الإثنين 26 سبتمبر 2022 الموافق 30 صفر 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
أخبار

"الأعلى للأمناء" : اليوم الرياضي تجربة مميزة لتنمية مواهب الطلاب

الإثنين 19/سبتمبر/2022 - 02:10 م
عبد الرؤوف علام رئيس
عبد الرؤوف علام رئيس المجلس الأعلى للأمناء

يتابع المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين الجهود المبذولة استعدادا للعام الدراسي الجديد الذي ينطلق في أول أكتوبر القادم. وتتابع مجالس أمناء المحافظات استعدادات المديريات التعليمية للدراسة وما تم إنجازه في ملف صيانات المدارس وتقديم الدعم اللازم للمدارس قبل بدء الدراسة.

 

"الأعلى للأمناء" : اليوم الرياضي تجربة مميزة لتنمية مواهب الطلاب

 

وأكد عبد الرؤوف علام رئيس المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين أن تطوير منظومة التعليم خطة دولة وتتطلب تكاتف جميع الجهود من أجل تحقيق أهداف المنظومة، مشيدا بجهود وزير التربية والتعليم الدكتور رضا حجازي والزيارات الميدانية للمديريات التعليمية ومتابعته الدقيقة لكافة الملفات وتدريبات المعلمين، والمساعي الحثيثة لإنهاء إجراءات تعيين 30 ألف معلم ومعلمة من معلمي رياض الأطفال كخطوة أولى نحو سد العجز في أعداد المعلمين.

 

وأشاد " علام" بتجربة اليوم الرياضي المقرر تطبيقها خلال العام الدراسي الجديد، ويطبق على 25 ٪ من المدارس كتجربة ثم تقييم النتائج، مؤكدا أنه سيكون بمثابة يوم لممارسة الأنشطة التربوية المختلفة بهدف تنمية مواهب ومهارات الطلاب، لافتا إلى أن المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين يقدم الدعم الكامل لتلك التجربة، وأنها تحتاج إلى تكاتف الجميع من أجل تحقيق أفضل النتائج.

 

وأوضح " علام" أن وزارة التربية والتعليم بقيادة الدكتور رضا حجازي تعمل لتصحيح مسار امتحانات الثانوية العامة وتحقيق الجودة في عملية تصحيح الامتحانات بصورة تضمن تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الطلاب وتحقيق أهداف التقويم التربوي.

 

وأكد أن المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين مستمر في تلقي شكاوي أولياء الأمور وكافة أطراف المنظومة التعليمية والعمل على حل المشكلات من خلال التعاون مع القيادات التنفيذية في ديوان عام الوزارة والمديريات التعليمية.

 

وأشار رئيس المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين أن المجلس يسعى خلال الفترة المقبلة للتواصل مع أولياء الأمور من خارج تشكيلات مجالس الأمناء من أجل تبادل الأفكار حول قضايا التعليم، وتوضيح رؤية تطوير التعليم ونقل آراء أولياء الأمور وأفكارهم إلى المسئولين التنفيذيين، إيمانا بأن الجميع شركاء في بناء منظومة التعليم، ومن أجل تكاتف الجهود لدعم أهداف استراتيجية تطوير التعليم.