السبت 25 يونيو 2022 الموافق 26 ذو القعدة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
عربى ودولى

رئيسة المفوضية الأوروبية: ما حدث في بوتشا "جريمة حرب"

السبت 09/أبريل/2022 - 12:34 م
رئيسة المفوضية الأوروبية
رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون

أعربت رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين عن صدمتها حيال تصرفات الجيش الروسي في بلدة "بوتشا" الأوكرانية، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

وخلال رحلة عودتها من "بوتشا" إلى بولندا، قالت السياسية الألمانية للصحفيين صباح اليوم السبت: "فطرتي تقول: إذا لم تكن هذه جريمة حرب، فما هي جريمة الحرب إذن؟ لكنني طبيبة محنكة، ويجب على رجال القانون أن يحققوا في هذا بعناية".

وعادت فون دير لاين من أوكرانيا إلى بولندا اليوم بعد زيارة استمرت لمدة يوم وستشارك في مؤتمر مانحين لأوكرانيا في "وارسو" في وقت لاحق بعد الظهر.

كانت رئيسة المفوضية التقت الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كييف ثم اطلعت على الوضع في بلدة بوتشا حيث تجري تحقيقات في ارتكاب جرائم حرب من قبل الجيش الروسي بعد أن تم اكتشاف العديد من الجثث لمدنيين بعضهم كان مكبلا على جانب الطريق.

واطلعت فون دير لاين على استخراج عشرين جثة من مقبرة جماعية في بوتشا، وعرض لها رئيس الوزراء الأوكراني دنيس شميهال الذي رافقها في الرحلة إلى بوتشا، صورا لفظائع جرى ارتكابها في البلدة الواقعة في ضواحي العاصمة الأوكرانية كييف.

وقالت فون دير لاين إن " الناس يُقْتَلُون أثناء مرورهم، وقد أمكن لنا أن نرى أيضا بأم أعيننا أن التدمير في المدينة استهدف الحياة المدنية، فالمنازل السكنية ليست أهدافا عسكرية".

وأوضحت فون دير لاين أن الاتحاد الأوروبي يشارك في تحقيقات أوكرانيا بفريق مشترك " لأن من المهم للغاية أن يتم توثيق كل شيء بشكل جيد من أجل تجنب الهزائم أمام المحكمة في حال كانت الأدلة ليست جيدة بما يكفي" مشيرة إلى التعاون بين أوكرانيين وخبراء من الدول الأعضاء في التكتل في هذا الصدد بالتنسيق مع المحكمة الجنائية الدولية.