الأربعاء 08 فبراير 2023 الموافق 17 رجب 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

بخرز ملون وكماشة.. "شيماء" تصنع اكسسوارات يدوية وتحلم بستور والمشاركة في "تراثنا"

الخميس 19/يناير/2023 - 09:58 ص
مصر تايمز

بخرز ملون وكماشة وفتيل، تبدأ "شيماء" تنسج الخيوط وتضع الخرز بها، لتضم واحدة فوق واحدة وتخرج في النهاية قطع اكسسوارية مميزة وأفكارها جديدة، تجذب عين من يراها ويتأمل جمالها.

 

بخرز ملون وكماشة.. "شيماء" تصنع اكسسوارات يدوية وتحلم بستور والمشاركة في "تراثنا"

 

وبأصابع ذهبية تلتف في حرير، تضع "شيماء" فكرة تصميم الاكسسوار أمامها وتختار الألوان المناسبة والخامة الأقرب له، لتقضي ساعات طوال وهي جالسة تحيك الخيوط ببعضها وتخرجها في النهاية على شكل سلسلة، أو انسيال، أو اسورة.

 

 

 

وتقول "شيماء" في حبها للهاند ميد والأعمال اليدوية، "بقعد ساعات اعمل سلسلة ولا اسورة، مش بزهق ولا احس بملل لاني بعمل شئ بحبه، انا اشتغلت في سوهاج من 7 سنين، ولكن حبي للهاند ميد بدأ من وقت الطفولة، وبرغم صعوبته لكن بحس بسعادة كبيرة وقت ما أنجز حاجة".

 

وفي كل حرفة ومهنة، نجد صعوبة بها قد تعيق صاحبها على الاستكمال بها، ولكن من لديه رغبة في التعلم وحب للمهنة يستطيع تجاوز جميع صعوباتها، وتستطرد "شيماء": "الهاند ميد صعب جدًا، عاوز بال طويل وحد متفرغ، أنا بحكم تواجدي في البيت متفرغة شوية، وبشتغل بدبابيس وخامات صعبة ولكن السعادة بتيجي من صنع شئ صعب، بحس بقيمة العمل لما أنجزه وأحس بصعوبته".

 

وكلًا منا لديه أحلام وأمنيات تخص مهنته وعمله، يتمني لو تمر السنوات مرًا حتي يجد نفسه حقق ما امتي به، مهما كان صغر العمل فإن الحلم مرتبط به منذ بدايته، وتختتم "شيماء" حديثها لـ"مصر تايمز"، قائلة "حلمي يكون ليا ستور خاص، وأشارك في معرض تراثنا واسوق لشغلي".