الإثنين 26 سبتمبر 2022 الموافق 30 صفر 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
تحقيقات وتقارير

المتهمة بقتل فتاة كفر الدوار تكشف تفاصيل مثيرة في التحقيقات: خطيبها هتك عرضي وكان هيتجوزني قبلها.. وتخلصت منها انتقامًا منه.. وحاولت الانتحار وأهلي لحقوني

الإثنين 08/أغسطس/2022 - 10:39 ص
مصر تايمز

قررت نيابة مركز كفر الدوار في محافظة البحيرة حبس المتهمة بقتل فتاة وخطيب المجني عليها 4 أيام على ذمة التحقيقات، في حادث مقتل فتاة كفر الدوار موجهة إلى المتهمة تهمة القتل، وإلي خطيب المجنى عليها تهمة خطف وهتك عرض المتهمة.

وكشفت تحقيقات نيابة كفر الدوار التي أجراها محمد عبدالوهاب وكيل النيابة وسكرتارية تحقيق محمود سمير عن وجود علاقة عاطفية بين المتهمة “رحمة .ف” والمتهم “مصطفى .ف” واستغل المتهم صغر سن المتهمة البالغة من العمر 15 سنة، وأقام معها علاقة جنسية، على مدار أكثر من عامين، وطلب منها خلالها الأموال لتدبير احتياجات الزواج حتي بدأ في الابتعاد.

وتوصلت التحقيقات إلى أن المتهمة في حادث مقتل فتاة كفر الدوار حاولت التخلص من حياتها بتناول مبيد حشري إلا أن أهلها قاموا بنقلها إلى المستشفى الجامعي في الإسكندرية، وتلقت العلاج.

وكشفت اعترافات المتهمة أنه عقب تقدم المتهم لخطبة المجني عليها المتوفاة إلى رحمة مولاها، قررت الانتقام منه في شخص المتوفاة وتربصت لها أثناء ذهابها إلى عملها واستدرجتها إلى الأراضى الزراعية، للمرور من خلالها متعللة بوجود سرادق عزاء على الطريق الرئيسى.
وأضافت المتهمة “ر .ف” بعد ما أن ابتعدت عن أعين المارة حتى باغتت المجني عليها “أنغام .ر” وقامت بخنقها بقوة، وطرحتها أرضا، وصعدت عليها حتى فارقت الحياة، ثم استولت على هاتفها المحمول.

واعترف المتهم في التحقيقات بأنه أقام علاقة جنسية مع المتهمة، ثم تركها بدعوي سوء سمعتها، ثم تقدم لخطبة المجني عليها.

وبعرض أوراق القضية على أحمد وحيد، مدير نيابة مركز كفر الدوار، قرر حبس المتهمة «ر .ف» 4 أيام احتياطيا على ذمة التحقيقات بتهمة قتل المجني عليها وبحبس خطيب المجني عليها 4 أيام احتياطيا بتهمة خطف المتهمة وهتك عرضها.

وقرر مدير نيابة كفر الدوار إعداد مأمورية من قوات الشرطة للانتقال برفقة المتهمة لتمثيل الجريمة وعمل محاكاة لها، وبندب الطب الشرعي لتوقيع الكشف الطبى على المتهمة لبيان صحة واقعة الاعتداء الجنسى عليها.

وأجرت نيابة مركز كفر الدوار التحقيق مع المتهمة بقتل فتاة كفر الدوار بسبب تقدم حبيبها لخطبة المجنى عليها بعد يومين من قراءة فاتحتها على الشاب.

وكان اللواء أحمد خلف، مدير أمن البحيرة، تلقي إخطارا من مأمور مركز شرطة كفر الدوار بعثور الأهالي على جثة فتاة مُلقاة في إحدى الأراضى الزراعية وسط زراعات الذرة نطاق قرية سيدي غازي، بمركز كفر الدوار، وبها سحاجات وخدوش ولم يتم العثور على الموبايل الخاص بها.

وعقب نقل جثمان المجنى عليها إلى ثلاجة حفظ الموتي في مستشفى كفر الدوار العام، قرر مفتش الصحة أن السبب الوفاة إسفكسيا الخنق وتوجد شبهة جنائية في الوفاة، وقررت نيابة مركز كفر الدوار انتداب الطب الشرعي لتشريح الجثة وبيان أسباب الوفاة، وأداة الجريمة، وتكليف المباحث بالتحرى حول الحادث.

وتوصلت التحريات إلى أن المجنى عليها "أنغام. ر" 16 سنة، تقيم في عزبة صيدناوى التابعة لقرية سيدي غازي في مركز كفر الدوار، وأن علاقة عاطفية تربط المتهمة بخطيب المجنى عليها، وبعد علمها بخطبتها، قررت قتلها بعد قراءة فاتحة حبيبها على المجنى عليها، ونفذت ما عزمت عليه.

واعترفت المتهمة باستدارج المجنى عليها المدعوة “أنغام. ر” أثناء سيرهما بالمنطقة إلى طريق فرعى وسط زراعات الذرة في منطقة سيدى غازي في محافظة البحيرة وقامت بخنقها حتى فارقت الحياة، ثم استولت على هاتفها المحمول ولاذت بالفرار متجهة إلى منزلها.