الأربعاء 05 أكتوبر 2022 الموافق 09 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
رياضة

رئيس لجنة حكام الاتحاد البوليفي يكشف تفاصيل الأزمة بين سافيو والحكم

الخميس 22/سبتمبر/2022 - 02:25 ص
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

حكىفيكتور شامبي رئيس لجنة الحكام في الاتحاد البوليفي لكرة القدم، كواليس أزمة برونو سافيو مع الحكم البوليفي جاد فلورس، والذي تعرض للاعتداء من جانب لاعب الأهلي الجديد.

 

وقال شامبي، في تصريحات تلفزيونية، أنا رئيس لجنة الحكام في الاتحاد البوليفي لكرة القدم، بحترم استفساراتكم أنكم محتاجين مني توضيح بالقرار الذي صدر عن اللاعب برونو سافيو، في المباراة التي جمعت فريق بوليفار البوليفي والويز ريدي، هذا الأمر كان بسبب وجود احتكاك جسدي من زميله في الفريق، والحكم أشهر لزميله البطاقة الصفراء الثانية ثم الحمراء.

 

وأضاف رئيس لجنة الحكام:" الأمر الذي تقبله جميع لاعبين الفريقين، عدا برونو سافيو، حيث قام بالتهجم على الحكم والاعتراض بشكل غير لائق مما أدى لأن الحكم قام بطرده من المباراة، وهذا الأمر لم يحدث بسبب الاعتراض فقط وإنما وصل الأمر للتعدي على الحكم والتطاول عليه".

 

وأكمل فيكتور شامبي:" محكمة التأديب الرياضي راسلت فريق بوليفار وطالبت اللاعب بالامتثال أمام المحكمة لكن النادي البوليفي أخبرهم أن سافيو لم يعد متواجد مع اللاعب في الوقت الحالي، وأن عليهم مراسلة فريقه الجديد".

 

وأضاف شامبي:"اللاعب قدم اعتذاره الحكم من التصرف الذي حدث منه، لكن لا فائدة من هذا الاعتذار، الحكم سجل ما حدث داخل الملعب فقط في تقريره، ومدي تطابقه مع الفيديوهات المقدمة، وهي العاملين الذي تتخذ بهم لجنة الانضباط قرارها، دون النظر لاعتذار اللاعب للحكم خارج الملعب، لذلك اللاعب سيعاقب على ما حدث منه اتجاه الحكم داخل الملعب".

 

وواصل رئيس لجنة الحكام في الاتحاد البوليفي:"قرار إيقاف سافيو لم يعد ضمن اختصاصات لجنة الحكام، رفعنا التقرير إلى الاتحاد البوليفي وتحديدًا لجنة الانضباط، وهم صاحب القرار في هذا الأمر، الاتحاد البوليفي لكرة القدم هو ملزم أنه يبلغ "فيفا" بالعقوبة التي اتخذها، حتى يتخذ "فيفا" القرار بشأنه ويبلغ النادي بالعقوبة على اللاعب ويجبره على تنفيذها.

 

وأتم شامبي:"حسب القوانين التاديبية الخاصة بالجامعة البوليفية لكرة القدم والمنصوص عليها في المادة 73، فإن عقوبة الاعتداء على الحكم تتراوح بين 6 أشهر إلى سنة".