الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
اقتصاد وبورصة

ارتفاع جديد في أسعار الذهب بمصر بقيمة 55 جنيهًا.. اعرف عيار 21 عامل كام؟

السبت 25/نوفمبر/2023 - 01:06 م
أرشيفية
أرشيفية

نجح الذهب في البورصة العالمية في تسجيل ارتفاع للأسبوع الثاني على التوالي، وأن يغلق تداولات الأسبوع فوق المستوى 2000 دولار للأونصة، وذلك بعد أن وجد الدعم من ضعف مستويات الدولار والتوقعات المتزايدة أن الفيدرالي الأمريكي قد انتهى من دورة رفع الفائدة في ظل البيانات الاقتصادية الضعيفة التي تصدر عن الاقتصاد الأمريكي، حيث ارتفع الذهب الفوري خلال الأسبوع الماضي بنسبة 1.1% ليسجل مكاسب بمقدار 22 دولار ليغلق عند المستوى 2002 دولار للأونصة بعد أن سجل اعلى مستوى خلال الأسبوع عند 2007 دولار للأونصة، وفق رصد تحليلي من جولد بيليون، إذ استطاع الذهب أن يسجل ارتفاع للأسبوع الثاني على التوالي وسجل اعلى مستوياته في 3 أسابيع عند 2007 دولار للأونصة، ولكن يتبقى عليه اختراق مستوى المقاومة 2010 دولار للأونصة حتى يتثنى له أن يستكمل الصعود ويحقق مستهدفاته عند 2050 ومن بعده قمته التاريخية 2080 دولار للأونصة.

 


وصدرت بيانات ضعيفة عن القطاع الصناعي الأمريكي أمس الجمعة، حيث أظهر مؤشر مدراء المشتريات عن القطاع الصناعي انكماش القطاع بنسبة 49.4 بأقل من القراءة السابقة 50 والتوقعات عند 49.9، حيث يمثل المستوى 50 في قراءة المؤشر الحد الفاصل بين النمو والانكماش، وساهمت هذه البيانات في زيادة التوقعات ان التباطؤ مستمر في الاقتصاد الأمريكي وأن البنك الفيدرالي قد انتهى من دورة رفع أسعار الفائدة، وأن التحرك القادم في أسعار الفائدة سيكون نحو الهبوط في مستويات الفائدة، حيث تشير التوقعات في الأسواق الآن إلى احتمال يقترب من 95% أن البنك الفيدرالي سيبقي على أسعار الفائدة ثابتة خلال اجتماعه القادم في ديسمبر، بينما تشير التوقعات إلى احتمال بنسبة 39.7% أن البنك سيقوم بخفض أسعار الفائدة ربع درجة مئوية في اجتماع مايو 2024.

 

وأشار تحليل جولد بيليون إلى أن البيانات الضعيفة وتوقعات الأسواق ساهمت بشكل رئيسي في انخفاض مستويات الدولار الأمريكي للأسبوع الثاني على التوالي وفقاً لمؤشر الدولار، حيث انخفض خلال الأسبوع الماضي بنسبة 0.5% وسجل أدنى مستوى في ثلاث أشهر، وأما عن العائد على السندات الحكومية الأمريكية لأجل 10 سنوات فقد سجل أدنى مستوى في شهرين عند 4.363% خلال الأسبوع الماضي قبل أن يتعافى العائد بشكل طفيف ويغلق الأسبوع عند المستوى 4.472%، فيما يذكر أن انخفاض العائد على السندات يدفع الذهب إلى الارتفاع بسبب انخفاض تكلفة الفرصة البديلة بالنسبة للذهب الذي يعد أصل لا يقدم عائد لحائزيه مقارنة مع السندات.

