الخميس 29 فبراير 2024 الموافق 19 شعبان 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
سياسة

حزب المصريين: قرارات الإفراج عن بعض المسجونين تعكس نجاح الحوار الوطني

الأربعاء 07/فبراير/2024 - 05:54 م
رئيس حزب المصريين
رئيس حزب المصريين

ثمن المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، عضو المكتب التنفيذي لتحالف الأحزاب المصرية، قرارات النيابة العامة الموقرة اليوم بإخلاء سبيل مجموعة من المحبوسين احتياطيا، من بينهم ثلاث صحفيات إعلاميات.

 

وقال "أبو العطا"، في بيان اليوم الأربعاء، إن قرارات الإفراج عن بعض المسجونين ترسيخ حقيقي لمبدأ المواطنة وعدم التمييز والمساواة وتكافؤ الفرص، لا سيما وأن القيادة السياسية تتوافر لديها إرادة سياسية بإصدار الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، موضحا أن استمرار الإفراج عن دفعات متتالية من المسجونين يؤكد حرص الرئيس السيسي على أبنائه وشعبه وعدم إلحاق الضرر بهم رغم الخطأ من جانبهم.

 

وأضاف رئيس حزب "المصريين"، أن الرئيس السيسي يتعامل بمنتهى الأبوة والإنسانية مع كل المصريين، مشيرا إلى أن استمرار الإفراج عن المحبوسين دليل ورد حاسم وقاطع على من يشيع بأنه لا توجد ديمقراطية ولا حرية تعبير في مصر، مؤكدا أن الرئيس السيسي أول قائد على مستوى العالم يتعامل مع ملف حقوق الإنسان بمفاهيمه الشاملة، فقد جعل حقوق الإنسان في مصر تتمثل في تمتع المصريين بحقوق التعليم والصحة والسكن الكريم.

 

ونوه بأن قرار الإفراج عن عدد من الذين صدر بحقهم أحكام قضائية واجبة النفاذ يؤكد حرص القيادة السياسية على توفير مناخ إيجابي تتناسب مع حالة الحوار الوطني، موضحا أن هذه القرارات تناسب حالة الرضا العامة في المجتمع، والالتفاف حول القيادة السياسية والرغبة في انفتاح كامل على مختلف التيارات وبث السعادة والفرحة في نفوس أهاليهم وعائلاتهم، وأصبحت حدثا سياسيا متكررا يفرح آلاف المصريين.

 

ولفت إلى أن القيادة السياسية تهتم بملف حقوق الإنسان، وقرارات الإفراج تدخل الفرحة والبهجة في بيوت وأسر المصريين.

 

وشدد على أن قرارات الإفراج المتكررة تؤكد على الدور الكبير الذي يلعبه الحوار الوطني وجديته والاستجابة لمطالبه، موضحا أن ملف الحوار الوطني من أنجح الملفات طوال الفترة الأخيرة وبالخصوص في قضية العفو الرئاسي.

 

وأشار إلى أن قرارات الإفراج حدث سياسي يستحق الاحتفاء، فمصر في حالة استقرار وأمان والإفراج تجسيد لهذه الحالة.