الثلاثاء 05 يوليو 2022 الموافق 06 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

الاتحاد الأوروبي يدين قتل إسرائيل الصحفية الفلسطينية شيرين أبوعاقلة

الأربعاء 11/مايو/2022 - 06:29 م
شيرين أبو عاقلة
شيرين أبو عاقلة

أدان الاتحاد الأوروبي بشدة إطلاق النار على مراسلة الجزيرة الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، شمالي الضفة الغربية، وفقًا لبيان المتحدث باسم الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، بيتر ستانو.


وجاء في البيان الذي صدر اليوم الأربعاء: " إجراء تحقيق شامل ومستقل في واقعة القتل التي حدثت خلال عملية إسرائيلية هو أمر ضروري لتقديم المسؤولين عنها إلى العدالة"، وأضاف البيان أن استهداف الصحفيين الذين يقومون بعملهم هو"أمر غيرمقبول"، وأنه "يجب ضمان سلامة وحماية الصحفيين الذين يغطون حالات الصراع في جميع الأوقات".


والجدير بالذكر، أن وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت صباح اليوم الأربعاء، عن استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة (51 عاما) برصاص جيش الاحتلال، وإصابة الصحفي علي السمودي برصاصة في الظهر ووضعه مستقر، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة جنين ومخيمها، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية.


وقال الزميل المصاب سمودي لمراسل وكالة الأنباء الفلسطينية في جنين، إنه كان يتواجد برفقة الزميلة أبو عاقلة ومجموعة من الصحفيين في محيط مدارس وكالة الغوث قرب مخيم جنين، وكان الجميع يرتدي الخوذ والزي الخاص بالصحفيين، وأضاف ان قوات الاحتلال استهدفت الصحفيين بشكل مباشر، ما أدى إلى اصابته برصاصة في ظهرة، واستشهاد زميلته أبو عاقلة بعد إصابتها برصاصة في الرأس.


وأكد السمودي أن المكان الذي كان يتواجد فيه الصحفيون واضحا لدى جنود الاحتلال، وأنه لم يكن هناك أي مسلح او مواجهات في تلك المنطقة، وان استهدافهم جرى بشكل متعمد.

ويذكر، أن الرئاسة الفلسطينية، أدانت اليوم الأربعاء، جريمة إعدام قوات الاحتلال الإسرائيلي، للصحفية شيرين أبو عاقلة، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية، وحملت الرئاسة، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة، مؤكدة انها جزء من سياسة يومية ينتهجها الاحتلال بحق أبناء شعبنا وأرضه ومقدساته .

وشددت على أن جريمة إعدام الصحفية شيرين أبو عاقلة، وإصابة الصحفي علي السمودي، هي جزء من سياسة الاحتلال باستهداف الصحفيين لطمس الحقيقة وارتكاب الجرائم بصمت، وتقدمت الرئاسة، بأحر التعازي والمواساة، إلى عائلة الشهيدة أبو عاقلة وزملائها، سائلة الله عز وجل، ان يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته، وحيّت الرئاسة الصحفيين الفلسطينيين، الذين يواصلون القيام بواجبهم الوطني والإنساني تجاه القضية الفلسطينية العادلة بالرغم من هذا الاستهداف.