الإثنين 03 أكتوبر 2022 الموافق 07 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

"الغضب" يسيطر على هاري وميجان بعد حرمان أطفالهم من الألقاب الملكية

الجمعة 16/سبتمبر/2022 - 01:31 ص
هارو وميجان واولادهم
هارو وميجان واولادهم

وافق الملك الجديد تشارلز الثالث، على منح لقبي الأمير والأميرة قريباً لحفيديه المقيمين في كاليفورنيا من ابنه هاري ولكن رفض السماح لهما بأن يُعرفا باسم صاحب السمو الملكي وهي ألقاب جُردت من والديهما عند تخليهما عن الأسرة المالكة والمملكة المتحدة في عام 2020.

 

يذكر أن الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل قد استقالا بشكل مثير من واجباتهما الملكية وغادرا المملكة المتحدة عام 2020، واستقرا في ولاية كاليفورنيا الأميركية، بحماية خاصة في الولايات المتحدة.

 

وقال أحد المطلعين لصحيفة ذا صن البريطانية، إن "هذا هو الاتفاق.. يمكن أن يكونوا أمراء ولكن ليس صاحب السمو الملكي، لأنهم لا يعملون ضمن أفراد العائلة المالكة".

 

وأضاف متحدثاً عن دوق ودوقة ساسكس "لقد كانا متصلبين منذ وفاة الملكة"، قائلاً إنهما "كانا مصرين على أن أرشي وليليبت هما أمير وأميرة"، كما أشار إلى أنهما "شعرا بالغضب، لأن أرشي وليليبت لا يستطيعان أخذ لقب صاحب السمو الملكي".


ووجهت بريطانيا الدعوة لأكثر من 500 ضيف رسمي رفيع المستوى، للمشاركة الاثنين المقبل بجنازة الملكة إليزابيث الثانية، منهم 100 على الأقل ملوك ورؤساء، إلا أنها لم توجهها لأي كان من روسيا وبيلاروسيا وميانمار، لحضور أول جنازة رسمية كاملة تقيمها، منذ تشييع رئيس الوزراء ونستون تشرشل الراحل في 1965 بعمر 91 سنة.

 

وبموجب "الترتيبات" سيضطر كل من تمت دعوته إلى التواجد في موقع سري، غرب لندن، لركوب حافلة إلى حيث التشييع الرسمي من دير Westminster Abbey المتسع لأكثر من 2200 شخص، بسبب الإجراءات الأمنية المشددة والقيود المفروضة على الطرق.