الأحد 27 نوفمبر 2022 الموافق 03 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
منوعات ومرأة

الأميرة ديانا تتصدر التريند بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية.. كيف كانت العلاقة بينهم

الجمعة 09/سبتمبر/2022 - 04:50 م
مصر تايمز

تصدرت الأميرة الراحلة ديانا التريند بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية مساء أمس الخميس عن عمر يناهز 96 عاما.

الأميرة ديانا تتصدر التريند بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية.. كيف كانت العلاقة بينهم

ولدت ديانا في أسرة أرستقراطية، وقضت شطراً من طفولتها في قصر بارك هاوس الذي لا يبعد إلا قليلاً عن المنتجع الملكي في ساندرينغهام في مقاطعة نورفولك، ورأت الملكة فيها الفتاة المناسبة لحمل لقب أميرة.

 

ولم يساعدها زوجها المستقبلي، الأمير تشارلز، كثيراً لتتكيف مع أسلوب الحياة الجديدة، فشخصيته الرسمية والانطوائية إلى حد ما كانت على النقيض من شخصية زوجته المرحة والمنفتحة والمنطلقة، وإضافة إلى ذلك كان تشارلز لا يزال يحمل مشاعر الحب لصديقته السابقة كاميلا باركر بولز.

 

الملكة اليزابيث، كانت مثلها مثل ابنها تشارلز، فكانت ترى في الاندفاع العاطفي الذي كانت تتميز به ديانا مصدر إحراج للمؤسسة الملكية ويصعب التعامل معه، فقد كانت تجربة الملكة الشخصية معاكسة لذلك تماماً وهي أن المشاعر والعواطف لا يجب الإفصاح عنها.

 

عندما تدهورت العلاقة بين تشارلز وديانا، تخلت الملكة عن تحفظاتها في التدخل في حياتهما الزوجية ودعتهما إلى اجتماع صريح وحثتهما على بذل مزيد من الجهود في محاولة أخيرة لإصلاح العلاقة بينهما.

 

ولكن المحاولة فشلت، وبعد أن عرضت ديانا وجهة نظرها حول الخلاف بينها وبين تشارلز من خلال برنامج (بانوراما) الذي تبثه بي بي سي، تدخلت الملكة مجدداً وكتبت إلى الزوجين قائلة إن الطلاق هو المخرج الوحيد الآن.

 

وكانت العائلة المالكة في قلعة بالمورال عندما توفيت الأميرة ديانا، في 31 أغسطس 1997، وأصبحت محط الأنظار بعد ذلك.