الجمعة 19 أبريل 2024 الموافق 10 شوال 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

قتلتها عشان حلق دهب.. جيران الطفلة "مي" ضحية جارته بسوهاج: المتهمة ابنها توفي ومريضة نفسيًا

الأحد 01/يناير/2023 - 08:48 م
مصر تايمز

في صباح كل يوم باكرًا، تخرج الطفلة "مي" ذات الأربع أعوام، تلهو وتلعب أمام منزلها، الكائن بنجع السناجرة بقرية أولاد سالم دائرة مركز دار السلام شرق محافظة سوهاج، حتي تأتي والدتها لتأخذها بقسطًا من الراحة، لكن يوم الأربعاء الماضي خرجت "مي" ولم تعد، فقد حاوطها شبح الموت لقيت حتفها على يد من كان لها حِصن الأمان.

 

وبسبب القرط الذهبي بالأذن اليسرى فقط دون اليمني، فقدت "مي حياتها" على يد السيدة المُسنة، التي تسكن بجوارها وكبرت أمام عينيها، في لحظة كانت فيها القاتلة غير معنية بصلة القرابة والرحم التي تربطها بالمجني عليها والتي كانت دائمة النداء عليها ب"عمتي".

 

_ قتلتها عشان حلق دهب..تفاصيل مقتل "مي" 

 

وكانت بداية الواقعة عندما تلقي اللواء محمد عبدالمنعم الشرباش، مدير أمن سوهاج، إخطار من مركز شرطة دار السلام، يفيد بتقدم(هدي ع) 46 عامًا، ربة منزل، بلاغًا بتغيب نجلتها (مي ا) أربع سنوات، أثناء لهوها أمام المنزل، ومن ثم العثور عليها داخل الترعة الجافة، جثة هامدة عليها آثار التعدي والضرب.

 

وبإجراء التحريات، رصدت كاميرات المراقبة قيام سيدة مُسنة باستدراج "مي" والذهاب معها، وبسؤال والدتها أكدت أنها(رئيفة ز) 61 عامًا، تقيم بجوارهم.

 

وبتقنين الإجراءات أمكن ضبط المذكورة، والتي اعترفت بإرتكاب الواقعة، لرؤيتها الطفلة ترتدي قرط ذهبي، فقامت باستدراجها وأخذ قرطها، وخوفًا من افتضاح أمرها قامت بضربها بحجر على رأسها حتى أصيبت بجرح رضي الجبهة وفروة الرأس.

 

 ابنها مات ودمغها تعبانة..أقاويل جديدة أقارب المجني عليها 

 

"مصر تايمز" تواصلت مع أقارب المجني عليها، والذين أشاروا لكون السيدة في حالة لا يرثي لها، بعد فقدها لنجلها، الحادث الذي مس بسلامها النفسي وصحتها العقلية.

 

وقال أحد جيران المجني عليها "الجاني ست ليها صلة بوالدة المجني عليها صحاب وجيران وكمان في مقام عمتها، والطفلة كانت تقولها ياعمتي، ابنها مات ودماغها تعبانة من يومها".

 

وباعتراف السيدة بكل ما سبق، فقد أمرت النيابة العامة بمركز دار السلام، بحبسها أربعة أيام احتياطيًا على ذمة التحقيقات، وعرضها على متخصص بالصحة النفسية، للتأكد من ذلك