الإثنين 15 يوليو 2024 الموافق 09 محرم 1446
رئيس التحرير
حازم عادل
تحقيقات وتقارير

بعد سعادة المستوطنين في الشمال.. صحفي إسرائيلي: لا تفرحوا فضربات حزب الله قادمة بعد العيد

الثلاثاء 18/يونيو/2024 - 12:27 م
حزب الله
حزب الله

لم يعلن حزب الله اللبناني، خلال الساعات الثماني والأربعين الماضي، عن أي عملية عسكرية ضد القوات الإسرائيلية، كما لم يرد على عمليات القصف التي نفذها الجيش الإسرائيلي ضد بلدات حدودية لبنانية.

وحتى فجر اليوم، تعرضت بلدة الحيام وأطراف بلدة كفر شوبا في القطاع الشرقي من جنوب لبنان، لقصف مدفعي إسرائيلي، دون أن نسمع أي رد من جانب حزب الله.

وفجر الثلاثاء، أفادت وكالة الأنباء اللبنانية بتعرضبلدة رب ثلاثين لقصف مدفعي إسرائيلي ثقيل أدى إلى انقطاع الكهرباء عن عدد من البلدات الحدودية جنوبي لبنان.

هذا الأمر ربما "أسعد" سكان المستوطنات في شمال إسرائيل، وأثار فيهم موجة تفاؤل، خصوصا مع زيارة المبعوث الأميركي الخاص للمنطقة آموس هوكشتاين.

وردا على هذا التفاؤل، رد الصحفي الإسرائيلي جاكي حوجي، في حسابه على منصة إكس، قائلا للمستوطنين "يؤسفني أن أكون مخيبا لآمالكم: انخفاض وتيرة عمليات حزب الله من لبنان يرجع لحلول عيد الأضحى وليس لرحلة الوسيط (آموس) هوكشتاين".

 

وفي الواقع، يمكن القول إن هذا الهدوء الهش على جبهة جنوب لبنان يقف خلفه سببان، أحدهما رئيسي وهو مناسبة حلول عيد الأضحى، والآخر ثانوي، يتعلق بزيارة هوكشتاين، التي "قد" تسفر عن تهدئة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، وهو الأمر المستبعد إلى حد كبير.

يشار إلى أن صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية كانت قد نقلت عن دبلوماسي فرنسي قوله إن حزب الله يريد ربط وقف إطلاق النار في الشمال بوقفه في قطاع غزة، غير أن إسرائيل ترفض ذلك، بحسب الصحيفة.