الإثنين 26 سبتمبر 2022 الموافق 30 صفر 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
توك شو

بالأرقام.. خالد ناجح يكشف فساد التعاقدات مع المدربين الأجانب

الخميس 15/سبتمبر/2022 - 09:06 م
 خالد ناجح
خالد ناجح

 كشف الإعلامي خالد ناجح، بالأرقام عن فساد التعاقدات مع المدربين الأجانب في الدوري المصري الممتاز، لافتا إلى أنها التعاقدات أضخم من القيمة السوقية لهم.

 

وأوضح "ناجح"،  خلال برنامجه كلام ع الرايق، إن مدرب نادي الأهلي الجديد مارسيل كولر سيحصل على 150 ألف دولار شهريًا، رغم أنه لم يكن يعمل قبل التعاقد مع النادي.

 

وتابع:  ومن قبل كان المدرب السابق سواريش يتقاضي 125 ألف دولار، وقبل تدريبه في النادي الأهلي كان راتبه 11 ألف دولار فقط، أي أنه حصل على عشر أضعاف ما كان يحصل عليه، وهذا يفتح تساؤلا: هل هناك فساد في المرتبات؟ وهل كان أحد يقسم مع المدربين القادمين للأهلي؟.

 

وأشار إلى أن قيمة المدرب الجنوب إفريقى بيتسو موسيماني مدرب الأهلي السابق رغم إنجازاته مع الفريق، لم تتخط 60 ألف دولار، بينما كان عقده مع الأهلي قبلها 185 ألفا.

 

وأوضح أن الفرنسي باتريس كارتيرون كان يحصل على 175 ألف دولار شهريًا من نادي الزمالك وعندما كان في الأهلي كان يحصل على 95 ألف دولار، لكن راتبه مع الرجاء المغربي بعد رحيله عن الزمالك 35 ألف دولار، وهنا يجب التوقف لمعرفة أين تذهب أموال الأندية ؟ حتى لو كانت تبرعات من رجال الأعمال.

 

وتابع هذه المبالغ لا تذهب للمدرب ولكن تذهب لمن تسبب في التعاقد، فيريرا مدرب الزمالك الحالي والذي يعد أفضل مدربي الدوري الممتاز يحصل على 107 ألف دولار شهريًا، لكننا سنعرف قيمته التسويقية عندما يرحل ويتعاقد مع ناد آخر.

 

وأكد أن هذا الأمر تكرر مع أندية أخرى منها بيراميدز الذى تعاقد مع  ديسابر بـ80 ألف دولار شهريًا، في الوقت الذى كان يدرب الإسماعيلي بـ8 آلاف فقط، وعندما ذهب لتدريب منتخب أوغندا يحصل الآن على 25 ألف دولار، وهو ما يؤكد أن هناك لغز كبير في مرتبات المدربين الأجانب في الأندية المصرية.

 

وطالب ناجح بوجود بورصة للمدربين واللاعبين، مؤكد أن ارتفاع أسعار اللاعبين بشكل كبير تسبب في الفشل الرياضي الذي نشاهده اليوم، ونرجو من القائمين على النشاط الرياضي في حل أزمة كرة القدم وبعد الهزائم المتكرر التي نشاهدها للأندية المصرية في الخارج، لأن جميع الأندية تمثل مصر في الخارج، ولابد من وجود حل للفساد الكروي.