الثلاثاء 30 مايو 2023 الموافق 10 ذو القعدة 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
رياضة

بيان رسمي من ريال مدريد تجاه الإهانات العنصرية ضد فينيسيوس

الإثنين 22/مايو/2023 - 02:04 م
فينيسيوس
فينيسيوس

نشر نادي ريال مدريد بيانا رسمياً، تجاه الإهانات العنصرية التي تعرض لها البرازيلي فينيسيوس جونيور من الأحداث التي شهدتها مباراة الفريق أمام فالنسيا في الدوري الإسباني.

 

بيان رسمي من ريال مدريد تجاه الإهانات العنصرية ضد فينيسيوس 

 

وجاء البيان كالاتي: "يظهر نادي ريال مدريد استياءه الشديد ويدين الأحداث التي وقعت أمس ضد لاعبنا فينيسيوس جونيور، تشكل هذه الحقائق هجوما مباشرا على نموذج التعايش لدولة القانون الاجتماعية والديمقراطية".

 

وتابع: "يعتبر ريال مدريد أن مثل هذه الإهانات تشكل أيضًا جريمة كراهية، ولهذا السبب تقدم بشكوى إلى مكتب المدعي العام للدولة، وتحديداً إلى مكتب المدعي العام ضد جرائم الكراهية والتمييز، حتى يمكن التحقيق في الوقائع وتوضيح المسؤوليات".

 

وأضاف: "تحدد المادة 124 من الدستور الإسباني وظائف مكتب المدعي العام لتعزيز عمل العدالة في الدفاع عن الشرعية وحقوق المواطنين والمصلحة العامة".

 

وأختتم: "لهذا السبب، ونظراً لخطورة الأحداث التي وقعت، لجأ ريال مدريد إلى النيابة العامة للدولة، دون المساس بظهوره كمقاضاة خاصة في الإجراءات التي يتم البدء فيها".

 

وبات النجم  البرازيلي فينيسيوس جونيور ، مهاجم فريق ريال مدريد الإسباني، يعاني من الإهانات العنصرية، وأخرها كانت مباراة فريقه ضد فالنسيا مساء الأحد، ضمن منافسات الدوري الإسباني، وشهدت أحداثًا مؤسفه ضده من جانب جماهير الفريق المنافس.

 

 

بدأ الأمر في الدقيقة 70 من زمن المباراة التي جمعت بين ريال مدريد وفالنسيا، حيث قام جماهير فالنسيا في ترديد بعض الكلمات العنصرية تجاه اللاعب البرازيلي، وبعد ذلك بدأت في إلقاء بعض الأشياء على أرض الملعب.

 

وكانت قد تم دخول كرة ثانية إلى أرض الملعب أثناء هجمة فينيسيوس وهو في منطقة الجزاء ويقوم لاعب فالنسيا بتسديد الكرة الثانية عليه ليخرج الكرتين خارج الملعب ويقع لاعب ريال مدريد.

 

وتوجه النجم البرازيلي غاضبًا نحو جماهير فالنسيا، واتجه نحو الشخص الذي تلفظ بألفاظ عنصرية "قرد.. قرد" وقال له فينيسيوس : "إنه أنت، أعرف إنه إنت".

 

وتوقفت أحداث المباراة لمدة 10 دقائق، وكان النجم البرازيلي يرفض استكمال اللقاء وأيضًأ لاعبو ريال مدريد، كانوا يريدون الخروج من أرض الملعب.

 

وكشفت صحيفة ماركا أن النجم البرازيلي دخل في نوبة بكاء وكان يرفض استكمال اللقاء ويريد الخروج، وقال باكيًا: "لا أريد أن ألعب بعد الآن".


 

وكتب فينيسيوس عبر تويتر:" لم تكن المرة الأولى ولا الثانية ولا الثالثة. العنصرية أمر طبيعي في الدوري الإسباني، تعتقد المنافسة أن هذا أمر طبيعي، والاتحاد الإسباني يفعل ذلك أيضًا ويشجعه الخصوم".

 

وأضاف:" الليجا كانت ملكاً لرونالدينيو ورونالدو وكريستيانو وميسي اليوم تنتمي إلى عنصريين، أمة جميلة رحبت بي وأحبها لكنها وافقت على تصدير صورة دولة عنصرية إلى العالم".


 

وأتم: في البرازيل تُعرف إسبانيا بأنها بلد العنصريين ولسوء الحظ ليس لدي دفاع عن كل ما يحدث كل أسبوع، سأقاتل حتى النهاية ضد العنصريين، حتى لو كان بعيدًا عن هنا".


 

وتعرض فينيسيوس للعنصرية من جانب مشجعي فالنسيا الأمر الذي أدى إلى غضب اللاعب مما أدى اشتباكه مع لاعبي فالنسيا.

 

وأصدر نادي فالنسيا بيانًا رسميًا، أعلن من خلاله بفتح تحقيق عاجل على الأحداث التي حدثت، كما أكد النادي بأنه سيتخذ أقسى الاجراءات.

 

وفي وقت سابق، تعرض فينيسيوس، الى العنصرية وتلقي الأهانات من الجمهور خلال مباراة أوساسونا في مسابقة الدوري الإسباني.

 

ونشر فينيسيوس تغريده عبر صفحته الشخصية علي موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" وكتب: "الإهانات مستمرة .. والرقصات أيضا .. أراكم في ليفربول ، هلا مدريد".

 

وتعرض البرازيلي الي السباب من الجماهير خلال المباراة أمام أوساسونا ، وجاءت بعض الهتافات تقول "فلتمت يا فينيسيوس"، أثناء رقصه أحتفاله بالهدف الذي تم الغاءه لاحقاً.

 

وحقق فريق فالنسيا من الفوز على نظيره ريال مدريد، بهدف مقابل لا شيء، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب ميستايا ضمن منافسات الجولة الخامسة والثلاثين من مسابقة الدوري الإسباني الممتاز، جاء هدف فريق فالنسيا عن طريق اللاعب دييجو لوبيز نوجويرول في الدقيقة 33 من عمر المباراة.

 

وبهذه النتيجة يصل رصيد فريق فالنسيا إلى 40 نقطة ليتواجد في المركز الثالث عشر من جدول ترتيب الدوري الإسباني الممتاز، بينما يقف رصيد ريال مدريد عند 71 نقطة في المركز الثالث.