الإثنين 27 يونيو 2022 الموافق 28 ذو القعدة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
سياسة

عبدالجواد أحمد: يدير جلسة بعنوان "مستقبل الإدارة المحلية.. اللامركزية بين الواقع والمأمول"

الثلاثاء 29/مارس/2022 - 08:58 م
عبدالجواد أحمد عضو
عبدالجواد أحمد عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان

نظمت جمعية السادات للتنمية والرعاية الإجتماعية، بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية مؤتمر تحت عنوان " الشباب والإدارة المحلية"، وشارك بالاجتماع عدد من الشخصيات العامة من ضمنها محمد أنور السادات رئيس الجمعية، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، وريتشارد بروبست الممثل المقيم لمؤسسة فريدريش إيبرت. 

وبدأت المائدة المستديرة بجلسة بعنوان "مستقبل الإدارة المحلية.. اللامركزية بين الواقع والمأمول"، والتي أدارها عبد الجواد أحمد عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان،  وشارك عبد الحميد كمال عضو مجلس النواب السابق، والنائب أكمل نجاتي عضو مجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين كمتحدثين.

وأكد عضو المجلس القومي لحقوق اللإنسان في تصريحات خاصة لـ"مصر تايمز"، علي أهمية إصدار قانون الإدارة المحلية ووجود أحزاب قوية قادرة علي التأهيل والتدريب علي المحليات، مؤكدًا أن الدولة تسعى بكل مؤسساتها إلى تفعيل وتمكين الشباب في المناصب القيادية في الدولة. 

وأكد عبدالجواد إن الدولة تعمل على تفعيل دور الشباب فى المشاركة بفاعلية فى هذا البناء، ومن أجل ترسيخ وتكريس الدور الوطنى لدى هؤلاء الشباب، مضيفًا أن هناك تحولات تشريعية وإدارية مثل إقرار قانون"الهيئات الشبابية"، الذى أتاح الفرصة للشباب لتولى المناصب بعدد من الإدارات وتصدر عملية اتخاذ القرار. 

واختتمت الفعاليات بجلسة بعنوان "دور المحليات في مكافحة الفساد وإقرار النزاهة والشفافية "، والتي أدارتها إيمان طلعت عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وشارك النائب عمرو درويش عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين والنائب احمد علي كمتحدثين، واستقر الحضور علي ضرورة التحول الرقمي للمحليات في ظل وجود كوادر حقيقية قادرة علي تطبيق التحول الرقمي.