السبت 10 أبريل 2021 الموافق 28 شعبان 1442
رئيس التحرير
حازم عادل

رضا عبد العال في تصريحات خاصة لـ"مصر تايمز": "ساسي عايز يأمن نفسه.. "أفشة" كلمة السر في الأهلي.. الناس فرحانة فيا عشان بنتقد موسيماني.. معملتش إشارات خارجة.. وطنطا سينافس على الصعود

السبت 09/يناير/2021 - 06:24 م
رضا عبد العال
رضا عبد العال

شهدت نهاية مباراة طنطا ومنتخب السويس، إشارات خارجة بين رضا عبدالعال المدير الفني لفريق طنطا، وجماهير النادي، بعد الخسارة أمام منتخب السويس وتذيل فريقه جدول ترتيب دوري الدرجة الثانية، خاصة وأنه كان وعد جماهير "أبناء السيد البدوي"، بالتأهل إلى الدوري الممتاز.

ونجح منتخب السويس نجح في تحقيق الفوز على فريق طنطا بثنائية نظيفة ضمن منافسات الجولة الثامنة بمباريات المجموعة الثانية بالدرجة الثانية، وتسببت الهزيمة في تراجع طنطا وواصل الفريق تراجعه تحت قيادة رضا عبد العال وأصبح في المركز الأخير وحقق فوز وحيد في مبارياته الـ 7 التي لعبها الفريق.

وحرص "مصر تايمز" على التواصل مع رضا عبد العال للحديث عن مجموعة الأهلي والزمالك في إفريقيا وفرص صعود طنطا بعد تذيل المجموعة.

وقال رضا عبد العال في تصريحات خاصة لـ"مصر تايمز": "مجموعة الأهلي أسهل نسبيًا من مجموعة الزمالك، خاصة الفرق المصرية تواجه صعوبات كبيرة عندما تلتقي بفرق شمال إفريقيا والترجي ومولودية الجزائر في مجموعة واحدة مع الزمالك وبالتالي فإنها أصعب من مجموعة الأهلي".

وعن أزمة فرجاني ساسي لاعب منتخب تونس ونادي الزمالك، قال رضا عبد العال: "لا أعلم من الذي سمح لفرجاني ساسي بالسفر والزمالك لديه مباريات هامة في الدوري".

وأضاف عبد العال: "مينفعش الزمالك يجمد فرجاني ساسي ده كده مش احتراف"، فرجاني تونسيًا وليس مصريًا وهو محترف ويريد أن يأمن مستقبله، خاصة أن هذا العقد من الممكن أن يكون أخر عقد جيد له"، متابعاً، "مع توالي الأعوام سن فرجاني ساسي هيكبر، وكل ما يكبر الفلوس هتقل، أعتقد أن تأخيره في التجديد للزمالك بسبب تفكيره في 1لك الأمر".

وأتم تصريحاته: "المبلغ الذي سيتقاضاه فرجاني يجب أن يكون "في المعقول" بسبب باقي لاعبي الفريق، ويجب على الإدارة أن لا تبالغ في العرض التي ستعرضه على فرجاني ساسي من أجل التجديد".

وعن مباراة الأهلي وسيراميكا التي أقيمت مساء أمس بملعب "السويس الجديد"، ضمن منافسات الدوري العام، والتي انتهت بفوز الأهلي بهدفين دون مقابل، قال: "الأهلي استحق المكسب على سيراميكا كليواباترا، محمد مجدي "أفشة" كلمة السر في تحول المباراة لصالح النادي الأهلي، منح محمد شريف إنفرادين في دقيقتين، لاعب كبير بدون شك".

وانتقل رضا عبد العال للحديث عن ملف نادي طنطا بعد المناوشات التي حدثت بينه وبين الجماهير أمس الجمعة قائلًا: "طنطا مازال لديه فرصة للصعود إلى الدوري الممتاز وتصدر جدول المجموعة، بالفعل نحن أخر فريق في الدوري والفارق بيننا وبين المتصدر 10 نقاط فقط ومازال لدي مباراة مؤجلة، كل هذه العوامل يتجاهلها الجماهير".

وعن حقيقة قيامه ببعض الإشارات الخارجة تحدث قائلًا: " قال رضا عبد العال في تصريحات خاصة لـ"مصر تايمز" :"لم أقم بعمل أي إشارات خارجة خلال مشاجرتي مع جماهير طنطا في اللقاء".

وأضاف: "ما حدث أن مجموعة متواجدة في المدرجات، قاعدين يشتموا من قبل حتى أن يستقبل مرمانا هدفا، وبمجرد دخول الهدف الثاني في مرمانا، توالت الشتائم والسباب عليّ".

وواصل: "وجهت لهم السباب ولم أقم بعمل أية إشارات خارجة، التقاط الكاميرات كان بالتصوير البطئ الذي أوضح تحرك يدي بشئ من الخروج عن النص وهذا لم يحدث".

وأتم تصريحاته: "كل اللي قولته لجماهير طنطا كنتوا فين لما هبطتوا والفريق كان بيخسر من طوب الأرض، وأنا قاعد على قلبكم ومش ماشي".

وأردف عبد العال: "المقاولون خسر كل المباريات وتعادل مباراة وحيدة فقط، وكذلك الحال لفريق طلائع الجيش، الناس فرحانة فيا عشان بنتقد موسيماني، طب حطوني مكانه وشوفه إمكانياتي فرق السما والأرض بين طنطا والأهلي".

وواصل: "لما بتكلم على موسيماني بتكلم عشان عنده "لبن العصفور"، وللاسف يقوم بإحباط العديد من اللاعبين أمثال صلاح محسن وأحمد رمضان "بيكهام".

علق رضا عبد العال على أزمة مباراة فريقه مع منتخب السويس بظهور بعض أعمال السحر داخل أرض الملعب قبل انطلاق المباراة قائلًا: "مفيش في الكرة الكلام ده، مشوفتش حاجة أنا كنت في المحاضرة بس الكرة مش كده، فيه توفيق وعدم توفيق، لو السحر بيعمل كده نروح كلنا نشتغل دجالين".

وأتم تصريحاته: "أواجه صعوبات كبيرة في دوري الدرجة الثانية مثل التحكيم والملاعب وقلة الإمكانيات، طنطا هي الفريق الوحيد الذي تم إحتساب 3 ضربات جزاء عليه في 3 مباريات متتالية (المريخ-والقناة-ومنتخب السويس)، مباراة بتروجيت لم تحتسب لي ركلة جزاء، وأيضا في مباراة أمس الحكم تغاضى عن احتساب ركلة جزاء لفريقي".

ads
ads
ads
هل تتوقع دخول مصر فى موجة ثالثة لفيروس كورونا؟

هل تتوقع دخول مصر فى موجة ثالثة لفيروس كورونا؟