الثلاثاء 16 أبريل 2024 الموافق 07 شوال 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

كبير مستشاري بايدن يزور مصر وإسرائيل خلال أيام لإجراء محادثات حول العملية المحتملة في رفح

الثلاثاء 20/فبراير/2024 - 09:32 ص
بريت ماكغورك
بريت ماكغورك

نقل موقع "أكسيوس" الأمريكي،اليوم الثلاثاء ، عن مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين، أن بريت ماكغورك، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي جو بايدن بشؤون الشرق الأوسط، سيزور مصر وإسرائيل هذا الأسبوع، لإجراء محادثات حول العملية المحتملة في رفح . 

 

الموقع الأمريكي قال إنه من المتوقع أن يلتقي ماكغورك بمدير جهاز المخابرات المصرية عباس كامل، ومسؤولين مصريين آخرين، يوم غد الأربعاء.

 

المصادر ذكرت أنه من المتوقع أن يجتمع ماكغورك بعد ذلك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير الجيش يوآف غالانت، ومسؤولين إسرائيليين آخرين.

 

تتركز المباحثات مع كل من مصر وإسرائيل على العملية المحتملة في رفح ومفاوضات تبادل الأسرى، وفقاً للمصادر الأمريكية والإسرائيلية.

 

مخاوف أمريكية من العملية المحتملة في رفح

 

يقول المسؤولون الإسرائيليون إنهم بحاجة إلى المضي قدماً في شنّ عملية برية على رفح، من أجل تفكيك أربع كتائب تابعة لحركة حماس، لكنهم أكدوا أنهم لن يفعلوا ذلك دون التنسيق مع الولايات المتحدة ومصر.

 

لكن الولايات المتحدة تريد أن تسمع من تل أبيب حول خطتها العملياتية في رفح، وخاصةً حول كيفية إجلاء المدنيين من المنطقة، وقال مسؤولون إسرائيليون إن الجيش الإسرائيلي أعد خطته، ومن المتوقع أن يقدمها إلى مجلس الوزراء الأمني ​​هذا الأسبوع.

اجتياح رفح ينذر بكارثة إنسانية/ رويترز
اجتياح رفح ينذر بكارثة إنسانية

 

السبت الماضي، قال نتنياهو إن الخطة تشمل إجلاء المدنيين الفلسطينيين إلى مناطق شمال رفح وجنوب مدينة غزة، لكن المسؤولين الأمريكيين يشكون بإمكانية تنفيذها، بسبب عدم وجود بنية تحتية كافية للكهرباء والصرف الصحي والمياه في تلك المناطق يمكنها دعم هذا العدد الكبير من الناس.

 

البيت الأبيض يشعر بقلق بالغ من أن تؤدي عملية عسكرية إسرائيلية محتملة في رفح، حيث يتركز أكثر من 1,4 مليون فلسطيني ، إلى وقوع خسائر بشرية كبيرة.