الخميس 18 أبريل 2024 الموافق 09 شوال 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
اقتصاد وبورصة

مصر ضمن أكبر "5" دول فى العالم تتلقى تحويلات مالية من العاملين بالخارج 2021

الخميس 15/يونيو/2023 - 03:40 م
مصر تايمز

أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اليوم الخميس بياناً صحفياً عن اليوم العالمى "للتحويلات المالية العائلية 2023" والذى اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في الدورة الثانية والسبعون عام 2018؛ بحيث يحتفل في 16 يونيو من كل عام بجهود المهاجرين ممن تركوا أوطانهم سعيا لتحسين مستوى معيشة أسرهم، وإتاحة فرص مستقبلية أمام أطفالهم واوطانهم، خاصة وأن نصف تلك التحويلات المالية تذهب إلى المناطق الريفية التي يتركز فيها الفقر والجوع، ويعتمد سكانها على التحويلات المالية.

 

مصر ضمن أكبر "5" دول فى العالم تتلقى تحويلات مالية من العاملين بالخارج 2021



موضوع احتفالية هذا العام المنافع التى يجلبها الشمول الرقمي والمالي عند ربطه بالتحويلات، وتاثير ذلك في مساعدة العائلات التي تُرسل تلك التحويلات إليها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في معايشها، هذا الى جانب مناقشة تكلفة ارسال التحويلات المالية - الغاية (10 - ج) التي تستهدف خفض تكاليف معاملات هذه التحويلات الى اقل من 3%.، وفيما يلى عرضاً لاهم المعلومات والمؤشرات عن هذا الموضوع:



أولاً: تعريف التحويلات المالية وأهميتها



تعرف التحويلات المالية قيام الفرد المسافر الى بلد ما بارسال تحويلات قد تتخذ شكل نقود أو سلع عبر قنوات مالية ( بنوك ، مكاتب صرافة ، بريد ) وتساهم تلك التحويلات في إعالة أسرهم وتلبية احتياجاتهم  في بلدانهم الاصلية .

هذا وتعد التحويلات المالية ايضا بمثابة شريان حياة حيوي بالنسبة لدول العالم؛ فهناك أكثر من مليار شخص يتأثرون سنوياً بشكل مباشربالتحويلات المالية، إما كمرسلين أوكمتلقين. و75% من تدفقات التحويلات السنوية تلبي الاحتياجات الأساسية للمستفيدين من الغذاء، والصحة، والتعليم والإسكان، أما النسبة المتبقية البالغة 25% فهي إما مدّخرة أو مستثمرة أو مستخدمة لإنشاء أعمال تجارية.



ثانياً: أهم المؤشرات المتعلقة بالتحويلات عالمياً واقليمياً و وطنياً مايلى:

 


1- تطور تحويلات العاملين المصريين  بالخارج خلال الفترة ( 2016/ 2017) - (2021 / 2022) طبقا لبيانات البنك المركزى المصرى شهدت حجم تحويلات المصريين بالخارج تطورا ملحوظاً خلال اخر 6 سنوات حيث بلغت 21.8 مليار دولار في العام المالي  (2016 / 2017)  ثم واصلت الارتفاع حتى وصلت الى 31.9 مليار دولار في العام المالي 2021 / 2022 بمقدار زيادة 10.1مليار دولار (خلال اخر 6 سنوات) .



2- ترتيب مصر بين الدول الاكثر استقبالا للتحويلات المالية



طبقاً لبيانات البنك الدولى لعام 2021تحتل مصر المركز الخامس (32 مليار دولار) عالميا من حيث حجم التحويلات المالية المرسلة لها من الخارج بعد كل من الهند (89 مليار دولار)، والمكسيك (54 مليار دولار)، والصين (53 مليار دولار)، والفلبين (37 مليار دولار)، وجاءت باكستان في المركز السادس بـ (31 مليار دولار).
المصدر : تقرير الهجرة والتنمية ، البنك الدولى 2022



3- التحويلات المالية في سياق اهداف التنمية المستدامة 2030 (تكلفة ارسال 200 دولار)



• تستهدف اهداف التنمية المستدامة – الغاية   (10 - ج) خفض تكلفة تحويلات المهاجرين الى اقل من 3% لكل معاملة وإلغاء تكلفة قنوات التحويلات المالية التي تزيد عن   5% بحلول عام 2030.

• طبقاً لبيانات البنك الدولى لعامى 2020  و2021 لا تزال تكلفة ارسال 200 دولار تزيد عن المستهدف في اهداف التنمية المستدامة 2030 (3%)؛ حيث بلغ المتوسط العام في الربع الرابع 2021 ( 6%) مقارنة بـ (6,5% ) لنفس الربع للعام السابق 2020.



4- متوسط تكلفة ارسال 200 دولار في العالم طبقاً لاهم قنوات الارسال.



تشير بيانات البنك الدولى الخاصة بأسعار التحويلات في جميع أنحاء العالم الى ان إرسال التحويلات عبر الهاتف المحمول يعد وسيلة مهمة لخفض تكلفة إرسال الأموال، حيث إنها تقلل، بل تلغي الرسوم التي يفرضها الوسطاء مثل المؤسسات المالية، ويعد ذلك من بين العوامل الرئيسية لنمو التحويلات في عام 2021 في ظل انتشار جائحة (كوفيد 19) لرغبة المهاجرون في مساعدة أسرهم خاصة في ظل اغلاق المؤسسات المالية اثناء الجائحة فكان اللجوء الى الارسال عبر الهاتف المحمول أيسروأسهل، بل أيضا اقل تكلفة ؛حيث بلغ متوسط تكلفة الارسال 3,67 % ( الربع الثانى 2022) والذى يعد الاقل بالمقارنة بباقى قنوات الارسال.