السبت 04 فبراير 2023 الموافق 13 رجب 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
محافظات

بسبب ضربة جزاء في الشارع.. إصابة شاب بـ 7 طعنات في الوجه والرقبة بالقليوبية (فيديو)

الجمعة 20/يناير/2023 - 06:21 م
مصر تايمز

شهدت قرية منشية دياب التابعة لمركز بنها بمحافظة القليوبية واقعة مؤسفة، حيث تعدى شخصان بالأسلحة البيضاء على آخر بسبب خلافات على لعب كرة القدم.
 

تلقي اللواء مدير أمن القليوبية إخطارا من مأمور مركز شرطة بنها بتلقي بلاغا من مستشفى بنها الجامعى بوجود مصاب يدعى عزت محمد تهامي عفيفي مصاب بإصابات شديدة بالوجه والرقبة ومصاب بأكثر من 7 طعنات في الوجه والرقبة عقب وقوع مشاجرة بينه وبين كلا من م أ م و ي ا م بسبب العتاب على تضييع ضربة جزاء خلال مباراة ودية بملعب مركز شباب منشية دياب ببنها.
 

أعقب ذلك قيام الجانى وشقيقه بإحضار أسلحة بيضاء ( كتر ) وإصابة المجنى عليه بإصابات مختلفة في الوجه والرقبة وتم اتخاذ الإجراءات الطبية وإسعاف المصاب واتخاذ الإجراءات القانونية وتحرير محضر بالواقعة برقم 764 جنح مركز بنها  وإحالة الواقعة للنيابة مركز بنها 
 

من جانبها، قالت زوجة المجنى عليه وتدعى  نورا احمد محمود الفرماوي أنها فوجئت عقب المباراة وأثناء قيام زوجها بإحضار احتياجات المنزل وهو يحمل نجله الصغير محمد - عامين ونصف بمهاجمة شخصان لزوجها وتمزيق وجهه ورقبته وسقوطه على الأرض في احضان طفلهما الصغير غارقا في دمائه.
 

وأكد أن زوجها تعرض للموت في مشهد أصاب الطفل الصغير بالصدمة وأصابها هى الأخرى.

 

وناشدة الجهات المعنية بالوقوف بجانبها حيث أن زوجها عامل باليومية ونجلها الطفل الصغير مريض بالقلب ويحتاج إلى عملية جراحية عاجلة لإنقاذ حياته وزوجها طريح الفراش ولا يوجد عائل آخر لهما وأصبحت لا يملكون حتى ثمن العلاج والطعام .
 

أما والدة المجنى عليه وتدعى رئيسه السيد منصور فقالت أم ابنها مسالم ويعمل عامل باليومية وأنها حزينة على ما أصابه واحتسب أمرها عند الله عز وجل فيما أصاب ابنها وتطالب بالقصاص لنجلها عزت وأنها تثق في عدالة الأرض والسماء.
 

وأكد كلا من عبد المعز يوسف عفيفي تهامي عفيفي اعمام المجنى عليه وأشقائه صلام محمد تهامي عفيفي و اماني محمد تهامي عفيفي بتدخل عاجل من أجهزة الصحة والتضامن الاجتماعي ومحافظ القليوبية بإنقاذ شقيقهما من الموت وإنقاذ طفله الصغير المريض بالقلب والقصاص العادل لما أصابه من المتهمين في واقعة غريبة لا يمكن أن تكون سببا لما حدث.