 

الذهب يجد دعم من الطلب الفعلي في آسيا

 

سجلت مبيعات المجوهرات في الصين ارتفاع بنسبة 12.2% منذ بداية العام وحتى نهاية شهر سبتمبر لتصل إلى 34.4 مليار دولار متضمنة مبيعات الذهب والفضة والمجوهرات الأخرى، ليكون أعلى من متوسط إجمالي مبيعات الذهب في الصين عند 6.8%.
وكان الطلب المحلي الصيني على الذهب قوياً للغاية طوال عام 2023، وكان له تأثير كبير على أسواق المعادن الثمينة في البلاد. شهدت الأشهر الأخيرة ارتفاع أسعار الذهب المحلية في الصين أعلى بكثير من الأسعار الفورية الدولية، حيث طالب الأثرياء والطبقة المتوسطة في البلاد بتأمين قيمة مدخراتهم في ظل مخاوف من ضعف معدلات النمو وتراجع القيمة الشرائية للعملة.

هذا وقد ارتفعت صادرات الذهب السويسرية في أكتوبر إلى أعلى مستوى لها منذ مايو مع ارتفاع الشحنات إلى الهند لتلبية الطلب خلال موسم الأعياد في البلاد حسبما أظهرت بيانات الجمارك.

أما عن مجلس الذهب العالمي فقد أعلن عن ارتفاع صافي الطلب على الذهب من قبل صناديق الاستثمار المدعومة بالذهب بمقدار 11.5 طن ذهب وذلك خلال الأسبوع المنتهي في 17 نوفمبر، حيث أضافت صناديق الذهب في أمريكا الشمالية ما مقداره 13.1 طن ذهب لتشهد ارتفاع في الطلب للأسبوع الثالث على التوالي.
من جهة أخرى أضافت صناديق الاستثمار في المنطقة الأسيوية 1.2 طن ذهب بينما صناديق الاستثمار في المنطقة الأوروبي أظهرت انخفاض بمقدار 2.8 طن ذهب.
في عام 2022 اشترت البنوك المركزية ذهب بشكل قياسي بلغ 1136 طن وفقاً لمجلس الذهب العالمي، ومنذ بداية عام 2023 قامت البنوك بشراء 800 طن من الذهب في الأرباع الثلاثة الأولى من العام، لذا فمن المحتمل أن ينتهي هذا العام بتسجيل مستوى قياسي آخر في مشتريات البنوك المركزية للذهب للعام الثاني على التوالي.

الجدير بالذكر أن مشتريات البنوك المركزية من الذهب قد وجدت أرض صلبة لأسعار الذهب، مما منع الأسعار من التراجع بشكل حاد في فترات ارتفاع الدولار وارتفاع عوائد السندات الأمريكية.

أسعار الذهب في مصر 


عادت أسعار الذهب في مصر إلى الارتفاع بشكل تدريجي بعد فترة التصحيح والتذبذب خلال الأيام القليلة الماضية، لتتزايد فرصة عودة السعر إلى اختبار قمة السعر التاريخية التي سجلها خلال الأسبوع الماضي وذلك بدعم من اغلاق سعر الأونصة العالمية الأسبوع الماضي فوق المستوى 2000 دولار.
افتتح الذهب عيار 21 الأكثر شيوعاً تداولات اليوم عند المستوى 2765 جنيه للجرام ليرتفع بمقدار 10 جنيهات ويتداول وقت كتابة التقرير الفني لجولد بيليون عند 2775 جنيه للجرام.

خلال الأسبوع الماضي ارتفع سعر الذهب بمقدار 55 جنيه للجرام حيث افتتح تداولات الأسبوع عند المستوى 2710 جنيه للجرام وأغلق عند المستوى 2765 جنيه للجرام، بينما قد سجل اعلى مستوى في تاريخ الذهب خلال الأسبوع عند 2810 جنيه للجرام.

ومنذ تسجيل الذهب أعلى مستوى لها دخل في حركة تصحيح لأسفل وصل إلى أدنى مستوى عند 2720 جنيه للجرام ليدخل في تذبذب فوق هذا المستوى قبل ان يعود إلى الارتفاع التدريجي منذ جلسة الأمس بدعم من ارتفاع سعر الأونصة العالمية.