الخميس 07 يوليو 2022 الموافق 08 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

محافظ أسيوط يشارك فى الجلسة الرسمية للمؤتمر السنوى العاشر للطب التكاملى

الخميس 12/مايو/2022 - 10:35 ص
عصام سعد محافظ أسيوط
عصام سعد محافظ أسيوط

أشاد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط بالانجازات القومية والتنموية التى تم ويجرى تنفيذها على ارض المحافظة فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية وخاصة المشروع القومي لتطوير الريف المصري "حياة كريمة" والذى يستهدف 7 مراكز بالمحافظة خلال مرحلته الجديدة بإجمالي 149 قرية و894 تابع ويجري تنفيذ مشروعات بإجمالي 1500 مشروع بتكلفة اجمالية 25 مليار تتضمن تطوير شامل للبنية الأساسية والخدمات الاجتماعية والأوضاع الاقتصادية فضلًا عن تحسين أوضاع الفئات الأولي بالرعاية بتلك القرى والنجوع. 

جاء ذلك خلال مشاركته فى وقائع الجلسة الرسمية المؤتمر السنوى العاشر لجمعية الطب التكاملى واضطرابات النوم والمنعقد بجامعة بدر بعنوان "كونسلتو" بحضور الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط والدكتور مصطفى كمال رئيس جامعة بدر ورئيس مجلس إدارة الجمعية ، والدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط السابق ورئيس شرف المؤتمر والدكتور منصور الكباش رئيس جامعة سفنكس بأسيوط الجديدة والدكتورة مها غانم نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور علاء عطية عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية والدكتورة سوزان سلامة أستاذ أمراض الصدر ورئيس المؤتمر ، والدكتورة أسماء عبد الناصر عميدة معهد دراسات وبحوث البيولوجيا الجزيئية والدكتورة دينا ممدوح عميدة كلية تكنولوجيا وصناعة السكر والدكتورة أمانى عمر وكيل كلية الطب والمهندس ياسر عبدالله رئيس جهاز مدينة ناصر غرب أسيوط والدكنورة مديحة درويش عميدة كلية الطب البيطرى وسط كوكبة من المشاركين من القيادات الأكاديمية والإدارية والطبية بجامعات أسيوط وبدر وسفنكس إلى جانب حشد من أطباء المستشفيات الجامعية ومستشفيات وزارة الصحة والتامين الصحى . 

كما أشاد محافظ أسيوط بالنهضة العلمية التى تشهدها محافظة أسيوط وما تتميز به وخاصة مع وجود جامعتى اسيوط والازهر وجامعة بدر وسفنكس والتى تمثل صروح علمية وتعليمية على ارض المحافظة وتقدم خدماتها التعليمية والبحثية والطبية لجميع أبناء الصعيد كما وجه رسالة شكر للدكتور مصطفى كمال رئيس جامعة بدر بأسيوط والدكتورة سوزان رئيسة المؤتمر على مجهودااتهما فى تنظيم المؤتمر الذى يضم نخبة من الاساتذة والعلماء والاطباء والباحثين.

 ومن جانبه أشاد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط خلال كلمته بدور الجمعية بما تقدمه من نشاط طبى وعلمى متميز تجعل منها أحدى الجامعات العلمية المميزة بجامعة أسيوط ووالتى تحتل مكانة مرموقة داخل مصر وخارجها وتنجح محافلها العلمية المتعاقبة فى جذب اهتمام المحاضرين من كبار اساتذة الطب بمختلف الجامعات المصرية وكذلك من شباب الأطباء بالمستشفيات الجامعية ومستشفيات وزارة الصحة ، مشيراً إلى أن جامعة أسيوط كان لها السبق فى مواجهة الجائحة والتى يرتكز علي مناقشتها المؤتمر فى نسخته العاشرة وذلك من خلال تخصيص 3 مستشفيات عزل أحدهما مخصصة لأبناء الجامعة وذويهم كما كانت لجامعة أسيوط السبق فى اتخاذ القرار بتطعيم أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب وعدم قصره على الأطقم الطبية. 

إما الدكتور مصطفى كمال رئيس جامعة بدر فأشار أن قراره بدعم ورعاية جمعية الطب التكاملى جاء خلال فترة رئاسته لجامعة أسيوط والذى وجد خلالها تردد المريض الواحد على أكثر من عيادة خارجية بالمستشفى الجامعى خلال أيام قليلة مما يشير إلى معاناته من أعراض متداخلة تحتاج إلى اكثر من تخصص إلى جانب إنفاق 25 مليون جنيه فى أحد الأعوام من ميزانية مستشفيات الجامعة لشراء مضادات حيوية وهو الأمر الذى كان يشير إلى الحاجة إلى وضع تصور أشمل وأعم فى التعامل مع المرضى ووضع خطة علاج شاملة للمريض تجمع بين أكثر من تخصص فى حال الحاجة إلى ذلك. وأوضح الدكتور مصطفى كمال أن القرار بإنشاء جامعة بدر يأتى لإى أعقاب النجاح التى حققته جامعة بدر الأم بالقاهرة والتى حملت إسم المدينة التى اتخذتها مقر لها، وتأتى جامعة بدر أسيوط لإثراء الحركة التعليمية والبحثية فى صعيد مصر والتى من المقرر أن يعقبها جامعة ثالثة بأحد مدن الدلتا خلال الفترة القادمة. 

ومن جانبها أشارت الدكتورة سوزان سلامة رئيس المؤتمر أن المؤتمر هذا العام يناقش الوضع الصحى فى مواجهة الجائحة من خلال عنوان المؤتمر "كونسلتو" والذى يجمع بين أكثر من 17 تخصص طبى من كافة الجامعات المصرية ومستشفيات وزارة الصحة والقوات المسلحة حيث تتضمن جلسات المؤتمر عرض حالات مرضية والتباحث فيها من الحاضرين بين اكثر من تخصص وذلك لأول مرة ، كما حرصت الجمعية على إصدار الف نسخة من كتيب المؤتمر ليكون مرجعاً علمياً لشباب الأطباء المتعاملين مع مصابى كورونا أو المتعافين منها كذلك أطباء العناية المركزة . وتوجهت الدكتورة سوزان سلامة بخالص شكرها لإدارة جامعتى أسيوط وبدر لما وفراه من من دعم ورعاية لمؤتمرات الجمعية خلال السنوات السابقة. 

وتضمنت وقائع الجلسة الرسمية أهدى الدكتور مصطفى كمال درع جامعة بدر تكريماً لكل من اللواء محافظ أسيوط والدكتور طارق الجمال رئيس جامعة اسيوط والمهندس ياسر عبدالله رئيس جهاز مدينة ناصر غرب أسيوط، كما قدمت الدكتورة سوزان سلامة درع جمعية الطب التكاملى تكريماً إهداء وتكريماً لمحافظ أسيوط ورئيس جامعة أسيوط ورئيس جامعة بدر ورئيس جامعة سفنكس لجهدهم المتعاون ودعمهم أنشطة الجمعية.