السبت 15 يونيو 2024 الموافق 09 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

باسل ناصر: الوضع الإنساني بغزة كارثي ولا يمكن وصفه ويجب فتح جميع المعابر بشكل عاجل لادخال المساعدات

الإثنين 10/يونيو/2024 - 12:53 م
غزة
غزة

قال الدكتور باسل ناصر، وزير الدولة لشؤون الإغاثة الفلسطيني، إن الشعب الفلسطيني في غزة يتعرض لحرب إبادة على مدار 9 أشهر، منوهًا بأن الوضع الإنساني في قطاع غزة كارثي ولا يمكن وصفه.


وأضاف ناصر، خلال تصريحاته عبر قناة القاهرة الإخبارية، أن الحرب الإسرائيلية دمرت عديدا من المنشآت المدنية والطبية وفاقمت الظروف الصحية في غزة، مشددًا على أنه يجب إنهاء الحرب الإسرائيلية على غزة لتمكيننا من إغاثة الشعب الفلسطيني وإعادة إعمار القطاع.


وأشار وزير الدولة لشؤون الإغاثة الفلسطيني، إلى أن خيام النازحين في غزة غير صالحة للسكن، كما أننا نعاني نقصا في مقومات الحياة الأساسية، ويجب فتح جميع المعابر مع قطاع غزة لإدخال مزيد من المساعدات الإنسانية.


وأوضح وزير الدولة لشؤون الإغاثة الفلسطيني، أن هناك تكدس كبير في مراكز الإيواء بغزة ونعاني نقصا حادا في المواد الغذائية، متابعًا: "أعددنا خطة للإغاثة في غزة تشمل ثلاث مراحل بقيمة 1.3 مليار دولار"، ومؤكدًا أن خطة الإغاثة تستهدف تعزيز الحماية الاجتماعية وتوفير المواد الغذائية وتلبية الاحتياجات الإنسانية بغزة، فضلًا عن إعادة إعمار القطاع.