الإثنين 26 فبراير 2024 الموافق 16 شعبان 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
اقتصاد وبورصة

معيط: إصدار سندات بمليار دولار بالروبية الهندية.. والنقد يدرس زيادة التمويل لمصر

الإثنين 04/ديسمبر/2023 - 04:21 م
أرشيفية
أرشيفية

أعلن الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن مصر تبحث إصدار شريحة ثانية من الصكوك وإصدار سندات استدامة بقيمة تتراوح بين 500 مليون إلى مليار دولار العام القادم بالروبية الهندية ، مشيراً إلى أن صندوق النقد أكد رغبته في زيادة حجم التمويل المقدم لمصر، مؤكدا أن هناك تواصل مستمر وسعى بهدف إتمام المراجعة قريباً.

 

وأوضح أن هناك 824 مليار جنيه احتياجات للموازنة في مصر للسنة المالية الحالية، لافتًا إلى أن علاقة مصر مع صندوق النقد ممتدة وهناك عمل جاد لإتمام المراجعة، منوهاً بأن صندوق النقد الدولي لديه سياسته الخاصة لتحديد آليات جدولة القروض، وأن هناك طرق تمويل للتعامل مع أضرار التغير المناخي بتكلفة منخفضة.

 

من جانبه قال وليد عادل الخبير المصرفي، لـ"مصر تايمز"، توجة الحكومة لأصدار مثل تلك السندات الهدف منه تنويع مصادر السندات مثلما فعل في سندات الباندا والتي استهدفتها المالية في وقت سابق، مضيفاً" يتبقي أن تُعلن المالية عن آلية الاستفادة من السندات بالروبية الهندية، وفيما سيتم توجيها.

 

 

وكانت قد أستعدت الحكومة المصرية لطرح "سندات باندا" بحوالي 500 مليون دولار، في الربع الأول من العام المالي المقبل (من يوليو إلى سبتمبر)، طبقاً لما أعلنه وزير المالية ، محمد معيط، حيث تأتي تلك السندات، التي يطرحها مُصدرون من خارج الصين ويتم بيعها بالسوق الصينية باليوان، بضمان جزئي لمصر من جانب "البنك الأفريقي للتنمية"، وبما يسهم في تمويل المبادرات والمشاريع الخضراء، حيث أعلنت مجموعة البنك الأفريقي للتنمية الموافقة على ضمان ائتمان جزئي بقيمة 345 مليون دولار لمصر " من أجل زيادة الوصول إلى سوق سندات باندا؛ لتمويل المشاريع الخضراء والاجتماعية".

 

وذكرالبنك في بيان له أن هذا الضمان الجزئي "سوف يسمح لمصر بجمع ما يعادل 500 مليون دولار في سوق سندات باندا المقومة باليوان الصيني"، حيث سيتم استخدام عائدات السندات في مشروعات النقل النظيف والطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والإدارة المستدامة للمياه والصرف الصحي، وكذلك تمويل المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة ومبادرات الخدمات الصحية الأساسية، بحسب البنك.