الخميس 06 أكتوبر 2022 الموافق 10 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
رياضة

صراع لقب الهداف التاريخي للمنتخب.. محمد صلاح يهدد عرش حسام حسن

الجمعة 23/سبتمبر/2022 - 02:46 م
محمد صلاح
محمد صلاح

يسعى محمد صلاح، قائد منتخب مصر ونجم نادي ليفربول الإنجليزي، لقطع خطوة جديدة نحو تحقيق حلمه بالحصول على لقب الهداف التاريخي لمنتخب مصر، عبر بوابة النيجر وليبيريا.

 

صراع لقب الهداف التاريخي للمنتخب.. محمد صلاح يهدد عرش حسام حسن

 

ويخوض منتخب مصر مباراتين وديتين اليوم والثلاثاء المقبل بـ"ستاد الإسكندرية"، ضمن استعدادات “الفراعنة” للأستحقاقات المقبلة، حيث يرغب محمد صلاح في استغلال تواضع مستوى منتخبي النيجر وليبيريا لزيادة رصيده من الأهداف مع منتخب مصر. 

 

حسام حسن سجل 69 هدفاً مع منتخب مصر في 178 مباراة، ليحتل صدارة الهدافين التاريخيين للفراعنة، ويزحف خلفه محمد صلاح بمعدل تهديفي مبهر بالنسبة لأقرانه في بلاده، أما محمد صلاح فسجل 45 هدفا في 83 مباراة مع منتخب مصر، وستكون أمامه فرصة لتعزيز الرقم بمواجهتي النيجر وليبيريا.

 

وكان أخر هدف سجله صلاح مع مصر جاء ضد المغرب يوم 30 يناير الماضي، خلال انتصار الفراعنة 2-1 بمرحلة ربع نهائي كأس أمم أفريقيا التي أقيمت في الكاميرون.

 

ومنذ هذه المباراة، صام محمد صلاح عن التهديف في 5 مباريات بواقع اثنين في أمم أفريقيا ومثلهما ضد السنغال في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022، حيث احتسب هدفه في شباك السنغال بمباراة الذهاب التي أقيمت في القاهرة للمدافع السنغالي ساليو سيسيه "خطأ في مرماه"، فضلاً عن مواجهة غينيا بشهر يونيو الماضي ضمن الجولة الأولى من تصفيات كأس أمم أفريقيا.

 

منتخب مصر يبدأ عهد فيتوريا بمواجهة النيجر اليوم
 

يقص منتخب مصر شريط مشواره مع المدرب البرتغالي روي فيتوريا في الثامنة مساء اليوم الجمعة عندما يواجه النيجر بـ"ستاد الإسكندرية"، استعداداً للأستحقاقات القادمة.

 

وتولى روي فيتوريا مهمة تدريب منتخب مصر في يوليو الماضي خلفاً لإيهاب جلال الذي لم يستمر في قيادة المنتخب سوى شهرين فقط، لتتم إقالته بعد خوض ثلاث مباريات فقط، إذ انتصر المنتخب معه على غينيا بهدف دون رد، ثم تلقى خسارة مفاجئة أمام إثيوبيا بنتيجة 0-2، وذلك في الجولتين الأولى والثانية للتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية، قبل أن يسقط أمام كوريا الجنوبية بنتيجة 1-4 وديا.

 

ويسعى روي فيتوريا الذي وقع عقداً مع اتحاد الكرة يستمر بموجبه على رأس القيادة الفنية للمنتخب لمدة 4 سنوات لتصحيح مسار  منتخب مصر، وتحقيق آمال الشعب المصري بإعادة المنتخب لمنصات التتويج الإفريقية التي غاب عنها لفترة طويلة، وكذلك إعداد فريق قادر على بلوغ كأس العالم 2026.

 

وفضَّل فيتوريا أن يخوض المنتخب خلال الأجندة الدولية الحالية مباريات ودية أمام فرق متوسطة المستوى، من أجل إعادة ترتيب الأوراق داخل صفوف الفريق، ومشاهدة جميع اللاعبين الذين تم اختيارهم، للوصول للتشكيل المثالي للفراعنة، قبل استئناف مشوار المنتخب في التصفيات الإفريقية.


 

ويسعى البرتغالي إلى الاستقرار على القوام الأساسي للمنتخب الوطني قبل بداية الفعاليات الرسمية في التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأفريقية القادمة، حيث شهدت قائمة المنتخب تواجد سبعة محترفين في مقدمتهم النجم العالمي محمد صلاح إلى جانب محمود حسن تريزيجية وطارق حامد وأحمد حجازي ومصطفى محمد وأحمد حسن كوكا وعمر مرموش.


 

وضمت قائمة المنتخب النهائية، كلا من محمد الشناوي وأحمد الشناوي ومحمد صبحي في حراسة المرمى، كريم فؤاد وعمر جابر وعلي جبر وأحمد حجازي ومحمد عبد المنعم وأسامة جلال ومحمود الونش وأيمن أشرف ومحمد حمدي وأحمد أبو الفتوح في الدفاع، وحمدي فتحي وطارق حامد ومحمود حمادة وإمام عاشور وإسلام عيسى وأحمد سيد زيزو ومحمد إبراهيم وعبد الرحمن مجدي وعمر مرموش ومحمود حسن تريزيجيه في الوسط، ومحمد صلاح وأحمد حسن كوكا ومروان حمدي ومصطفى محمد في الهجوم.