السبت 04 فبراير 2023 الموافق 13 رجب 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
اقتصاد وبورصة

مبادرة "ابدأ" تواصل جهودها لدعم الصناعة وتلتقي جمعية رجال الأعمال بسوهاج

الأربعاء 18/يناير/2023 - 10:22 ص
مصر تايمز

في إطار استمرار توحيد وتكامل الجهود، لتنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية؛ بزيادة الاستثمارات الصناعية وتعزيز إنتاج المجمعات وتذليل العقبات أمام المستثمرين، اجتمع أعضاء المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية "ابدأ" مع أعضاء جمعية رجال الأعمال بمحافظة سوهاج، ولذلك للتعرف على المشكلات والمعوقات التي تواجه بعض الوحدات بالمجمعات الصناعية المختلفة في المحافظة، فضلًا عن بحث وتعزيز سبل التعاون لدعم الصناعة، والوقوف على التحديات التي يواجهها المستثمرين والمصنعين بالمحافظة، والتي تمثلت في الإجراءات الروتينية المعقدة، والمشكلات المتعلقة بالتمويل، وتملك الوحدات الصناعية. ومشكلات المجمعات الصناعية.

 

مبادرة "ابدأ" تواصل جهودها لدعم الصناعة وتلتقي جمعية رجال الأعمال بسوهاج

 

حيث أثمر هذا اللقاء عن عددًا من القرارات أبرزها أولوية التسليم للوحدات مكتملة المرافق وعدم تسليم وحدات غير مكتملة، ضرورة وجود عضو من هيئة التنمية الصناعية داخل لجنة تفتيش الحماية المدنية، إعادة تعريف وتوصيف الشركات الصغيرة لدى البنك المركزي بما يتوافق مع معدلات التضخم الحالية، ضرورة استغلال الظهير الصحراوي لمحافظة سوهاج واستغلال المنطقة الصناعية المخصصة بدار السلام للصناعات الثقيلة.، بالإضافة الي بحث إمكانية إنشاء ميناء جاف بمحافظة سوهاج، وزيادة قدرة محولات الكهرباء الخاصة بالمناطق الصناعية، علاوة علي تغيير مواسير الاسبستوس إلى PVC، والعمل على تطوير ميناء "سفاجا" باعتبارها المنفذ الأقرب لمحافظات الصعيد.


يأت ذلك في إطار "دعم الصناعة" - والذي يُعد أحد محاور عمل مبادرة "ابدأ" الأساسية - شاركت المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية "ابدأ" في افتتاح المجمع الصناعي بغرب جرجا، بمحافظة سوهاج، وذلك خلال احتفالية  افتتاح عدد المشروعات التنموية بسوهاج بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ؛حيث شهد عبر الفيديو كونفرانس افتتاح 3 مصانع، لإنتاج البلاستيك، والأعلاف، والفوندي، بالمجمع الصناعي بغرب جرجا تحت مظلة مبادرة "ابدأ".

 


جدير بالذكر أن المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية "ابدأ" أطلقها  الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية خلال إفطار الأسرة المصرية فى إبريل 2022 وتهدف إلى تعزيز دور القطاع الخاص فى توطين الصناعة وتقليل الفجوة الاستيرادية وتأهيل العمالة المصرية وتذليل العقبات أمام المصانع المتعثرة، وتشييد المصانع الجديدة فى مصر، كما تُعد مبادرة "ابدأ" ذراعًا اقتصاديًا لمبادرة "حياة كريمة" وتتكامل أهدافها مع الأهداف الوطنية للدولة والتزاماتها الدولية وجهودها نحو تحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي المستدام وتوفير حلول الطاقة النظيفة، والابتكار فى المجال الصناعي، والاستهلاك والإنتاج بشكل مسؤول.