الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

محافظ أسيوط يشيد بجهود الرئيس السيسي في التوسع في استصلاح أراضى جديدة وزيادة الرقعة الزراعية

الأربعاء 05/يونيو/2024 - 12:40 م
عصام سعد
عصام سعد

ناشد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، كافة الأجهزة التنفيذية بالمحافظة ومؤسسات المجتمع المدني وأصحاب المصلحة المعنيين بتكثيف الجهود لاستصلاح الأراضي ومواجهة التصحر والتوسع فى مشروعات استصلاح الأراضي الجديدة وتنفيذ مبادرات التشجير، منها المبادرة الرئاسية " زراعة 100 مليون شجرة وإتحضر للاخضر " تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية وتفعيلاً لاستراتجية التنمية المستدامة 2030،يأتي ذلك في إطار الاحتفال باليوم العالمي للبيئة 2024 والذى يأتى هذا العام تحت شعار " أرضنا مستقبلنا ... معا نستعيد كوكبنا".


وأشاد محافظ أسيوط – في بيان صادر عن إدارة الإعلام بالمحافظة اليوم- بالجهود الكبيرة التى تبذلها الدولة لمواجهة التصحر والتوسع فى استصلاح أراضى جديدة منها المشروعات الزراعية والتنموية التى افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال الايام الماضية ، منها مشروع محطات رفع المياه الرئيسية العملاقة في توشكى ومشروعات استصلاح وزراعة 430 ألف فدان في جنوب الوادي منها 140 ألف فدان في توشكى، ومستهدف زراعة 600 ألف فدان بنهاية عام 2025 في طفرة زراعية غير مسبوقة، كما تم استصلاح وزراعة 240 ألف فدان في شرق العوينات ومستهدف 400 ألف فدان بنهاية عام 2025 ،لافتًا إلى أن هناك جهود كبيرة مبذولة من الأجهزة التنفيذية بالمحافظة لتنفيذ المشروع القومى لتبطين الترع للحفاظ على المياه وتنفيذ مبادرة زراعة 100 مليون شجرة، والتي تم خلالها زراعة أكثر من 170 ألف شجرة مثمرة بقرى ومراكز المحافظة وعلى الطرق السريعة والميادين المختلفة وبمختلف الجهات الحكومية والمنشأت التعليمية، وذلك في إطار اهتمام الدولة بملف تغير المناخ، مؤكدًا على تقديمه كافة سبل الدعم وتذليل العقبات لتحقيق أهداف المبادرة والتي ترتكز علي مضاعفة نصيب الفرد من المساحات الخضراء على مستوى الجمهورية وتحسين نوعية الهواء وخفض غازات الاحتباس الحرارى وتحقيق الاستفادة الاقتصادية القصوى من الأشجار وتحسين الصحة العامة للمواطنين ضمن رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030 والإستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050 .


وأكد المحافظ على أهمية تكثيف الجهود مع مختلف القطاعات التنفيذية ومؤسسات المجتمع المدني لنشر ثقافة الوعي البيئي والمحافظة على البيئة من التلوث من خلال مبادرات وفعاليات على أرض الواقع واتخاذ إجراءات للحد من الملوثات وفرض عقوبات وغرامات على المنشآت الصناعية المخالفة مشيرا الى أهمية العمل الجماعي لحماية كوكبنا وضمان مستقبل أكثر أخضرارا.


كما ناشد محافظ أسيوط، المواطنين والمهتمين وكافة الجهات التنفيذية ومؤسسات المجتمع المدني وممثلي الشركات بالمشاركة فى المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية فى دورتها الثالثة والتقدم بمشروعات تتناسب مع معايير الترشح وفى المجالات المحددة والتقديم والتسجيل بالموقع الالكترونى لها http://www.sgg.eg/


يذكر أن يوم البيئة العالمي هو المناسبة البيئية الرئيسية لمنظمة الأمم المتحدة وللعالم أجمع ويعد يوم البيئة العالمي الذي يشرف عليه برنامج الأمم المتحدة للبيئة ويحتفل به سنويًا في 5 يونيو منذ عام 1973 أكبر منصة عالمية للتوعية البيئية العامة حيث يحتفل به ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم ويسلط اليوم العالمي للبيئة الضوء على التحديات البيئية الملحة في عصرنا.