الخميس 18 يوليو 2024 الموافق 12 محرم 1446
رئيس التحرير
حازم عادل
فن وثقافة

كريم عبد العزيز: مسلسل "الحشاشين" يشعرني بالفخر والفرحة أن العمل بات إقليميًا وعالميًا

الثلاثاء 16/أبريل/2024 - 12:18 ص
كريم عبد العزيز
كريم عبد العزيز

أكد الفنان كريم عبد العزيز أن شخصية حسن الصباح في مسلسل الحشاشين يمثل نقلة نوعية في مسيرته الفنية  وخرج به إلى المنافسة الاقليمية والعالمية  قائلاً : فوجئت أني بتشاف في روسيا والسويد  أكيد اي فنان  في العالم بيحس  بفرحة وفخر ببلدي وشغلي  وأن كل هذا  حدث بايادي مصرية ".

كريم عبد العزيز: مسلسل "الحشاشين" يشعرني بالفخر والفرحة أن العمل بات إقليميًا وعالميًا


مردفاً: "عندما تتاح الامكانيات  والوقت نستطيع  الفعل.. حسن الصباح أهم نقطة في حياتي وأهم تحدي في حياتي  دور فارق وسيظل  على راس  مسيرتي الفنية ".


و تابع الفنان كريم عبد العزيز  خلال   لقاء عبر  برنامج  " كلمة أخيرة  " الذي تقدمه  الاعلامية لميس الحديدي  على شاشة  ON:"   الناس كلها منمتش بداية من المنتج لحد المخرج والعمال وكل الطاقم  بذلا مجهود جبار  شيء يدعو للفخر  والجرافيكس والوجوه الجديدة لانملك إلا كلمه شكراً للجميع ".


ولفت إلى أن  الحشاشين هي نقطة مضيئة  في الدراما المصرية وبادرة   لمزيد من التطور في القادم قائلاً : "نقطة بداية جديدة ونقطة حلوة للدراما المصرية   أننا نطور ونعمل اعمال اكبر واضخم  بالاضافة إلى فتح الغرف المغلقة.. غرفة الفئران إتفتحت ".


مواصلاً: "فكرة الاعمال التاريخية الضخمة  باب إتفتح  وبدأنا نحقق فيه إنجازات ودي خطوة  حلوة للقادم ونكبر في الانتاج والدراما  والتاريخ لايموت".


ورداً على سؤال الحديدي هل بعد شخصية الصباح بتفكر  هقدم إيه  بعده ؟  ليرد مازحاً: "مش هعمل حاجه".


وعن أهم ماتركه  حسن الصباح في  شخصية كريم عبد العزيز قال: بحاول ابقى هادي لان هدوء عن هدوء يفرق  لسه بخرج من العمل والأحداث.


عن كيفية خروجه من الشخصية قال: بحاول بقى ابعد عن اي حاجه ليها علاقة بالمسلسل واتفرج على حاجات  تانية  افلام كوميدية  الخروج من الشخصية لايحدث  بين يوم وليلة  وأي فنان بيخرج من دور بيقى بشخصية جديدة ودور جديد ".


وعن أهم الرسائل التي نتعلمها من شخصية حسن الصباح  قال :  بقول  لازم كل واحد يكون نفسه دون تغييب للعقل  إلا الاستقطاب  أو ترك  أنفسنا  للاخرين والقران الكريم نفسه دائما يقول أفلا تعقلون ؟ أفلا تتفكرون ؟ يأولي الالباب دي أهم رسالة ".