الجمعة 07 أكتوبر 2022 الموافق 11 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
فن وثقافة

عضو لجنة تحكيم مهرجان الدراما: رمضان 2022 كان عنوانه "القوة الضاربة باستخدام السلاح الناعم"

الأربعاء 21/سبتمبر/2022 - 03:31 م
مهرجان القاهرة للدرما
مهرجان القاهرة للدرما

قالت الناقدة الفنية خيرية البشلاوي، عضو لجنة تحكيم مهرجان القاهرة للدراما إن إقامة مهرجان القاهرة للدراما كان في غاية الأهمية للاحتفاء بأحد أهم الوسائط الفنية وهي المسلسلات، التي تدخل البيوت وتؤثر في كل أفراد الأسرة، جاء ذلك خلال مداخلة هاتفية لبرنامج بحب الإذاعة تقديم شافكي المنيري على نغم إف إم. 

 

عضو لجنة تحكيم مهرجان الدراما: رمضان 2022 كان عنوانه "القوة الضاربة باستخدام السلاح الناعم"

 


و أضافت إن مسألة أن يكون هناك مهرجان يحتفي بالدراما المصرية التي تؤثر في المصريين والعرب، بمثابة حالة فنية تهم الوطن العربي كله.

وتابعت الدراما المصرية في رمضان 2022 كانت متميزة ومتنوعة، واحتوت على 22 مسلسل أغلبهم على مستوى عالي جدا من الجودة مما شكل لدى لجنة التحكيم صعوبة شديدة في انتقاء الأفضل، وهذا أمر صحي ومبشر.

وعن صناعة الدراما في مصر فقالت ليست مجرد ترفيه وتسلية فحسب، ولكنها تعمل على تكريس الهوية المصرية، والتأثير في الثقافة العربية وتأكيد معاني الانتماء والوعي، ولا أحد ينكر أن الدراما المصرية مؤثرة للغاية في محيطها العربي.


وبالمناسبة كواليس عمل لجنة التحكيم شهدت مناقشات واقتراحات بين الأعضاء، وبعض المسلسلات كان هناك إجماع عليها، وأعمال أخرى شهدت مناقشات ساخنة حتى اتفقنا في النهاية، وكلما كانت هناك سخونة في المناقشة كلما كان ذلك أمرًا جيدا، حتى وصلنا لنتيجة مرضية لضمائرنا، وإن شاء الله تكون مرضية للجمهور وللفنانين، والمسؤولية كانت صعبة بالفعل، و كانت لدينا العديد من الملاحظات التي ستقولها المخرجة الكبيرة إنعام محمد علي رئيس لجنة التحكيم.

 

كما عبرت عن سعادتها برئاسة الفنان الكبير يحيى الفخراني للدورة الأولى للمهرجان، فهو قيمة فنية كبيرة، وفنان معاصر لمختلف الأجيال، وشاهد على تطورات صناعة الدراما التليفزيونية، ومشارك في هذا التطور، ستكون الدورة الأولى من مهرجان القاهرة للدراما بمثابة احتفاء وتقييم، وسيزيد المهرجان بالطبع من إثراء صناعة المسلسلات، وسيزيد من التنافس بين الصناع.

 

والدورة الأولى من المهرجان بمثابة دورة تجريبية، لكننا ننتوي من الآن على أهداف هامة وتطورات أفضل مثل اتساع المنافسة لتشمل كافة المسلسلات الرمضانية على مستوى الوطن العربي.

 

واختتمت قائلة كل بلد عربي الآن عندها مسلسلاتها وقدراتها على التنافس، وستتسع الفرصة للجميع لتقديم أفضل ما لديهم، و تم استحداث العديد من الجوائز التي تهم فئات لم تكرمها المهرجانات، مثل جائزة أفضل مخرج منفذ، وغيرها من الجوائز التي ستهتم بكل عناصر العمل الدرامي وتعطيهم حقهم كشركاء مهمين ومؤثرين في صناعة المسلسلات، و رمضان 2022، كان عنوانه "القوة الضاربة باستخدام السلاح الناعم".