الأربعاء 30 نوفمبر 2022 الموافق 06 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
حوادث

إبن زوجته.. رجل يعذب طفل بالحرق والصعق الكهربائي حتى الموت بسبب تبوله اللإرادي

الأحد 02/أكتوبر/2022 - 10:01 م
ارشيفية
ارشيفية

لقى طفل لم يتعدي عمر الاربع سنوات مصرعه على يد زوج أمه بعد أن قام بتعذيبه صعقا بالكهرباء، وحرقة والتعدي عليه بالضرب، بسبب تبوله على نفسه بدون إراده .

 

البداية كانت عندما أقدم زوج أم بالتعدي بالضرب والكهرباء واللسع وبعض الحروق بجسمه على ابن زوجته بسبب تبوله على نفسه، بشارع الأربعين بمنطقة فايدة كامل بدار السلام.

 

وروي شهود العيان لـ“مصر تايمز”  تفاصيل الواقعة حيث قالوا إن الوقعة حدثت يوم الخميس الماضي، عندما قام زوج الأم بتعذيب الطفل ذو الأربع أعوام ، وأثناء تعذيبه وضربه سقط الطفل من شرفة المنزل.

 

أضاف: أانهم على الفور استوقفوا توكتك، وأخذوا الطفل إلي إحدي الصيدليات بالمنطقة، وعند عرضه على الدكتور الصيدلي أكد موت الطفل وأنه فارق الحياة، مؤكدا أن سبب الوفاة تعرض الطفل للضرب المبرح.

 

أوضح شهود العيان أنهم توجهو على الفور الى قسم شرطة دار السلام لتقديم بلاغ بالواقعة وتفاصيل ما حدث، بمعاونة سائق التوتوك، مؤكدين أنهم فور أن حرروا المحضر تحركت أجهزة الأمن الي المنزل الذي قدموا عليع البلاغ، وتم القبض على الأم وزوجها وابنتهم وتحرير محضر بالواقعة.

 

وأضاف صاحب فرن بالمنقطو وجيران الطفل الذي تعرض للتعذيب لـ "مصر تايمز" أنه أثناء التحقيقات تبين أن الأم متزوجة من هذا الرجل عرفي وليس جواز رسمي.

 

وأشاروا الى أن وفاة الطفل نجدته من قسوة هؤلاء البشر فاقدي الرحمة والانسانية، مؤكدين أن تقرير الطب الشرعي، أثبت أن هناك آثار لعملية بظهر الطفل وبالتحقيقات تبين أن زوج الأم قد سبق القاه على البلاط مما أدى إلي كسر بظهر الطفل وعمل عملية شرائح ومسامير.

 

 وتابع":طفل 4 سنين يشوف العذاب ده كله، لا أب ولا أم يعرفوا معني كلمة الرحمة، ولفت الإنتباه الي برود الأم أثناء التحقيق معاها ووصفها بالبجاحة".