الإثنين 04 يوليو 2022 الموافق 05 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
حوادث

بالدموع.. أب يروي قصة ابنته دفعت حياتها ثمنا لاهمال الطبي باحدي مستشفيات القاهرة (صور)

الثلاثاء 10/مايو/2022 - 09:25 م
اميرة
اميرة

لم تكن تعلم الشابة " أميرة" والتي في العقد الثاني من عمرها أن ألمًا في بطنها سينتهي بها في نهاية المطاف إلى إزهاق روحها، ويخطف الموت حياتها ولم يمنحها العمر مزيدًا من السنوات كي تسعد بها أُسرتها في واقعة مثيرة عنوانها "الإهمال الطبي".

يروي المهندس حسين مهنى، والد "أميرة" بالدموع التي يخالطها الألم والحنين، تفاصيل تعرض ابنته لإهمال طبي والتي توفيت إثر جراحة استئصال الطحال بإحدي المستشفيات بالقاهرة .

وقال مهنى، سافرت الي محل عملي باحدي الدول العربية وتركت زوجتي واولادي وكنت دائم التواصل معاهم الا انه في يوم اتصلت علي زوجتي وابلغتني ان ابنتي تعاني من الالام شديدة ببطنها وانها ذهبت لاحد الاطباء والذي قام بتوقيع الكشف الطبي عليها واكد انها تعاني من تضخم بالطحال وتحتاج لاجراء عملية جراحية وحاولت مع زوجتي ان نعرف راي دكتور اخر الا ان القدر تدخل وتوجهت زوجتي الي المستشفي التي كان يعمل بها الطبيب الذي قام بتشخيص حالة ابنتي وبتاريخ 30/07/2017 دخلت ابنتى "أميرة" مستشفى النيل بدراوي بتوقيعها على الدخول تم حجزها.. وإجراء جراحة لها استئصال الطحال ثانى.

وأضاف مهنى، أنه تم دفع مبلغ 25000 جنيه وبدون إجراء أى فحوصات تم تجهيز حجرة العلميات وتم اجراء العملية في ثاني يوم من دخول ابنتي المستشفي، ونتيجة خطأ في اجراء العملية اصيبت ابنتي بنزيف حاد اودي بحياتها بعد خروجها من حجرة العمليات بيوم واحد.


ويتابع: استلمنا للقضاء الله ورجعت ولم نقوم باي اجراء ضد المستشفي حيئذاك خوفا من دخول ابنتي للتشريح واستعوضت ربي في ابنتي واحتسابتها من شهداء الجنة وبعد مرور عامين فوجئت بمطالبة من المستشفي المنكوبة تطالب بمبلغ 28000 باقي مستحقات المستشفى.

وحاول الأب يستكمل حديثه والمررة في حلقه مما يحدث الأمر الذي اثاره وقام بتقديم بلاغ لنقابة الاطباء وشكاوي مجلس الوزراء ومكتب النائب العام مرفقا بشكوته كل الادلة والاسانيد التي توكد صحة اقوله ولكن لم يتم اتخاذ اي اجراء ضد الطبيب ولا المستشفي .

وأنهي الأب حديثه قائلًا "موتوا بنتي وعايزني كمان ادفع فلوس مش حقهم ده موت وخراب ديار".