كاف من النوم؛ نظرا لأن قلة النوم تؤدي إلى زيادة إنتاج هرمون التوتر المعروف باسم "الكورتيزول"، والذي يعزز من العمليات الالتهابية بالجلد ويؤدي إلى ظهور الأكياس الدمعية والهالات السوداء والتجاعيد، كما أنه يجعل البشرة تبدو شاحبة ومتعبة.

 

وبالإضافة إلى ذلك، يؤثر "الكورتيزول" بالسلب على إنتاج حمض "الهيالورونيك"، الذي يمتاز بتأثر مرطب للبشرة، ما يتسبب في جفاف البشرة وفقدانها للمرونة.

 

ولتجنب هذه المشاكل الصحية والجمالية، ينبغي أن يتراوح معدل النوم بين 6 و8 ساعات كل ليلة.