السبت 25 يونيو 2022 الموافق 26 ذو القعدة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
تحقيقات وتقارير

بعد انتهاء الجولة الأولى من الانتخابات الفرنسية.. استاذ علاقات دولية لـ"مصر تايمز": ماكرون "الأوفر حظًا" والأزمة الروسية الأوكرانية قد تطيح به

الأحد 10/أبريل/2022 - 09:30 م
ماكرون ولوبان
ماكرون ولوبان

انتهت الجولة الأولى من الانتخابات الفرنسية في تمام الساعة الثامنة مساء، وتشير النتائج الأولية إلى تقدم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في السباق الانتخابي على منافسته مارين لوبان، لتعقد جولة ثانية من الانتخابات الرئاسية .

وبحسب استطلاعات الرأي الأولية، فإن إيمانويل ماكرون حصل على 28.6% من أصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية، فيما حصلت مارين لوبان على 24.4% من الأصوات، ويعتبر ماكرون المرشح الأوفر حظا للفوز بولاية ثانية، إلا أن الساعات القليلة التي سبقت فتح مراكز الاقتراع شهدت تقلصا في الفجوة بينه وبين منافسته.

وقال الدكتور أحمد المهتدي، أستاذ القانون الدولي بجامعة القاهرة، إن إيمانويل ماكرون بدأ حملته الانتخابية متأخرًا، مضيفًا إن فترة ولاية الرئيس الفرنسي الاولى شهدت حالة من الأضطرابات الداخلية، وعلى الصعيد الخارجي يعتبر الفرنسين الإدارة الحالية ضعيفة بسبب الأزمة الروسية - الأوكرانية.

وأضاف مهتدي في تصريحات خاصة لـ"مصر تايمز"،إن الرئيس الفرنسي حاول تبرير تأخر حملته الانتخابية لمحاولة تقديم نفسه إنه زعيم تشغله الأزمات الصحية والدولية، وهو أمر خدمه في البداية، قبل أن يجعله يبدو منفصلًا عن الاهتمامات اليومية للفرنسيين. 

وأشار أستاذ القانون الدولي، إلى أن مارين لوبان ركزت في تحديد أهدافها منذ بداية حملتها على المشاكل التى تواجه الفرنسيين وفي مقدمتها ضعف القوة الشرائية، كما استغلت الأزمة الروسية الأوكرانية لصالحها موجه عدة اتهامات إلى الرئيس الفرنسي بالضعف وعدم القدرة على أتخاذ مواقف حازمة، الإ إنها تعرضت سريعا إلى خيبة أمل بسبب أعلان المرشحة عن الحزب الاشتراكي آن هيدالغو دعمها لماكرون في الجولة القادمة.

وأضاف مهتدي أن الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية الفرنسية ستجرى بعد أسبوعين، وتحديدًا يوم 24 أبريل الجاري. 

وتأهل إيمانويل ماكرون بنسبة 28.5%  ومارين لوبان 23.6% ، اليوم الأحد ل، لدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية حسب تقديرات أولية لمعهد إبسوس، وبلغت نسبة المشاركة في هذه الانتخابات 65 % وتنافس في هذه المرحلة من الاستحقاق 12 مرشحا.

وتأهل المرشحان إيمانويل ماكرون ومارين لوبان الأحد للدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية ، وبلغت نسبة المشاركة 65 % ، بتراجع قدره 4,4 نقاط مقارنة بانتخابات 2017 (69,42 %)، بحسب الأرقام التي أصدرتها وزارة الداخلية.

وأظهرت عملية فرز صناديق اقتراع الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية فى فرنسا تصدر الرئيس إيمانويل ماكرون حيث حصل على 28.1% من الأصوات، حسبما ذكرت شبكة "روسيا اليوم".

وحلت مرشحة حزب التجمع الوطنى مارين لوبان ثانية بنسبة 23.3%، فيما حصل زعيم تيار اليسار الفرنسى ورئيس حزب "فرنسا الأبية"، جان لوك ميلونشون على 20.1%.

وأفادت وسائل إعلام فرنسية بأن نسبة المشاركة فى الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية بلغت 65%.