الأحد 03 يوليو 2022 الموافق 04 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
حازم عادل
أخبار

وزيرة الهجرة تعقد اجتماعًا تشاوريًا مع ممثلي مؤسسة حياة كريمة لبحث مشاركة المصريين بكندا

الجمعة 15/أكتوبر/2021 - 11:22 ص
صورة من الحدث
صورة من الحدث

عقدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اجتماعًا تشاوريًا مع ممثلين من مؤسسة حياة كريمة، لبحث مشاركة المصريين المقيمين في كندا في حملة دعم المشروع القومي لتنمية وتطوير الريف المصري "حياة كريمة" والترويج له، وهو المشروع الذي أطلقه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وخلال اللقاء، قالت السفيرة نبيلة مكرم إن الهدف من حملات دعم المصريين بالخارج لصالح المشروع القومي "حياة كريمة" والترويج له، هو الإسهام في تحسين الظروف المعيشية وتغيير حياة أهالينا في الريف المصري إلى الأفضل وخاصة في القرى الأكثر احتياجًا أو تلك المصدرة لظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وأوضحت وزيرة الهجرة إن حملة دعم المصريين في كندا نستهدف من خلالها هذه المرة دعم تمكين المرأة، والذي يتجسد في مساندة السيدات المكافحات صاحبات المشروعات الصغيرة والمتوسطة والحرف اليدوية، مثل اللواتي قدمن نماذج مشرفة في معرض "تراثنا" الذي عقد تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

من جانبها، قالت شانا محمد، مسئول التعاون الدولي بمؤسسة حياة كريمة، خلال اللقاء "إننا فخورون بالعمل مع وزارة الهجرة لدعم مشروع حياة كريمة، ووسعداء ببحث مشاركة المصريين بكندا في حملة دعمهم للمشروع، فقد لمسنا رغبة المصريين بالخارج بقوة لمساندة وطنهم والأهالي في القرى المصرية".

فيما قال أحمد أمجد، عضو بمؤسسة حياة كريمة، إن حملات الدعم التي يساهم فيها المصريون بالخارج تعزز أحد أهم القطاعات بالمشروع القومي "حياة كريمة" وهو شق التمكين الاقتصادي الذي يعتبر من أهم الركائز لدعم كل مصري وكل مصرية، وهو الأمر الذي وجه به السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وفي ختام اللقاء، تم الاتفاق على عقد سلسلة من اللقاءات تباعًا لبحث كل التفاصيل والترتيبات اللازمة لمشاركة المصريين في كندا في حملة دعم المشروع القومي "حياة كريمة".

وكانت وزارتا الهجرة والتخطيط قد أطلقتا حملة الدعم الأولى للمصريين بالخارج من أجل لصالح المشروع القومي لتنمية وتطوير الريف المصري "حياة كريمة"، في مطلع شهر أكتوبر الجاري تحت رعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وبحضور ممثلين عن مؤسسة حياة كريمة، وأعضاء من البرلمان المصري، وبالتزامن مع شهر النصر واحتفالات مصر القومية في شهر أكتوبر المجيد.