السبت 25 يونيو 2022 الموافق 26 ذو القعدة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
منوعات ومرأة

وكأنها البرق… سورة الاستجابة في القرآن الكريم

الثلاثاء 05/أبريل/2022 - 03:15 م
أرشيفية
أرشيفية

القرآن الكريم مليء بالسور والآيات التي تحث على الدعاء والابتهال إلى الله والتوسل به، وكذلك سنة الحبيب من الأحاديث والأدعية والذكر، ومن بين تلك السور، سورة الأنبياء والتي تعرف بسورة الاستجابة بين أهل العلم والتفسير، وهذا لأنها السورة الوحيدة التي جاء بها لفظ فاستجبنا له مرات عدة، وبأكثر من سياق، ولم يأتي في أي سورة أخرى سوى سورة الأنبياء.

وفسر الشيخ محمد أبو بكر في حلقات برنامجه، أن سورة الأنبياء سُميت بسورة الاستجابة لسرعتها وكأنها البرق، مضيفا أنها ‏السورة القرآنية الوحيدة التي ورد فيها لفظ " فاستجبنا له" أكثر من مرة وهذا اللفظ لم يرد في أي موضع قرآني آخر 
وأوضح أبو بكر أن ‏سورة الأنبياء فيها المفاتيح لما أُغلق ، وتجمع مفاتيح إستجابة ربنا للدعاء، ومفاتيح الاستجابة جاءت كالآتي :-
‏أول مفتاح مفتاح سيدنا نوح كان للكرب "وَنُوحًا إِذْ نَادَىٰ مِن قَبْلُ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ" وثاني مفتاح مفتاح سيدنا أيوب كان للمرض الشديد والصبر ‏"فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِن ضُرٍّ ۖ ‏وَآتَيْنَاهُ أهلهُ وَمِثْلَهُم مَّعَهُمْ رَحْمَةً مِّنْ عِندِنَا وَذِكْرَىٰ لِلْعَابِدِينَ"

وتضمن ثالث مفتاح مفتاح سيدنا يونس كان للغم ‏"فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ" ورابع مفتاح مفتاح سيدنا زكريا للذرية 
‏"فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَوَهَبْنَا لَهُ يَحْيَىٰ وَأَصْلَحْنَا لَهُ زَوْجَهُ"

وذكر علماء التفسير أن استجابة الدعاء لم يكن قصرًا على الأنبياء فقط دون البشر، وأنه جاء الجواب في نفس السورة في موضعين :
الموضع الأول “ رَحْمَةً مِّنْ عِندِنَا وَذِكْرَىٰ لِلْعَابِدِينَ "‏كل العابدين ورحمةً من عنده ورحمته وسِعت كل شيء‏ ، الموضع الثاني إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا ۖ وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ"