الجمعة 27 يناير 2023 الموافق 05 رجب 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
أخبار

مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية يستقبل وفد ممثلي اتحاد الكيانات المصرية في أوروبا

السبت 21/يناير/2023 - 05:36 م
 الخارجية
الخارجية

في إطار حرص وزارة الخارجية على دعم المصريين في الخارج، ومتابعة أوضاعهم ورعاية مصالحهم، واستمرار الحوار معهم للتعرف على ما يواجهونه من تحديات ومحاولة التعاطي الإيجابي معها، وذلك في سياق توجه الدولة المصرية نحو تعزيز سبل التواصل مع كافة الجاليات المصرية في أنحاء العالم، التقى السفير إسماعيل خيرت، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين في الخارج، بوفد ممثلي اتحاد الكيانات المصرية في أوروبا حيث تم مناقشة عدد من القضايا والاشكاليات التي تواجه المصريين في أوروبا، فضلا عن الاستماع لمقترحاتهم حول سبل التعامل مع تلك القضايا على النحو الذي يحقق مصالح أبناء الجالية ويعزز من مشاركتهم في جهود التنمية الوطنية في مصر. 


هذا، وقد أثنى ممثلو الاتحاد على الدور المحوري الذي تقوم به وزارة الخارجية في هذا الصدد من خلال القطاع القنصلي وبعثاتنا الدبلوماسية بالخارج. واستعرض الحضور وضعية أبناء الجالية المصرية في مختلف الدول الأوروبية، حيث تناول ممثل الجالية المصرية في أوكرانيا تطورات أوضاع المصريين في مختلف المدن الأوكرانية وسبل تقديم الدعم اللازم لهم في ظل تعقد الأوضاع نظرا للعمليات العسكرية المستمرة منذ العام الماضي. فضلا عن التعرف على أوضاع الجاليات المصرية في كل من هولاندا وإيطاليا والمملكة المتحدة ورؤيتهم فيما يتعلق بسبل دعم الترابط والتواصل بين الوطن والمصريين المقيمين بمختلف دول أوروبا. 

 

كما استعرض رئيس اللجنة الرياضية باتحاد الكيانات المصرية في أوروبا الأنشطة والفعاليات الرياضية التي يتم تنظيمها داخل مصر، وكيفية تعزيز دور الرياضة في الترويج للسياحة في مصر، فضلا عن مناقشة دور الشباب والمرأة من المصريين في الخارج من الجيلين الثالث والرابع في دعم جهود التنمية وفتح قنوات للتواصل بينهم وبين نظرائهم داخل البلاد.


وفي هذا السياق، أشاد السفير إسماعيل خيرت بدور المصريين في الخارج في دعم وطنهم، بالإضافة إلى حرصهم على تقديم صورة مشرفة عن مصر بالدول المقيمين بها، مستعرضا جهود وآليات الوزارة لدعم أبناء مصر بالخارج، وكذا مختلف المشروعات والبرامج التي يقوم القطاع القنصلي ببلورتها لتعزيز آليات وسبل تقديم الخدمات القنصلية للمواطنين بالخارج، وضمان توفيرها بالشكل الأمثل حرصا على مصالحهم، وهو ما يسهم في تحقيق الأهداف التنموية المرجوة وفقا لرؤية مصر 2030.