الأربعاء 07 ديسمبر 2022 الموافق 13 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

"مكنتش أعرف إنه مات".. شقيق أحد ضحايا الغرق فى توشكي بأسوان يروي تفاصيل مؤلمة (فيديو)

الأربعاء 07/سبتمبر/2022 - 07:09 م
شقيق أحد الضحايا
شقيق أحد الضحايا

روي شقيق أحد ضحايا "لقمة العيش"، والذي لقى مصرعه غريقا هو واثنان آخرين بترعة توشكي شرق العوينات فى مدينة أسوان؛ أثناء محاولات إنقاذ بعضهم البعض من الغرق، عن حزنه الشديد على وفاة شقيقة الصغير قبل أن يحقق أمنيته ويلتحق بمصنع الرجال لتأديته خدمته العسكرية، كباقى أفراد الشعب المصري.

وقال أحمد همام، إن شقيقة المتوفى إبراهيم يبلغ من العمر 20 عاما، وكان من المفترض أن يذهب لتأدية خدمة العسكرية يوم 17 أكتوبر المقبل، لافتا إلى أنه أعرب له عن سعادته بذلك فى وقت سابق.

وأضاف خلال لقائه مع "مصر تايمز"، فى قرية برامكين التابعة لمركز ديرب نجم بمحافظة الشرقية، أثناء انتظارهم لوصول جثامين ضحايا "لقمة العيشِ" الثلاثة، أنه لم يلتق بشقيقه منذ 14 يوما، حيث أنه كان يقضى فترة خدمته العسكرية وهو كان مسافرا ليقوم بعمله.

قال :"لم يبلغنى أحدا بالوفاة، وكان نازلاً إجازته الاعتياديه، وعندما وصل الى بلدتهم وجد أنها فى حالة حزن وفوضى، وعندما سئل أحد أصدقائه فاجئنى بخبر وفاة شقيقى و2 أخرين.

فى ذات السياق قالت والدة إبراهيم، أحد الضحايا، الغرق بقرية برامكين التابعة لمركز ديرب نجم بمحافظة الشرقية، إن نجلها كان يعمل "تباعا" على السيارة النقل التى كانوا يستتقلونها للعمل عليها، وتعد هذه المره االأولي التى يذهب فيها للسفر خارج البلده، لافته إلى أنها قبل سفره مع أصدقائه طلبت منه عدم الذهاب حتى لا يلقى مصير والده الذى توفي منذ ما يقرب من ال12 عاما فى حادث سيارة .

أوضحت إن نجلها كان يعمل "تباعا" على السيارة النقل التى كانوا يستتقلونها للعمل عليها، وتعد هذه المره االأولي التى يذهب فيها للسفر خارج البلده، لافته إلى أنها قبل سفره مع أصدقائه طلبت منه عدم الذهاب حتى لا يلقى مصير والده الذى توفي منذ ما يقرب من ال12 عاما فى حادث سيارة .

أشارت خلال حديثها مع موقع مصر تايمز"، أن نجلها "كان طالع على لقمة العيش"، وكان من المفترض ان يقضى فترة تجنيده فى شهر أكتوبر المقبل، مشيرة الى نه أنهي جميع الوراق الخاصة بالتقديم للخدمة العسكرية، وكان هناك اتفاقا بينهما على العودة قبل موعد ذهابه الى فترة التجنيد ب3 أيام، وذلك حتى يقضيهم معها فى المنزل، ثم بعد ذلك يذهب إلى خدمته العسكريه.

 

كشفت عن آخر حديث دار بينهما وطلبها المتكرر بعدم سفره وتركها ،وترجيها له بعد السفر حتى لا يلقى مصير والده، الإ أنه كان مصمما على الرحيل قائلا لها "هي موته ولا أكتر".

وأوضحت أنها شعرت أمس قبل أن يأتى خبر الوفاة بضيق فى صدرها وحالة من التوهان والتخبط، الا انه تحقق ما كنت لا اتمناه وجائنى خبر وفاته حسبما قالت.

وتنتظر الأم الملكومة وأهالى القرية اجسامين الشباب الثلاثة حتى يتم دفنهم فى مقابر القرية.

وكان لقى 3 أشخاص مصرعهم غرقاً بترعة توشكي شرق العوينات جنوب محافظة أسوان، أثناء قيامهم بالسباحة

وكان قد تلقت الأجهزة المعنية إخطاراً يفيد بغرق 3 شباب أثناء السباحة بترعة توشكي شرق العوينات جنوب المحافظة، وعلي الفور تم إبلاغ الحماية المدنية، وفرق الإنقاذ وذلك لمحاولة البحث عن جثث الشباب .

وانتقلت الجهات المختصة إلي مكان الترعة وتبين غرق 3 شباب وبالتحريات الأولية تبين أسماء الذي لقوا مصرعهم غرقاً هم محمد .م.ن ، وهمام .ا.هـ ، وإبراهيم .ع.خ جميعهم من من برامكيم ديرب نجم بالشرقية، وجاري البحث عن جثامينهم من قبل رجال الإنقاذ النهري وفرق المسطحات المائية .

وتبين أن الشباب الثلاثة مُقيمين جميعًا في إحدى القرى التابعة لنطاق ودائرة مركز شرطة ديرب نجم بمحافظة الشرقية، فيما يواصل رجال قوات الإنقاذ النهري في أسوان جهودهم للبحث عن الجثامين وانتشالها من مياه ترعة توشكى بمحيط موقع الحادث الذي وقع في منطقة شرق العوينات جنوب محافظة أسوان.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة.