الجمعة 07 أكتوبر 2022 الموافق 11 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
حازم عادل
فيديو

فيديو| مُفاجأة مُدوية يفجرها مُحامي الفتاة المذبوحة على يد شقيقها في بورسعيد

السبت 13/أغسطس/2022 - 10:44 م
المجني عليها
المجني عليها

أثارت قضية مقتل فتاة على يد شقيقها ذبحًا على سلم المنزل، وجدان الشعب البورسعيدي، وأمرت النيابة العامة بتشريح جثة السيدة إيمان جمال أبو السعود، والبالغة من العمر 30 عامًا. وتوجهت أسرة الفتاة لدفن جثمانها بمسقط رأسها في قرية "العجيرة" إحدى القرى التابعة لمركز المنزلة في محافظة الدقهلية، وذلك عقب انتهاء إجراءات تشريح الجثمان والتصريح بالدفن.

وكشف محامي الفتاة  أحمد العتال لـ "مصر تايمز" الكواليس الخفية للقضية، وأسباب نحر الفتاة على يد شقيقها، في واقعة هزت الرأي العام وأثارت الذعر بمساكن الأمل الجديد نطاق حي الضواحي في محافظة بورسعيد.

 

 

وقال المحامي في بث مباشر لـ"مصر تايمز": «إن المجني عليها كانت رافضة السكن مع أهلها، وذلك بسبب محاوللات أخيها (القاتل) المتكررة للتحرش بها وهي في منزل العائلة. مؤكدًا أن هذا السبب وراء ترك مسكن أهلها والانتقال للعيش بمساكن الأمل داخل شقة إيجار. 

 وأضاف أن هناك محاولات لتشويه سمعة المجني عليها، ولكن ما ذكرته هي شهادة أمام الله، ربما تُفيد جهات التحقيق، مؤكدًا أن أهل المجني عليها كانوا رافضين سكنها خارج منزل العائلة، ولكن بعد مواجهة الأهل بأزمة تعرض شقيقها الدائم لها ومحاولة التحرش بها. وافقة أهلها على الانتقال لسكن مستقل.

 

 

وكانت صلاة الجنازة أقيمت على فتاة بورسعيد عقب صلاة العصر اليوم السبت، فى سابقة لم تحدث من قبل حيث أقيمت الصلاة داخل مستشفي النصر ، وأدت أسرة فتاة بورسعيد التي ذبحها شقيقها بمساكن الأمل الجديد نطاق حي الضواحي في محافظة بورسعيد الصلاة، داخل مستشفى النصر التخصصي في محافظة بورسعيد.

وتوجهت أسرة السيدة لدفن جثمانها بمسقط رأسها في قرية "العجيرة" إحدى القرى التابعة لمركز المنزلة في محافظة الدقهلية، وذلك عقب انتهاء إجراءات تشريح الجثمان والتصريح بالدفن.