الأحد 19 مايو 2024 الموافق 11 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
حازم عادل
تحقيقات وتقارير

تفاصيل ليلة الحرب الإيرانية – الإسرائيلية.. عشرات الصواريخ تنهال على تل أبيب.. ومتحدث جيش الاحتلال: إطلاق 200 صاروخ باتجاه إسرائيل وإصابة فتاة ومطار عسكرى.. وطلب إسرائيلي بعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن

الأحد 14/أبريل/2024 - 03:27 ص
الهجوم الايرانى على
الهجوم الايرانى على اسرائيل

هاجمت إيران ، إسرائيل ، بعشرات الطائرات المسيرة الهجومية أطلقت من إيران تجاه الأراضى الإسرائيلية، ونشرت وسائل إعلام إيرانية صور لحظة استهداف قاعدة جوية إسرائيلية في النقب بصواريخ خيبر ، موضحه أن القاعدة الجوية المستهدفة في النقب كانت منطلقا للهجوم على القنصلية بدمشق.

 

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري، أن إيران أطلقت عشرات الصواريخ أرض - أرض باتجاه إسرائيل ومعظمها تم اعتراضها.

 

وأوضح فى مؤتمر صحفى تعقيباً على الهجوم الإيرانى ، أن الحدث مازال جاريا وتم إطلاق أكثر من 200 صاروخ من جانب إيران ، موضخا أن هناك صاروخ أصاب فتاة وإصابة مطار عسكرى فى الهجوم الصاروخى الإيرانى.

 

وأعلن اجتماع مجلس الوزراء السياسي والأمني بتخويل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه جانتس باتخاذ القرارات للرد على هجوم إيران. 

 

ودعت البعثة الإسرائيلية في الأمم المتحدة، مجلس الأمن الدولي، إلى عقد جلسة طارئة، وذلك في ضوء الهجوم الذي تشنه إيران ضد إسرائيل، رداً على قصف قنصليتها في دمشق.

 

قالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان، اليوم الأحد، إن طهران تمارس حقها الأصيل في الدفاع عن النفس والرد على الاعتداءات العسكرية المتكررة للنظام "الصهيوني".

 

وكشفت الخارجية الإيرانية، عزمها على الدفاع بشكل حاسم عن سيادتها وسلامتها الإقليمية ومصالحها الوطنية، مؤكدة أن طهران لن تتردد في اتخاذ المزيد من التدابير الدفاعية لحماية مصالحها ضد أي أعمال عسكرية عدوانية.

وأعلنت وسائل إعلام إيرانية ، أن الصواريخ الايرانية تدك مطار نيفاتيم العسكري.

 

ورصدت وسائل إعلام إيرانية صور من سماء مدينة غزة بفلسطين، لحظة وصول الصواريخ الإيرانية لأراضى إسرائيل.

 

وتصدر هاشتاج “ الحرب العالميه الثالثه” موقع التواصل الاجتماعى x “تويتر سابقا” بعد الهجوم الإيرانى على إسرائيل.

 

بعثة إيران لدى الأمم المتحدة: إذا ارتكب النظام الإسرائيلي خطأ آخر فإن الرد سيكون أكثر حدة بكثير

 

قال الوفد الإيراني لدى الأمم المتحدة إن العمل العسكري الذي قامت به طهران جاء "ردا على العدوان الإسرائيلي على منشأتنا الدبلوماسية في دمشق، وبالنسبة لنا الحدث انتهى،جاء ذلك وفقا لصحيفة يديعوت أحرنوت.

 

وأضاف الوفد “إذا ارتكب النظام الاسرائيلي خطأ آخر ، سيكون ردنا أشد بكثير”.

 

قالت البعثة الإيرانية بالأمم المتحدة، إن العمل العسكري الإيراني ضد إسرائيل يتوافق مع القانون الدولي، محذرين من أن إذا ارتكبت إسرائيل خطأ آخر فإن رد إيران سيكون أكثر حدة.

 

وقد كشفت في وقت سابق وسائل إعلام عبرية وإيرانية، أن إيران أطلقت صواريخ مجنحة تجاه إسرائيل تزامنًا مع بدء الهجوم ضد أهداف إسرائيلية عبر إطلاق طائرات مسيرة.

 

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن إيران أطلقت أيضًا صواريخ مجنحة تجاه إسرائيل بالتزامن مع بدء الهجوم الموسع من خلال إطلاق الطائرات المسيرة.

 

وأعلنت صحيفة يديعوت أحرنوت أنه في أعقاب الهجوم الإيراني على إسرائيل، أعلنت هيئة المطارات إغلاق المجال الجوي أمام الرحلات الدولية والداخلية. 

 

وبدأت شركات الطيران الإسرائيلية والأجنبية في إلغاء رحلاتها، و أعلنت سلطة المطارات أنه "وفقا لتعليمات النظام الأمني، اعتبارا من الساعة 00:30 ليلا، سيتم إغلاق المجال الجوي لدولة إسرائيل أمام الرحلات الدولية والداخلية. 

 

وأفادت بذلك سلطة المطارات، أيضًا أنه "بسبب التأخير في وصول الرحلات الجوية إلى إسرائيل، من المتوقع أن يتغير جدول الرحلات من مطار رامون أمام حركة المرور، وذكرت شركة "إلعال " الاسرائيلية  أنه "تم إلغاء بعض  الرحلات .

 

وبسبب إغلاق المجال الجوي الإسرائيلي، بدأت العشرات من شركات الطيران الأجنبية في إلغاء رحلاتها إلى إسرائيل. ويطلب من الركاب مراجعة الشركات المختلفة.

 

ذكرت القناة 12 الإسرائيلية أن طائرات عسكرية أمريكية وبريطانية أسقطت بعض المسيرات الإيرانية فوق منطقة الحدود العراقية - السورية.

 

ومن جانبه قال مسؤول عسكري أميركي فى تصريحات لوسائل إعلام أمريكية ، أن طائرات أميركية شاركت في إسقاط مسيرات إيرانية تتجه إلى إسرائيل