الأحد 29 يناير 2023 الموافق 07 رجب 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

والدة المجني عليه تكشف تفاصيل جديدة في واقعة قتل زوج علي يد زوجته وعشيقها في المنوفية

الأربعاء 25/يناير/2023 - 01:54 ص
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

"كنت بحلم بأحلام وحشة وكنت حاسة إن في مصيبة هتحصل" هكذا بدأت أم إبراهيم والدة المجني عليه الذي قتل على يد زوجته وعشيقها بالمنوفية حديثها قائله :"مصيبة وحلت على بيتنا "،اتجوزها بالرغم من انها كانت متزوجة قبله وقطعته عن أهله وكانت سبب في الكثير من المشاكل بين الأهل.

 

وأردفت حديثها" اتفقت الجانيه مع ابن عمه  على قتل ابنها ليستولوا على بيته فقام الجاني باستدراجه لمنطقة نائية وقام ببطحة على رأسه بـ"شومة" فلفظ أنفاسه الأخيرة.

 

وقالت أخت المجني عليه في بث مباشر مع "مصر تايمز" إن زوجته حاولت أن تسمه مرتين من قبل ولكن باءت محاولتها بالفشل مؤكدة على أن عشيقها كان يتردد عليها في غياب زوجها وانها كانت تعطي الأولاد اثنين جنية وتقول لهم "أنزلوا هاتوا حاجة حلوة".

وطالبوا بالثأر لأبنهم والقصاص العادل في أسرع وقت مؤكدين على انهم واثقين في القضاء و أحكامه.

 

وتعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي بلاغ من الأهالي، بالعثور على جثة داخل شوال، بجوار طريق تحت الإنشاء بمنطقة زراعية بعزبة الوكيل التابعة لدائرة مركز شرطة السادات، بمديرية أمن المنوفية وبالانتقال والفحص تبين أنها يدعى أ. م. ع - 30 عامًا، سائق، مقيم قرية الطرانة دائرة المركز، ووجود إصابات متمثلة بجرح متهتك بالرأس من الخلف، ووُجد معه محفظته وبداخلها تحقيق الشخصية وقرص مُنشط جنسي.

 

وحررت القوة الأمنية محضرًا بالواقعة حمل رقم 494 إداري مركز السادات، لسنة 2023، وبالعرض على جهات التحقيق، أمرت بسرعة ضبط المتهمين، وبيان سبب الحادث وإحالة الجثمان إلى الطب الشرعي، لاستكمال الإجراءات القانونية والطبية اللازمة.

 

كما كلّف اللواء حازم سامي، مدير أمن المنوفية، اللواء حسن النحراوي مدير المباحث الجنائية، بتشكيل فريق بحث لسرعة القبض على المتهمين وكشف ملابسات الواقعة، وإجراء التحريات اللازمة، ومناقشة عدد من أفراد الأسرة، حيث تبين وجود علاقة بين زوجة المجني عليه وابن عمه، وبتضييق الخناق عليهما اعترفا بالواقعة.

 

وأكدا المتهمان في أقوالها، وجود علاقة غير شرعية فيما بينهما، وأنهما اتفقا على التخلص من الزوج لإتمام الزواج، واستدرج المتهم - ابن عمه داخل توكتوك إلى منطقة زراعية، وانهال على رأسة بقطعة خشبية أعدها مُسبقا، ووضع جثمانه داخل شوال للتخلص منه، وألقاه في منطقة العثور.