الأحد 19 مايو 2024 الموافق 11 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
أخبار

مركز الأزهر للفتوى يختتم دورته للتوعية المجتمعية لشباب الجامعات بالغردقة

الخميس 25/مايو/2023 - 06:46 م
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

اختتم أعضاء مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية محاضراتهم في دورة التوعية المجتمعية بالمعسكر الشبابي بالمدينة الشبابية الرياضية بالغردقة، والتي تم تنظيمها على مدار ثلاثة أيام من 22 إلى 24 مايو، بحضور (160) طالبًا من (8) جامعات مصرية، وذلك في إطار مبادرة «أسرة مستقرة= مجتمع آمن»، التي ينظمها الأزهر الشريف بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

 

وتضمنت محاضرات وورش عمل وحوارات مفتوحة مع الشباب لليوم الثالث والأخير موضوعات: «آليات فهم النص الديني وكيفية استثماره- قيمة الوقت وكيفية استثماره»، حاضر فيها الدكتور أحمد بيبرس، عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر وعضو مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، والشيخ محمد عماد الخولي، والشيخ إسلام ضيف الله، والشيخ أحمد عادل شيحة، أعضاء مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية.

مركز الأزهر للفتوى يعقد ورشًا تدريبية لشباب الجامعات بالغردقة لاستثمار الوقت والفرص

 

وبيَّن أعضاء مركز الأزهر للفتوى خلال اليوم الثالث والأخير للدورة آليات فهم النص الديني، والتفريق بين النص الديني والنص الشرعي، فالديني هو القرآن الكريم والسنة النبوية، أما النص الشرعي فهو الاجتهادات التي دارت على القرآن والسنة، ومن هنا يقع الخلط والإشكال بين المدارس التي تتعامل مع التراث، مع تقديم تعريف لهذه المدارس للطلاب، وهم: مدرسة الرفض المطلق، ومدرسة القبول المطلق، ومدرسة الاختيار المنهجي، كما تحدثون عن بعض الآليات التي يجب أن تتوافر فيمن يسعى لفهم النص الشرعي، وإشكاليات تقع في طريق فهم النص الشرعي مثل اجتزاء النصوص أو فهمها على غير موضعها.

 

وتناولت محاضرات وورش عمل اليوم الثالث الحديث مع الشباب عن «قيمة الوقت وكيفية استثماره»، ضرورة استغلال كل ساعة في حياة الإنسان ليقدم بها شيئا نافعًا، واغتنام الوقت والفرص التي لا تعود، فقد دعا الإسلام إلى استثمار الوقت فيما ينفع ودعا للعمل والجد والاجتهاد، مؤكدين أهمية تخطيط وتنظيم الوقت ووضع الخطط المناسبة والمنهجية لتحقيق النجاح المأمول وتقسيم هذه الخطة لضمان تحقيقها على النحو الأمثل، مع ترتيب الأولويات وتحديد الأهداف، الاستعانة بالله والتوكل عليه مع والمثابرة والثبات، والبعد عن الملهيات وما يضيع الوقت.

 

وخلال هذه المحاضرات، دارت حوارات ونقاشات مفتوحة بين المحاضرين وطلاب الجامعات، وقدم شباب الجامعات تساؤلاتهم واستفساراتهم وما يلتبس عليهم من أفكار في القضايا الفكرية والمجتمعية، ليجيب عليها أعضاء مركز الأزهر للفتوى، ويقدمون النصائح للشباب في ختام دورة التوعية المجتمعية، والاستفادة من كل ما اشتملت عليه الدورة، والاجتهاد في المذاكرة في هذه التوقيت قبل دخول الامتحانات.

 

ويحضر الدورة التدريبية بالمدينة الشبابية الرياضية بالغردقة (160) طالبًا من (7) جامعات مصرية هي: (الأزهر- أسيوط- الأهرام الكندية- بنها- بورسعيد- الفيوم- بني سويف- بني سويف الأهلية).

جدير بالذكر أن الأزهر الشريف قد أطلق برعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية في أكتوبر 2018م، بهدف استقرار المجتمع المصري، من خلال تعزيز الترابط الأسري والتوعية المجتمعية الصحيحة، وتأهيل المقبلين على الزواج، ومواجهة الظواهر السلبية، من خلال الندوات الجماهيري واللقاءات الحوارية والدورات والبرامج التدريبية.