الجمعة 07 أكتوبر 2022 الموافق 11 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
رياضة

شوبير: ''صفقات الأهلي المحلية ليست ثقيلة.. وتقييم سواريش مرفوض''

الخميس 18/أغسطس/2022 - 10:10 ص
جانب من مباراة الاهلي
جانب من مباراة الاهلي وايسترن كومباني

طالب الإعلامي أحمد شوبير، جماهير الأهلي بنسيان الموسم الحالي ومنح الفرصة لإدارة النادي والبرتغالي ريكاردو سواريش المدير الفني للفريق الكروي الأول بالنادي الأهلي لبناء فريق جديد.

 

شوبير: ''صفقات الأهلي المحلية ليست ثقيلة .. وتقييم سواريش مرفوض''

 

وقال أحمد شوبير في تصريحات إذاعية اليوم الخميس، “على جماهير الأهلي اعتبار هذا الموسم للنسيان، الأهلي لن يفوز بالدوري ولن يتمكن من إنهاء مشواره في الدوري في المركز الثاني، جماهير الأهلي مطالبة بالصبر حتى تقوم إدارة النادي وسواريش ببناء فريق جديد، خاصة أن الصفقات الجديدة أعتقد أنها مش هتبقى تقيلة نظراً لعدم وجود لاعبين مميزين بكثرة على المستوى المحلي”.

 

وأضاف أحمد شوبير: “على إدارة الأهلي التركيز في ملف الصفقات الجديدة على المستوى الخارجي من خلال ضم لاعبين أجانب على مستوى قوي، ويجب عدم تقييم البرتغالي ريكاردو سواريش خلال تلك الفترة لأنه لم يلعب وصفوف الفريق غير مكتملة منذ توليه المسؤولية”.

 

وتابع أحمد شوبير: "عليك أن تنسى كمشجع للنادي الأهلي هذا الموسم تماما، أنت عاوز تبني ولا لا، الأهلاوية اللي بجد عارفين إن الفريق قدم إمبارح مباراة جيدة، الأهلي غالبا مش هياخد المركز الثاني لكنه ضمن المشاركة في دوري أبطال إفريقيا الموسم ده، الأهلي عنده اللي يبني عليه وحضرتك لا تحكم على سواريش لا بحلو ولا وحش في الموسم ده".

 

 الأهلي يتعادل مع إيسترن كومباني بدون أهداف
 

وتعادل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي بدون أهداف مع فريق إيسترن كومباني، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس على ملعب المقاولون العرب ضمن منافسات بطولة الدوري الممتاز.


بدأ الأهلي المباراة بتشكيل مكون من: ‏علي لطفي ومحمود متولي ورامي ربيعة ومحمد محمود ومحمد عبد المنعم وكريم فؤاد ومحمد فخري ومحمد أشرف وزياد طارق وميدو نبيل وحسام حسن، وسريعًا بدأ اللاعبون في الضغط المبكر على المنافس، وظهرت ملامح الخطورة من خلال الأجناب والعرضيات من جانب كريم فؤاد.


 

وجاءت الدقائق الأولى سجالًا بين الفريقين، حيث كثف الأهلي من هجومه من خلال تمريرات وسط الملعب وعرضيات كريم فؤاد، ثم سدد محمد محمود بقوة في الدقيقة 8، وبعد دقائق باغت فراس بن عيفية بتصويب كرة قوية نجح علي لطفي في إبعادها باقتدار، وبعدها رد حسام حسن بمقصية رائعة لكنها مرت بسلام بعدما تصدى لها عمرو حسام حارس المنافس، وتبادل بعدها لاعبو الفريقين الهجمات وتصدى القائم لكرة خطيرة للاعبي المنافس.
 

ولاحت كرة خطيرة للأهلي عندما استقبل حسام حسن عرضية متقنة حولها برأسه قبل أن يتصدى لها الحارس، وحصل أحمد جودة لاعب إيسترن كومباني على بطاقة صفراء نتيجة التدخل العنيف ضد محمد أشرف، الذي بدوره أرسل أكثر من عرضية متقنة شكلت خطورة كبيرة على مرمى إيسترن كومباني وسط تدخل دفاعي مناسب.
 

في الدقيقة 30 توغل حسام حسن ومرر كرة مميزة لزياد طارق الذي راوغ المدافع، ثم صوب كرة قوية مرت أعلى العارضة، وبعدها بدقيقة سدد كرة سريعة مرت بجوار القائم، ليستمر تهديد الأهلي للفريق المنافس من خلال التصويبات القوية، ونال أحمد حمزة بطاقة صفراء نتيجة إعاقة ميدو نبيل في وسط الملعب.

 

وتعرض ربيعة لتدخل عنيف من جانب عماد ميهوب، لكنه أكمل اللعب، واستمرت محاولات الأهلي للتسجيل من خلال التمريرات السريعة وسط تكتل دفاعي، في الوقت الذي أثار فيه محمد الصباحي حكم المباراة الجدل بالتغاضي عن بعض القرارات لصالح الأهلي حتى أطلق صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

 

لجأ الأهلي للكرات الطولية مع تكثيف الضغط على المنافس، وفي الدقيقة 51 أهدر كريم فؤاد فرصة مؤكدة بعد انفراده بالمرمى قبل أن يتصدى الحارس وينقذ الكرة، وبعدها بدقائق راوغ محمد محمود ومرر كرة خطيرة لحسام حسن الذي حولها باتجاه المرمى لكنها مرت بجوار القائم وضاعت فرصة هز الشباك.

 

وفي الدقيقة 64 شارك ميكيسوني بدلًا من محمد محمود وبعدها بدقائق تعرض ميدو نبيل للإصابة وغادر الملعب، ليشارك محمد هاني بديلًا عنه، كما دفع الجهاز الفني بأحمد عبد القادر على حساب زياد طارق.
 

وزادت محاولات لاعبي الأهلي الهجومية من خلال تنويع اللعب من على الأجناب، ولاحت فرصة خطيرة لعبد القادر تصدى لها حارس إيسترن كومباني ليحافظ على نظافة شباكه.

 

في الدقيقة 81 أشهر حكم المباراة بطاقة حمراء لمحمد صالح لاعب إيسترن كومباني نتيجة إعاقته لحسام حسن الذي كان بمواجهة المرمى، حيث لجأ إلى تقنية الـVAR، واحتسب ركلة حرة للأهلي نفذها محمد أشرف بقوة ولكن حارس الفريق المنافس أنقذها ببراعة.

 

وفي الدقيقة 87 قام سواريش بإشراك أحمد سيد غريب بدلًا من ربيعة، واستمر الضغط من جانب اللاعبين، حتى أطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بالتعادل السلبي بين الفريقين.