الثلاثاء 05 يوليو 2022 الموافق 06 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
مقالات الرأى

عبقرية الأداء.. مى عز الدين تبدع فى تجسيد شخصية "العايقة" بـ "جزيرة غمام" وتصل للقمة

السبت 23/أبريل/2022 - 11:37 م

يبدو أن شخصية "العايقة" التى تجسدها النجمة مى عز الدين فى مسلسل "جزيرة غمام" ستصبح عنوانا لتوهج الشخصيات التى تقدمها، حيث أجادت النجمة تقديمها ببراعة شديدة، ممسكة بكل تفصيلة فى الشخصية، سواء من حيث الشكل أو الجوهر، أو الاداء الانفعالى، لتؤكد مى أنها قادرة على التلون والتمرد على القوالب التقليدية، وتجيد فن الخوض فى تفاصيل شخصياتها بشروطها الخاصة، لتظهر على هذا النحو من الإبداع والتجلى مع تجسيدها "العايقة بت وصاف"، فجميع المشاهد التى تظهر بها هى "ماستر سين" تنقلاتها الدرامية شدية الدهشة تعطى انطباعا أننا أمام ممثلة مخضرمة وليست ممثلة شابة أو نجمة شباك صف أول فى السينما والدراما عبر تجارب كوميديا واجتماعية كثيرة.



فى مسلسل "جزيرة غمام" استطاعت مى أن تحرز هدفا مهما فى حياتها الدرامية، وتصنع نقلة نوعية لها، إذ تجرأت على تقديم دور صعب ومركب، وأجادت فى تقديمه ببساطة وبشكل غير متصنع أو متكلف وهو ما لمسه الجمهور وتجاوب معها وانفعل بدورها، بعد أن غيرت جلدها لتقدم شخصية "الغجرية" بحرفية شديدة، فقد نجحت مى فى اظهار كل جوانب العايقة، ولم تقتصر على الصورة الذهنية المتعارف عليها للغجرية بحيث تكون جميلة وترتدى الكثير من الإكسسوارات، وتظهر دائما سارقة وخاطفة لقلوب الرجال فقط، ولكن أظهرت جوانب إنسانية أخرى منها أنها كأى امرأة تتمني أن تحظى بالحب مع رجل يصونها، وعندما لم تتحقق امنيتها لأن حبيبها هو "خلدون" طارق لطفى، الذى يسهل عليه بيع حتى نفسه، لجأت للسرقة منه فى أحدث حلقات العمل، لأنها لا تشعر معه بالأمان على حاضرها أو مستقبلها، وكأنها تحاول محاولة بائسة أن تنقذ سعادتها الضائعة فى مستقبلها وهى لا تعلم أن مثل شخصية حبيبها لن يجعلها تهنأ بيوم واحد بعيدا عنه أو عن أطماعه.

وإذا كانت المشاهد التى جمعت مى عز الدين "العايقة بت وصاف" مع أحمد أمين "الشيخ عرفات" هى الأجمل والأسمى خاصة تلك المشاهد التى نتج عنها الحكى بينهما فى شئون تخصهما بمعنى "فتح كل منهما للاخر قلبه" على موسيقى شادى مؤنس، فإن المشاهد التى تجمعها مع "خلدون" طارق لطفى من أقوى المشاهد التى تتبدل فيها العايقة وتصبح إمراة أخرى، وأيضا المشاهد التى تجلس فيها مع نفسها وكأنها تجلد ذاتها عندما تتمثل لها شخصيتها وهى طفلة حينما كان اسمها "نوارة" قبل أن يسرقها الغجرى "خلدون"، هذه الاداءات المختلفة والمتعددة نجحت مى فى اتقانها تماما.

مى عز الدين هذا العام كأنها وقعت عقدًا مع جمهورها ومحبيها ومشاهديها تعهدت فيه أن تظل على الدوام فى المقدمة وأن تحطم الصعب لتصبح صاحبة لقب الفنانة الأفضل.

"جزيرة غمام" مسلسل شديد الخصوصية في تفاصيله ويناقش موضوعات مهمة يأتى على رأسها تجديد الخطاب الروحى والتطرف والتصوف والحلال والحرام، ويشارك فى بطولته بجانب مى عز الدين، عدد كبير من النجوم على رأسهم طارق لطفى، فتحى عبد الوهاب، أحمد أمين، رياض الخولي، عبدالعزيز مخيون، وفاء عامر، محمود البزاوي، محمد جمعة، هبة عبد الغني، تأليف عبدالرحيم كمال، وإخراج حسين المنباوي.