الإثنين 24 يونيو 2024 الموافق 18 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
رياضة

جويندوجان : يجب أن تمنح المدرب الشعور بأنك جاهز ويقع على المدرب مسؤولية اختيار اللاعبين المناسبين

الخميس 06/يونيو/2024 - 12:04 م
جويندوجان
جويندوجان

قال إلكاي جويندوجان، قائد المنتخب الألماني لكرة القدم، إنه يشعر بأنه ليس في أفضل مستوياته مع بدء العد التنازلي لانطلاق بطولة أمم أوروبا (يورو 2024)، مشيرا إلى أن وضعه كقائد للمنتخب لا يجعله يتواجد في التشكيل الأساسي بشكل تلقائي.

ولعب دويندوجان لمدة 45 دقيقة في المباراة الودية أمام المنتخب الأوكراني التي أقيمت يوم الاثنين الماضي وانتهت بالتعادل السلبي،  وأثار أداؤه بالإضافة للخطأ الفادح الذي ارتكبه الحارس مانويل نوير الانتقادات.

وقال جويندوجان /33 عاما/ قبل مواجهة المنتخب اليوناني في المباراة الودية الأخيرة قبل خوض المباراة الافتتاحية لليورو الاسبوع المقبل أمام المنتخب الاسكتلندي إنه خرج من "واحد من أصعب المواسم" التي خاضها في مسيرته، مشيرا إلى أنه لعب لدقائق كثيرة خلال هذا الموسم.

وأنهى لاعب خط الوسط موسمه الأول مع برشلونة بعد سبعة مواسم قضاها مع مانشستر سيتي، وتقريبا لعب كل المبارات، لأن فريق برشلونة لا يوجد لديه العمق الموجود في مانشستر سيتي وهذا يقلل من فرص حصوله على راحة.

وقال خلال تواجده بمعسكر المنتخب الألماني في هرتسوجن آوراخ :"من الجيد أن يتم توزيع دقائق اللعب، حيث لم ألعب سوى 45 دقيقة أمام أوكرانيا، الهدف الآن هو أن أكون في أفضل حالة وأن أكون جاهزا لاستثمار كل شيء في البطولة وقبل انطلاق المباراة الافتتاحية".

وأردف :"لدينا أسبوع آخر بعد المباراة الودية. وهذا يساعدني إلى حد كبير".

ورغم أن جويندوجان لديه مكانة مهمة بين اللاعبين الأساسيين الذين يعتمد عليهم المدرب يوليان ناجلسمان بسبب خبرته الكبيرة، لكنه قال إنه يجب أن يقاتل من أجل حجز مكانه في التشكيل الأساسي مثل بقية اللاعبين.

وقال :"كرة القدم الحديثة تغيرت. لم تعد الأمور منظمة بالطريقة التي تجعلك تقول أن القائد يجب أن يلعب دائما. مستوى الاداء مرتفع للغاية".

وأضاف :"لدينا الكثير من لاعبي كرة القدم العظماء. يجب أن تثبت نفسك طوال الوقت، بغض النظر عما إذا كنت القائد أم لا".

وأردف :"يجب أن تمنح المدرب الشعور بأنك جاهز. بعدها تقع على المدرب مسؤولية اختيار اللاعبين المناسبين".
هرتسوجن آوراخ (ألمانيا) 6 حزيران/يونيو (د ب أ)- قال إلكاي جويندوجان، قائد المنتخب الألماني لكرة القدم، إنه يشعر بأنه ليس في أفضل مستوياته مع بدء العد التنازلي لانطلاق بطولة أمم أوروبا (يورو 2024)، مشيرا إلى أن وضعه كقائد للمنتخب لا يجعله يتواجد في التشكيل الأساسي بشكل تلقائي.

ولعب دويندوجان لمدة 45 دقيقة في المباراة الودية أمام المنتخب الأوكراني التي أقيمت يوم الاثنين الماضي وانتهت بالتعادل السلبي،  وأثار أداؤه بالإضافة للخطأ الفادح الذي ارتكبه الحارس مانويل نوير الانتقادات.

وقال جويندوجان /33 عاما/ قبل مواجهة المنتخب اليوناني في المباراة الودية الأخيرة قبل خوض المباراة الافتتاحية لليورو الاسبوع المقبل أمام المنتخب الاسكتلندي إنه خرج من "واحد من أصعب المواسم" التي خاضها في مسيرته، مشيرا إلى أنه لعب لدقائق كثيرة خلال هذا الموسم.

وأنهى لاعب خط الوسط موسمه الأول مع برشلونة بعد سبعة مواسم قضاها مع مانشستر سيتي، وتقريبا لعب كل المبارات، لأن فريق برشلونة لا يوجد لديه العمق الموجود في مانشستر سيتي وهذا يقلل من فرص حصوله على راحة.

وقال خلال تواجده بمعسكر المنتخب الألماني في هرتسوجن آوراخ :"من الجيد أن يتم توزيع دقائق اللعب، حيث لم ألعب سوى 45 دقيقة أمام أوكرانيا، الهدف الآن هو أن أكون في أفضل حالة وأن أكون جاهزا لاستثمار كل شيء في البطولة وقبل انطلاق المباراة الافتتاحية".

وأردف :"لدينا أسبوع آخر بعد المباراة الودية. وهذا يساعدني إلى حد كبير".

ورغم أن جويندوجان لديه مكانة مهمة بين اللاعبين الأساسيين الذين يعتمد عليهم المدرب يوليان ناجلسمان بسبب خبرته الكبيرة، لكنه قال إنه يجب أن يقاتل من أجل حجز مكانه في التشكيل الأساسي مثل بقية اللاعبين.

وقال :"كرة القدم الحديثة تغيرت. لم تعد الأمور منظمة بالطريقة التي تجعلك تقول أن القائد يجب أن يلعب دائما. مستوى الاداء مرتفع للغاية".

وأضاف :"لدينا الكثير من لاعبي كرة القدم العظماء. يجب أن تثبت نفسك طوال الوقت، بغض النظر عما إذا كنت القائد أم لا".

وأردف :"يجب أن تمنح المدرب الشعور بأنك جاهز. بعدها تقع على المدرب مسؤولية اختيار اللاعبين المناسبين".