الأحد 14 أبريل 2024 الموافق 05 شوال 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

المفوضية الأوروبية: الإفراج عن 137 مليار يورو لصالح بولندا

الخميس 29/فبراير/2024 - 07:43 م
رئيس المفوضية الأوروبية
رئيس المفوضية الأوروبية

وافقت المفوضية الأوروبية رسميا، اليوم الخميس، على الإفراج عن 137 مليار يورو (149 مليار دولار) من مساعدات الاتحاد الأوروبي لبولندا، والتي كانت مجمدة على خلفية مخاوف تتعلق بسيادة القانون في البلاد.

المفوضية الأوروبية: الإفراج عن 137 مليار يورو لصالح بولندا

 

وتأتي هذه الأموال من مصدرين، بواقع 5ر76 مليار يورو من ميزانية تنموية تسيطر عليها المفوضية الأوروبية، وحوالي 60 مليار يورو من صندوق التعافي من تداعيات جائحة كوفيد-19، ويتعين موافقة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على الشق الثاني.

 

وكانت المفوضية الأوروبية جمدت التمويل لبولندا في 2022، على خلفية إصلاحات قضائية أدخلتها الحكومة البولندية آنذاك، والتي أضرت باستقلال القضاء.

 

وتسعى الحكومة البولندية الجديدة برئاسة رئيس المجلس الأوروبي سابقا، دونالد توسك، إلى إلغاء هذه التغييرات في محاولة للامتثال لمعايير الاتحاد الأوروبي واستعادة الأموال المجمدة لوارسو في ميزانية الاتحاد الأوروبي.

 

وفي العشرين من فبراير الجاري، استعرض وزير العدل البولندي الجديد آدم بودنار، خطة الإصلاح القضائي الخاصة بالحكومة الجديدة أمام وزراء الشؤون الأوروبية بالدول الأعضاء في بروكسل، وكان برفقته وزير الشؤون الأوروبية البولندي آدم سزلابكا.

 

ويعتمد جزء من هذه الخطة على تشريع جديد، ربما يواجه بالرفض من قبل رئيس البلاد أندريه دودا، المنتمي لحزب القانون والعدالة، الذي سيطر على الحكومة السابقة.  

 

ولكن كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي قالوا إن قرار اليوم الخميس، الإفراج عن التمويل البولندي، يستند إلى تقييم المفوضية أن وارسو حققت إنجازات تاريخية مهمة للغاية. وأضافوا أن القرار لا يعني أن استقلال القضاء قد عاد كاملا.

 

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إن القرار سوف تتناوله إحاطة صحفية بوارسو غدا الجمعة.